trial

سفير الدرر

سفير الكلمة

اختر أحد العبارات المنتخبة من موسوعات موقع الدرر السنية , وانشرها في وسائل التواصل الاجتماعي لتكون شريكا معنا في نشر العلم .. فالدال على الخير كفاعله.

قول الله تعالى: {وبشر الذين آمنوا وعملوا الصالحات أن لهم جنات...} جمع سبحانه في هذه البشارة بين نعيم البدن بالجنات، وما فيها من الأنهار والثمار، ونعيم النفس بالأزواج المطهرة، ونعيم القلب وقرة العين بمعرفة دوام هذا العيش أبد الآباد، وعدم انقطاعه. dorar.net/tafseer/2/4

قول الله تعالى: {وبشر الذين آمنوا وعملوا الصالحات أن لهم جنات تجري من تحتها الأنهار} فيه استحباب بشارة المؤمنين، وتنشيطهم على الأعمال بذكر جزائها وثمراتها. واستحضار جلالة المبشِّر ومنزلته، وصدقه، وعظمة من أرسله بهذه البشارة، وقدر ما بشَّر به، وضمنه للعباد على أسهل شيء عليهم وأيسره. dorar.net/tafseer/2/4

قول الله تعالى: {ذهب الله بنورهم وتركهم في ظلمات}. وحّد النور ولم يقل أنوارهم وجمع الظلمات ولم يقل ظلمة فإن الحق واحد وطرق الباطل متعددة متشعبة. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/3

قول الله تعالى:{ويقيمون الصلاة ومما رزقناهم ينفقون} الصلاة متضمنة للإخلاص لله والزكاة متضمنة للإحسان إلى خلقه وسعادة العبد دائرة بين الأمرين، والصلاة رأس العبادات البدنية، والزكاة رأس العبادات المالية، والعبادات راجعة إلى هذين. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/1

قال الله تعالى: {ويقيمون الصلاة} لم يقل: (يفعلون الصلاة) أو (يأتون بالصلاة) لأنه لا يكفي فيها مجرد الإتيان بصورتها الظاهرة؛ فإقامة الصلاة إقامتها ظاهرا بإتمام أركانها وواجباتها وشروطها، وإقامتها باطنا بحضور القلب فيها وتدبر ما يقوله ويفعله منها. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/1

قول الله تعالى:{ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين} التقوى هي التي تؤهل العبد للانتفاع بهذا الكتاب؛ فكل من كان أتقى لله كان أقوى اهتداء بالقرآن؛ لأن الهدى عُلِّق بوصف {للمتقين} والحكم إذا عُلق بوصف كانت قوة الحكم بحسب ذلك الوصف المعلق عليه. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/1

الحروف المقطعة التي افتتحت بها بعض السور، تأتي لبيان إعجاز القرآن؛ حيث تظهر عجز الخَلْق عن معارضته بمثله، مع أنه مُركَّب من هذه الحروف العربية التي يتحدثون بها.. من كتاب التفسير المحرر إعداد القسم العلمي بمؤسسة الدرر السنية dorar.net/tafseer/2/1

قول الله تعالى: {غير المغضوب عليهم ولا الضالين} قدّم المغضوب عليهم على الضالين لأنهم أشد مخالفة للحق من الضالين؛ فإن المخالف عن علم يصعب رجوعه بخلاف المخالف عن جهل، ولأن المغضوب عليهم هم اليهود والضالون هم النصارى، واليهود سابقون على النصارى في الزمن. dorar.net/tafseer/1/1

قول الله تعالى: {إياك نعبد وإياك نستعين * اهدنا الصراط المستقيم} لما ذكرت العبادة والاستعانة بالله تعالى وحده ثم جاء سؤال الهداية إلى الطريق الواضح فبالهداية إليه تصح العبادة، فمن لم يهتد إلى السبيل الموصلة لمقصوده لا يصح له بلوغ مقصده.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/1/1

قول الله تعالى: {الرحمن الرحيم * مالك يوم الدين} لمَّا وصف تعالى نفسه بالرحمة وكان هذا قد يؤدي بالعبد إلى غلبة الرجاء عليه؛ نبه بصفة الملك (مالك يوم الدين) ليكون العبد من عمله على وجل، وليعلم أن لعمله يوما تظهر له فيه ثمرته من خير وشر.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/1/1

قوله تعالى: {إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة} أي: ليس لكم أيها المؤمنون ناصر إلا الله تعالى ورسوله ﷺ والمؤمنون الذين يؤدون الصلاة ويبذلون الزكاة، فأما اليهود والنصارى فليسوا لكم بأولياء ولا نُصراء.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/19

قوله تعالى:{يا أيها الذين آمنوا من يرتد منكم عن دينه فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه} أي: يا أيها المؤمنون من يرجع منكم عن دين الإسلام ويدخل في الكفر فلن يضر الله شيئا وإن الله تعالى سيأتي بدلا منهم بقوم خير منهم يحبهم الله وهم يحبونه. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/19

قوله تعالى:{أفحكم الجاهلية يبغون ومن أحسن من الله حكما لقوم يوقنون} أي: أفيطلب هؤلاء الأحكام المخالفة للحق المبنية على الجهل والظلم وعندهم كتاب الله فيه الهدى والعدل فلا أحد أحسن وأعدل من الله في حكمه ولكن ذلك يتبين لمن أيقن بالله تعالى. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/17

قوله تعالى: {فاستبقوا الخيرات إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم فيه تختلفون} أي: سارعوا أيها الناس إلى الأعمال الصالحات وفقا لشرع الله ونهجه، فإن مصيركم إلى الله وحده يوم القيامة فيخبركم بما اختلفتم فيه وحينئذ يحصل الفصل بالعدل.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/17

قوله تعالى: {ولو شاء الله لجعلكم أمة واحدة ولكن ليبلوكم في ما آتاكم} أي: ولو شاء الله أيها الناس لجمعكم على دِين واحد وجعل شرائعكم شريعة واحدة؛ ولكنه تعالى خالَف بينها ليختبركم وينظر كيف تعملون، فيَبتلِي كل أمة بحسب ما تقتضيه حكمته.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/17

قوله تعالى:{وأنزلنا إليك الكتاب بالحق مصدقا لما بين يديه من الكتاب ومهيمنا عليه} أي: وأنزلنا إليك يا محمد القرآن الذي نزوله حق من عند الله فأخباره صدق وأحكامه عدل وأنزلناه شاهدا للكتب الإلهية السابقة بصدقها وموافقا لها وحاكما عليها كلها. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/17

قوله تعالى: {وهدى وموعظة للمتقين} يُستفاد منه: الحَثُّ على التقوى، وأنها سبب لكل خير، لذا خصَّ الهُدى والموعظة بكونهما للمُتقين؛ لأنهم هم الذين يَنتفِعون بهما، وكلَّما زادت التقوى في الإنسان زاد اتِّعاظُه بالكُتب السماوية.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/16

قوله تعالى: {والجروح قصاص فمن تصدق به فهو كفارة له} أي: ويُقتص للمجروح ممن جرحه ظُلما وعُدوانا بمثل الجرح الذي جرحه ومَن تنازل عن حقه بالقَصاص في النفس وما دونها من الأطراف والجروح فعَفا عن الجاني، تُكفَّر عنه ذنوبه جزاء لعفوه وتنازله.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/15

قوله تعالى: {ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون} أي: إن الذين لم يحكُموا بما أنزل الله تعالى في كتابه وبدَّلوا حُكمَه وكَتمُوا الحق الذي أنزله في كتابه وحَكمُوا بالباطل فهؤلاء هم الكافرون.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/15

قوله تعالى: {ومن يرد الله فتنته فلن تملك له من الله شيئا} أي: إذا كتَب الله تعالى على أَحدٍ أنه لا يتوب مِن ضَلالتِه ممَّن هو أَهلٌ لذلك فلن تملك له يا محمد من الله تعالى شيئا تُنقِذُه به من الضلالة، فليس بمقدورك هِدايتُه.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/14

قوله تعالى: {يا أيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر من الذين قالوا آمنا بأفواههم ولم تؤمن قلوبهم} أي: لا تحزن يا محمد على هؤلاء المنافقين الذين يتسابقون إلى الكفر، الذين أظهروا الإيمان بألسنتهم، وقلوبهم في الحقيقة خاوية منه. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/14

قوله تعالى: {فَمَنْ تَابَ مِنْ بَعْدِ ظُلْمِهِ وَأَصْلَحَ فَإِنَّ اللَّهَ يَتُوبُ عَلَيْهِ} فيه حثٌّ للإنسانِ على التوبةِ حتَّى لو ظَلَمَ؛ فاللهُ تعالى لم يقُلْ هذا لمجرَّدِ الخبرِ؛ بل لأجْلِ الحثِّ على التوبةِ.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/13

قوله تعالى: {فمن تاب من بعد ظلمه وأصلح فإن الله يتوب عليه إن الله غفور رحيم} أي: فمن رجع إلى الله وأصلح ما أفسده بظلمه فإن الله يقبل توبته، والله تعالى يستر ذنوب عباده ويتجاوز عن مؤاخذتهم بها، وهو رحيم بهم حيث يوفقهم للتوبة ويقبلها منهم. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/13

قوله تعالى:{والسارق والسارقة فاقطعوا أيديهما جزاء بما كسبا نكالا من الله} أي: ومن سرق فاقطعوا يده رجلا كان أو امرأة، وتقطع اليد اليمنى من مفصل الكف، وذلك جزاء ما اكتسباه من المال الحرام عقوبة رادعة لهما ولغيرهما عن الإقدام على هذا الجرم. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/13

قوله تعالى: {يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وابتغوا إليه الوسيلة وجاهدوا في سبيله لعلكم تفلحون} أي: امتثلوا ما أمركم الله به واجتنبوا ما نهاكم عنه واطلبوا القرب منه بالعمل الصالح وجاهدوا أعداء الله لإعلاء كلمته كي تدركوا السعادة الأبدية. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/12

قوله تعالى: {يهدي به الله من اتبع رضوانه سبل السلام ويخرجهم من الظلمات إلى النور بإذنه ويهديهم إلى صراط مستقيم} يُستفاد منه: أنه كلما تمسك الإنسان بشريعة الله هداه الله تعالى؛ فالمعاصي سبب للزيغ، والطاعة والامتثال سبب للهداية والرشد.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/7

قوله تعالى: {يهدي به الله من اتبع رضوانه سبل السلام ويخرجهم من الظلمات إلى النور بإذنه}. أي: يرشد الله بهذا القرآن من ابتغى بلوغ مرضاة الله فأقبل عليه وأسلم، فيوفقه إلى اتباع شرائع الإسلام التي فيها النجاة والسلامة في الدنيا والآخرة.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/7

قوله تعالى: {قد جاءكم من الله نور وكتاب مبين} أي: قد جاءكم من الله تعالى القرآن العظيم، نور يستضاء به في ظلمات الجهالة، وينير لكم به معالم الهداية، وهو نور في قلوب أهله المتبعين له، ونور في وجوههم، وهو كتاب يبين للخلق كل ما يحتاجون إليه.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/7

قوله تعالى: {فنسوا حظا مما ذكروا به فأغرينا بينهم العداوة والبغضاء} يستفاد منه: أن إضاعة حق الله من أسباب إلقاء العداوة والبغضاء بين الناس بسبب إعراضهم عن دين الله، والعكس صحيح فمتى قام الناس بطاعة الله فإن الله يلقي بينهم المودة والمحبة. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/6

قوله تعالى: {فاعف عنهم واصفح إن الله يحب المحسنين} يُستفاد منه الحَثُّ على الإحسان ومكارم الأخلاق الجالِبَة لحُبِّ الله تعالى؛ وأن عدم المُؤاخَذة على الذنب مِن الإحسان، وأن العَفو الحقيقي الذي يُمدَح عليه صاحِبُه هو: العَفو مع القُدرة.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/6

قوله تعالى: {وجعلنا قلوبهم قاسية} يُستفاد منه أن للقلوب أحوالا: قَسوة ولِينا، وأنه كلما عصى الإنسان ربه قَسا قلبه، وعلى العكس كلما أطاع الإنسان ربه لَان قلبه، ودواء قسوة القلب: كثرة طاعة الله عز وجل والإكثار من الذكر وقراءة القرآن بتدبر. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/6

قوله تعالى: {فبما نقضهم ميثاقهم لعناهم وجعلنا قلوبهم قاسية يحرفون الكلم عن مواضعه ونسوا حظا مما ذكروا به} أي: فبسبب عدم وفاء اليهود بالعهد طردناهم من رحمتنا وجعلنا قلوبهم غليظة قاسية فحرفوا التوراة وتركوا قدرا من الوحي متعمدين فضاع منهم.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/6

قوله تعالى: {لئن أقمتم الصلاة وآتيتم الزكاة وآمنتم برسلي وعزرتموهم وأقرضتم الله قرضا حسنا لأكفرن عنكم سيئاتكم} أي: إن أديتم الصلاة، ودفعتم الزكاة، وصَدَّقتم رُسُلي ونصرتموهم، وأنفقتم في سبيل الله ابتغاء مرضاة الله، لأغفرن لكم ذنوبكم.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/6

قوله تعالى: {ولا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى} فيه تأكيد شديد على أمر العدل حيث إنه سبحانه قد نهاهم أولا أن تحملهم الضغائن على ترك العدل ثم صرح بالأمر بالعدل تأكيدا وتشديدا ثم استأنف فذكر أن العدل أقرب إلى التقوى. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/5

قوله تعالى: {يا أيها الذين آمنوا اذكروا نعمة الله عليكم} أمر الله أن نذكر نعمته لا من أجل مجرد الذكر ولكن للقيام بشكر هذه النعمة لأنه لا يكفي مجرد ذكر النعمة ولكن لا بد أن يكون معه شكر لله، فإن تحدث بنعمة الله ثناء على الله فهذا من الشكر. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/5

قوله تعالى: {وعد الله الذين آمنوا وعملوا الصالحات لهم مغفرة وأجر عظيم}. يكون العمل صالحا إذا تضمن أمرين؛ الأول: الإخلاص لله كما في قوله:{فاعبد الله مخلصا له الدين} والثاني: متابعة النبي ﷺ؛ لأنه ﷺ قال:(من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد). التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/5

قوله تعالى: {واتقوا الله وعلى الله فليتوكل المؤمنون} أي: افعلوا ما أمركم الله تعالى به، واجتنبوا ما نهاكم عنه، وعلى الله تعالى وحده دون غيره، فليعتمد المؤمنون، وليعتمدوا عليه في جلب منافعهم ودفع مضارهم، ثقة به عز وجل، وتفويضا إليه.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/5

قوله تعالى: {يا أيها الذين آمنوا اذكروا نعمت الله عليكم إذ هم قوم أن يبسطوا إليكم أيديهم فكف أيديهم عنكم} أي: تذكروا ما أنعم الله به عليكم حين رَدَّ كَيْدَ أعدائكم الذين هَمُّوا بالبطش بكم فصرفهم وحجزهم عنكم فلم يستطيعوا أن ينالوكم بسوء.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/5

قوله تعالى: {وعد الله الذين آمنوا وعملوا الصالحات لهم مغفرة وأجر عظيم}. أي: إن الله الذي لا يخلف الميعاد وَعَدَ المؤمنين الذين عملوا الأعمال الصالحات بِسَتْرِ ذنوبهم والتجاوز عن مؤاخذتهم بها، ولهم ثواب كبير وعطاء جزيل غير محدود وهو الجنة. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/5

قوله تعالى: {يا أيها الذين آمنوا كونوا قوامين لله شهداء بالقسط}. أي: كونوا بمقتضى إيمانكم ذوي قيام بالحق لله وحده، لا رياء ولا سمعة ولا لنيل غرض من أغراض الدنيا وكونوا شهداء بالعدل ولا تجوروا في أحكامكم على القريب والبعيد والصديق والعدو. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/5

قوله تعالى: {واتقوا الله إن الله عليم بذات الصدور} أي: وامتثلوا أيها المؤمنون ما أمركم الله تعالى به، واجتنبوا ما نهاكم عنه في جميع أحوالكم، فهو سبحانه يعلم ما في الضمائر وما تنطوي عليه القلوب؛ فاحذروا أن يطلع من قلوبكم على أمر لا يرضاه. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/5

قوله تعالى: {واذكروا نعمة الله عليكم وميثاقه الذي واثقكم به إذ قلتم سمعنا وأطعنا} أي: واذكروا نعم الله عليكم فتذكروها بقلوبكم وألسنتكم واذكروا أيضا عهده بمبايعة نبيه ﷺ على متابعته والقيام بدينه حيث التزمتم بهذا العهد بإعلان السمع والطاعة. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/5

قوله تعالى: {فلم تجدوا ماء فتيمموا} يستفاد منه: وجوب البحث عن الماء قبل التيمم والبحث يكون في الأماكن القريبة التي لا يكون معها مشقة في طلب الماء فيها وإذا تيقن عدم وجود الماء، فلا يجب عليه البحث عند كل صلاة لأن هذا مناف للتيسير والتخفيف. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/4

قوله تعالى:{ما يريد الله ليجعل عليكم من حرج ولكن يريد ليطهركم وليتم نعمته عليكم لعلكم تشكرون} أي: لا يريد الله بما فرض عليكم من الأحكام أن تقعوا في الضيق ولكنه يريد أن يطهركم حسيا في أجسامكم ومعنويا من سيئاتكم ويتم نعمته عليكم لكي تشكروه. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/4

قوله تعالى: {يا أيها الذين آمنوا إذا قمتم إلى الصلاة فاغسلوا وجوهكم وأيديكم إلى المرافق وامسحوا برؤوسكم وأرجلكم إلى الكعبين} أي: إذا أراد أحد أن يصلي فليتوضأ: وذلك بأن يغسل وجهه ويديه إلى المرفقين ويمسح جميع رأسه ويغسل رجليه إلى الكعبين. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/4

قوله تعالى: {أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ} يُستفاد منه: أنَّ كلَّ ما أحلَّه اللهُ تعالى فهو طيِّب؛ نافعٌ للبَدَن ونافعٌ للقلب، ونافعٌ للفَرْد ونافعٌ للمجتمع؛ وأنَّ كلَّ ما حرَّمه الله تعالى فهو خبيثٌ.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/3

قوله تعالى: {ومن يكفر بالإيمان فقد حبط عمله وهو في الآخرة من الخاسرين} أي: ومَن كفر بالله تعالى وما يجب الإيمان به، فقد بَطلَ ثوابُ عمله، وهو في الآخرة من الهالكين، الذين خسروا أنفسهم وأهليهم يوم القيامة، وحصلوا على الشقاوة الأبدية.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/3

قوله تعالى: {اليوم أحل لكم الطيبات وطعام الذين أوتوا الكتاب حل لكم وطعامكم حل لهم} أي: اليوم أباح الله لكم: الحلال من الذبائح والأطعمة مما ليس بضار، وأحل لكم ذبائح أهل الكتاب من اليهود والنصارى، وذبائحكم أيها المؤمنون حلال لأهل الكتاب.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/3

قوله تعالى: {يسألونك ماذا أحل لهم قل أحل لكم الطيبات} أي: يسألك أصحابك يا محمد: ما الذي أُبِيحَ لهم أَكلُه مِن الأطعمة؟ فقل لهم يا محمد: أباح الله لكم أَكلَ الطيبات، وهي الحلال الذي أَذِنَ لكم ربكم في أكله من غير ضرر بالجسم ولا بالعقل.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/3

قوله تعالى: {وأن تستقسموا بالأزلام ذلكم فسق} حرَّم الله تعالى الاستقسام بالأزلام؛ لأنه من الخرافات التي لا يركن إليها إلا ضعيف العقل؛ جعل نفسه ألعوبة للكهنة والعرافين، وذلك كما أبطل الإسلام التطير والكهانة والعرافة وسائر خرافات الجاهلية.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/

قوله تعالى: {فمن اضطر في مخمصة غير متجانف لإثم فإن الله غفور رحيم} أي: فمَن ألجأته الضرورة لأكل شيء من هذه المحرمات -مثل الميتة والدم ولحم الخنزير...- غير مُتعمِد لهذه المحرمات ولكنه مُضطر، فله تناول ذلك ولا يزيد في الأكل على كفايته.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/2

قوله تعالى: {اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا} أي: اليوم-وكان يوم عرفة في حجة الوداع-أكملت لكم دين الإسلام أيها المؤمنون وأتممت عليكم نعمتي بإظهاركم على المشركين واصطفيت لكم الإسلام دينا فقوموا به والزموه. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/2

قوله تعالى: {حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل لغير الله به} أي: حرَّم الله عليكم أكل ما يلي: الميتة: كل ما يموت بدون أن يذكى بالذبح الدم: أي شرب الدم وأكله ما أُهِلَّ لغير الله: أي ما ذُبِح لغير الله أو ذُكِر عليه غير اسم الله التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/2

قوله تعالى: {ولا آمين البيت الحرام يبتغون فضلا من ربهم ورضوانا} إضافة الربوبية إلى قاصدي البيت الحرام في قوله: {يبتغون فضلا من ربهم} دليلٌ على عِنايتِه تبارك وتعالى بهِم، ومِن ذلك أن وَفَّقهُم للحُضور إلى المسجد الحرام.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/1

قوله تعالى: {وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان} رغَّب الله سبحانه في التعاون على البر والتقوى؛ لأن في التقوى رضا الله تعالى، وفي البر رضا الناس، ومَن جمَع بين رضا الله تعالى ورضا الناس؛ فقد تمت سعادته، وعمَّت نعمته. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/1

قوله تعالى: {يا أيها الذين آمنوا}. هذا النداء يدل على فضيلة الإيمان، وأهمية ما يُذكَر بعده، وأن مِن مُقتضيات الإيمان: التصديق به إن كان خبرًا، والعمل به إن كان طلبًا، وأن مخالفة ذلك نَقْصٌ في الإيمان، وامتثاله يزيد به الإيمان.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/1

قوله تعالى: {وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان} أي: وليُعِن بَعضُكم بعضًا أيها المؤمنون على فِعل الطاعات، وتَرْك المحرَّمات، ولا يُعِن بعضُكم بعضًا على اقتراف المعاصي، وارتكاب الظلم، والاعتداء على حقوق الخَلْق.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/1

قوله تعالى: {ولا يجرمنكم شنآن قوم أن صدوكم عن المسجد الحرام أن تعتدوا} ولا يحملنكم بُغْضُ قَومٍ على أن تعتدوا عليهم فتَقتَصُّوا منهم ظُلْمًا؛ لأنهم صَدُّوكم عن المسجد الحرام؛ فإن العبدَ عليه أن يلتزم العدلَ ولو اعتُدِيَ عليه.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/1

قوله تعالى: {وإذا حللتم فاصطادوا} أي: وإذا فرغتم من إحرامكم بالحج أو العمرة وأحللتم منه وخرجتم من الحرم، فلا حرج عليكم في اصطياد ما كان محرما عليكم صيده.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/1

قوله تعالى: {يا أيها الذين آمنوا لا تحلوا شعائر الله ولا الشهر الحرام} أي: يا أيها المؤمنون، لا تَنتهِكُوا ما حرَّم الله تعالى عليكم، ومن ذلك مناسك الحج، ولا تَنتهِكُوا حُرمَة الأَشهُر الحُرُم بابتداء القتال فيها أو الظلم أو المحرمات.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/5/1

قوله تعالى: {إن الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا} قوله سبحانه: (موقوتا) فيه إشارة إلى أن الوقت مقدم على جميع الشروط فالله تعالى لما ذكر صلاة الخوف ثم صلاة الأمن بين أن هذا من أجل مراعاة الوقت أي: إن الوقت مقدم على جميع الشروط. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/29

قوله تعالى: {ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها} لم يَرِد في أنواع الكبائر دون الشِّرك أعظم مِن هذا الوعيد بل ولا مثله، فهذا الذنب العظيم قد انتهض وحده أن يُجازَى صاحبه بجهنم، بما فيها من العذاب العظيم والخزي المهين.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/26

قوله تعالى {والله أركسهم بما كسبوا} يُستفاد منه أن الأعمال تتوالد مِن جِنْسها، فالعمل الصالح يأتي بزيادة الصالحات، والعمل السيئ يأتي بالمعاصي؛ حيث جعَل اللهُ رَدَّ المنافقين إلى الكفر جزاءً لسوء اعتقادهم وقلة إخلاصهم مع رسوله ﷺ. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/25

قوله تعالى: {وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها} فيه إشارة إلى حُسن العشرة وآداب الصحبة وتوثيق علاقات المودة وإفشاء السلام بين المسلمين ورد السلام بأحسن منه أو بمثله وأن مَن حمَّلك فضلًا زدت على فعله وإلا فلا تنقص عن مثله. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/24

قوله تعالى: {من يشفع شفاعة حسنة يكن له نصيب منها ومن يشفع شفاعة سيئة يكن له كفل منها} أي: مَن يَسع في معاونة غيره بما يجلب له الخير ويدفع عنه الشر يكن له حظ من ثواب الله، ومَن يَسع في معاونة غيره على الشر يكن عليه وزر من ذلك الأمر. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/24

قوله تعالى: {أفلا يتدبرون القرآن} يُستفاد منه الحَثُّ على تَدبُّر القرآن؛ وتَعلُّم معانيه وتفاصيله، وكلما ازداد العبد تَأملًا فيه ازداد إيمانًا وعِلمًا وبصيرةً؛ لذلك أمَر الله بذلك، وحَثَّ عليه، وأخبر أنه هو المقصود بإنزال القرآن. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/23

قال تعالى: {ما أصابك من حسنة فمن الله وما أصابك من سيئة فمن نفسك} يُستفاد منه أنه يجب على الإنسان إذا أصابته الحسنة أن يوليها شكرا لله لأنها منه تفضلا وإحسانا، وإذا أصابته السيئة فلينظر في نفسه حتى يحاسبها ويستعتب فترتفع السيئة. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/22

قوله تعالى: {ما أصابك من حسنة فمن الله وما أصابك من سيئة فمن نفسك} أي: ما يصيبكم من نِعَم في الدين أو الدنيا، فهو من فضل الله ورحمته، وما يصيبكم من أذى ومكروه فهو بسبب ذنوبكم؛ كما قال تعالى: {وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم}. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/22

قوله تعالى: {إن كيد الشيطان كان ضعيفا} فيه بيان ضعف ما يعمله الشيطان فينبغي للإنسان ألا يخاف وينبغي أيضا الحذر من كيده فربما يوسوس لك في التهاون في العبادات المطلوبة أو في غشيان الأشياء الممنوعة ويقول: الله غفور رحيم؛ فاحذر كيده. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/21

قوله تعالى: {ألم تر إلى الذين يزكون أنفسهم بل الله يزكي من يشاء} تزكية النفس تكون بتنمية فضائلها وخيراتها، ولا يتم ذلك إلا باجتناب الشرور التي تعارض الخير وتعوقه، وهذه التزكية محمودة، وهي المرادة بقوله تعالى: {قد أفلح من زكاها}. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/17

قوله تعالى: {ويكتمون ما آتاهم الله من فضله} فيه ذم مَن يكتم نِعم الله، والكتمان نوعان:كتمان فعلي بألا يُرى أثر نعمة الله على العبد فيخرج إلى الناس بلباس الفقراء وبمركوب الفقراء، وكتمان قولي بأن يقول: أنا متوسط الحال أو: أنا فقير. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/13

قوله تعالى: {وبالوالدين إحسانا} أي: أحسِنوا إلى الوالدين، بالقول الكريم، والخطاب اللطيف، وطاعة أمرهما، واجتِناب نهْيِهِما، وبغير ذلك من أنواع البِر.. التفسير المحرر - المجلد الثالث dorar.net/tafseer/4/13

قوله تعالى: {واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن} يُستفاد منه التدرج في التأديب:(فعظوهن..واهجروهن..واضربوهن) فابتدأ الله بالوعظ ثم الهجران ثم الضرب، وذلك تنبيه أنه متى حصل الغرض بالطريق الأخف وجب الاكتفاء به. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/12

قوله تعالى: {إن يريدا إصلاحا يوفق الله بينهما إن الله كان عليما خبيرا} أي: إن قصد الحكمان الإصلاح بين الزوجين يوفقهما الله، ويوفق الزوجين وييسر رجوعهما إلى المعاشرة الحسنة بينهما، والله ذو علم بنية الحكمين هل يقصدان الإصلاح أو لا. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/12

قوله تعالى: {وإن خفتم شقاق بينهما فابعثوا حكما من أهله وحكما من أهلها} أي: إن خفتم أن يصل الخلاف بين الزوجين إلى حد التباعد ووقوع العداوة بينهما، فلترسلوا إلى الزوجين حكمين: رجلا من أقارب الزوج، وآخر من أقارب الزوجة للتوفيق بينهما. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/12

قوله تعالى:{الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أموالهم} أي: الرجال هم القائمون على نسائهم والحاكمون عليهن بإلزامهن بحقوق الله وتأديبهن وذلك بسبب تفضيل الرجال بقوة البدن والعقل وبالإنفاق على نسائهم. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/12

قوله تعالى: {إن تجتنبوا كبائر ما تنهون عنه نكفر عنكم سيئاتكم} فيه سِعَة فضل الله سبحانه وذلك بتكفير السيئات بمجرد اجتناب الكبائر فمَن اجتَنَب الكبائر غفَر اللهُ له الصغائر وإلا لو جازى الناس بالعدل لعاقبهم على الصغائر والكبائر.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/10

قوله تعالى: {لا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل} يستفاد منه تحريم التعامل المحرم ولو كان برضا من الطرفين مثل الربا والرشوة؛ لأن التعامل المحرم أكل للمال بالباطل، فلو تراضى طرفان على تعامل رِبوي فإن ذلك محرم.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/10

قوله تعالى {لا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل} وقوله تعالى {ولا تقتلوا أنفسكم} نهى الله عن إتلاف الأنفس بعد النهي عن إتلاف المال؛ لأن مَن أُكِلَ مالُه ثارت نفسه فأدّى ذلك إلى الفِتن التي ربما كان آخرها القتل، فكان النهي عن إتلاف الأنفس أنسَب شيء بعد النهي عن إتلاف المال.. التفسير المحرر

قوله تعالى: {ويريد الذين يتبعون الشهوات أن تميلوا ميلا عظيما} فيه تحذير من أهل البدع؛ وهم قسمين: قسم عندهم شبهات فيلتبس عليهم الحق بالباطل، وقسم عندهم شهوات يريدون ما لا يريد الله ورسوله، وفي الجملة فهم يريدون أن نميل ميلا عظيما.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/9

قوله تعالى:{وعاشروهن بالمعروف فإن كرهتموهن فعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا} فيه حث للأزواج أن يمسكوا زوجاتهم مع الكراهية لهن فإن فيه خيرا كثيرا ومن ذلك امتثال أمر الله وربما رُزق منها ولدا صالحا نفعهما في الدنيا والآخرة التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/6

قوله تعالى: {وعاشروهن بالمعروف} أي: صاحبوا أيها الأزواج زوجاتكم بالخُلُق الحَسَن، والقول الطيب، وكَفِّ الأذى، وبَذْل الإحسان، وحُسن الهيئة، وغير ذلك، وقد قال النبي ﷺ: (خيركم خيركم لأهلِه). التفسير المحرر - المجلد الثالث dorar.net/tafseer/4/6

قوله تعالى:{فإن تابا وأصلحا فأعرضوا عنهما إن الله كان توابا رحيما} يُستفاد منه أنه ينبغي للعباد أن يكونوا متسامحين رحماء مع التائبين ونسيان جريمتهم حتى لا تثير في نفوسهم التأذي مما قد يحمل بعضهم على الانتكاس والإفساد في الأرض. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/5#tt4

قال تعالى:{للرجال نصيب مما ترك الوالدان والأقربون وللنساء نصيب} لم يقل:(للرجال والنساء نصيب) وأورد حكم النساء في استحقاقهن الميراث مستقلا للتصريح بحقهن في الميراث والإشارة إلى تفاوت ما بين نصيب الرجل والمرأة، وإبطال حكم الجاهلية في عدم توريث النساء والأطفال.. التفسير المحرر

قوله تعالى: {خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها} تنبيهٌ على مراعاةِ حقِّ الأزواجِ والزَّوجات والقيامِ به؛ لكَوْنِ الزوجاتِ مخلوقاتٍ من الأزواجِ؛ فبينهم وبينهنَّ أقربُ نسَبٍ، وأشدُّ اتصالٍ، وأقرَبُ علاقة.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/4/1#tt4

قوله تعالى: {إلا الذين تابوا من بعد ذلك وأصلحوا فإن الله غفور رحيم} فيه دليل على أن التوبة وحدها لا تكفي؛ إذ لا بد معها من الإصلاح، وهذا واجب في كل مَن يَتعدَّى جُرْمُه إلى غيره، أن يقوم بإصلاح ما ترتب على هذا الجُرم.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/3/27

قوله تعالى: {ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه} لم يقل: (فلن يَقبل الله منه)؛ لِيَعُمَّ الرفض والرد من الله عز وجل، ومن الرسول، ومن المسلمين؛ ولهذا لا يجوز للمسلمين أن يُقِرُّوا أحدًا على دِينٍ خلاف شريعة الرسول ﷺ.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/3/26#tt4

قوله تعالى: {ولكن كونوا ربانيين بما كنتم تعلمون الكتاب وبما كنتم تدرسون} فيه دلالة على أن العلم والتعليم توجب أن يكون الإنسان رَبَّانِيًّا، فمن اشتغل بالتعلم والتعليم لا لهذا المقصود، ضاع سعيه، وخاب عمله.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/3/24#tt4

قوله تعالى: {ويكلم الناس في المهد وكهلا} خص تكليمه بحالي المهد والكهولة مع أنه يتكلم فيما بين ذلك لأن لهما مزيد اختصاص بتشريف الله إياه، فأما تكليمه في المهد فلأنه خارق للعادة وأما تكليمه كهلا فمراد به الوحي ودعوته إلى الشريعة.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/3/17#tt4

قوله تعالى: {يا مريم إن الله اصطفاك وطهرك واصطفاك على نساء العالمين يا مريم اقنتي لربك} يُستفاد منه أنه كلما مَنَّ الله تعالى على إنسان بشيء من نِعمه كان مطالبا بالعبادة أكثر؛ شُكرا على ما أنعم الله عليه؛ مثلما أمر مريم بالقنوت بعد إخبارها بالاصطفاء والتطهير. التفسير المحرر

قوله تعالى: {قال رب هب لي من لدنك ذرية طيبة} يُستفادُ منه أن على الإنسان ألا يسأل مُطلَق الذرية؛ لأن الذرية قد يكون منها نكد وفتنة، بل عليه أن يسأل الله الذرية الطيبة؛ وينبغي عليه أيضا أن يفعل من الأسباب ما يجعل ذريته طيبة، ومن ذلك الدعاء.. التفسير المحرر

قوله تعالى: {ويحذركم الله نفسه والله رؤوف بالعباد} ختمت الآية بـ(والله رؤوف بالعباد) مع أن المقام مقام تحذير, والتحذير يقتضي الوعيد؛ وذلك ليجمع لهم بين الترغيب الموجب للرجاء والعمل الصالح، والترهيب الموجب للخوف وترك الذنوب؛ ليعلم العبد أن رحمته، غالبة على سخطه.. التفسير المحرر

قوله تعالى: {والمستغفرين بالأسحار} خصص وقت السحَر بالذكر لأن العبادة فيه أشد إخلاصا وأشق على أهل البداية لطيب النوم في ذلك الوقت، وأَرْوَح لأهل النهاية لصفاء النفس وفراغ القلب من الشواغل ولدلالته على اهتمام صاحبه بأمر آخرته.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/3/5#tt4

قوله تعالى: {وَالله بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ} يُستفاد منه التحذير مِن مُخالفة أمره؛ لأنه متى عَلِمَ الإنسان أن الله بصير به، فسوف يَردَع نَفسَه عن مُخالفة ربِّه؛ لأنه إذا خالف ربَّه فالله بَصير به، وسوف يجازيه بحسب مخالفته.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/3/5#tt4

قوله تعالى: {والله يؤيد بنصره من يشاء} النصر ليس بكثرة العدد ولا بقوة العُدد ولكنه من الله؛ فالناظر إلى مجرد الأسباب الظاهرة يجزم بأن غلبة الفئة القليلة للفئة الكثيرة من المُحالات، ولكن وراء هذه الأسباب المشاهدة بالأبصار سبب أعظم، وهو نصر الله لعباده المؤمنين.. التفسير المحرر

قوله تعالى: {وما يذكر إلا أولو الألباب} يُستفاد منه أنه لا ينتفع بهذا القرآن ولا يتذكر بآياته إلا من كان له عقل كما قال تعالى، وكلما ازداد المرء عقلا، ازداد تذكرا بكلام الله, وكلما نقص تذكره دل ذلك على نقص في عقله.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/3/2#tt4

قوله تعالى: {ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب} أي إن القصاص حياة لمن تدبر وفهم فإن من أراد القتل إذا علم أنه يُقتل قصاصا بمن قتله كفّ عن القتل فكان في ذلك حياة له ولمن أراد قتله، وإذا رئي القاتل مقتولا انزجر بذلك غيره. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/30#tt4

قوله تعالى: {واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصرنا} لم يذكر لفظ (ربنا) في الأدعية التالية لأن النداء إنما يحتاج إليه عند البُعد أما عند القُرب فلا،وإنما حذف النداء إشعارا بأن العبد إذا واظب على التضرع نال القرب من الله. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/49#tt4

قوله تعالى: {ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصرا} جاءت هذه الأدعية بصيغة الجمع لبيان أن قبول الدعاء عند الاجتماع أكمل وذلك لأن للهمم تأثيرات فإذا اجتمعت الأرواح والدواعي على شيء واحد كان حصوله أكمل. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/49#tt4

قوله تعالى: {سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا} فيه مُناسبة حَسَنَة بتقديم ذِكر السمع والطاعة على طلب الغُفران؛ لأن تقديم الوسيلة على المسؤول أدعى إلى الإجابة والقبول، والتعرض لعنوان الربوبية للمبالغة في التضرع.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/49#tt4

قوله تعالى: {اتَّقُوا اللهَ وَذَرُوا مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا} فيه مناسبةٌ حسنة، حيث أُمرِوا بتقوى الله قبل الأمر بترْك الرِّبا؛ لأنَّ تقوى الله هي أصلُ الامتثال والاجتناب؛ وتَرْك الرِّبا من جُمْلتها.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/47#tt4

قال تعالى:{يمحق الله الربا ويربي الصدقات} أي: يذهب الله مكاسب الربا بالكلية من يد صاحبها أو يحرمه بركتها فلا ينتفع بها بل يعذبه بها في الدنيا ويعاقبه عليها يوم القيامة جزاء من جنس عمله بينما ينمي أجر الصدقات لصاحبها حتى تتضاعف. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/47#tt4

قوله تعالى: {مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل} شَبَّه الإنفاق بالزرع؛ لأن الزرع لا ينقطع، وإشارة إلى أن الأعمال الصالحة ينميها الله عز وجل لأصحابها كما ينمي الزرع لمن بذره في الأرض الطيبة.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/45#tt4

قوله تعالى: {ومثل الذين ينفقون أموالهم ابتغاء مرضات الله وتثبيتا من أنفسهم} فيه دلالة على أن الواجب أن نقصد بأعمالنا أمرين: أولهما: ابتغاء رضوان الله لذاته تعبدا له، وثانيهما: تطهير أنفسنا من الشوائب التي تعوقها عن الكمال.. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/45#tt4

قوله تعالى:{ربنا أفرغ علينا صبرا وثبت أقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين} فيه ترتيب بليغ حيث سألوا أولا إفراغ الصبر في قلوبهم الذي هو ملاك الأمر ثم سألوا ثبات القلب والقدم في الحرب ثم سألوا النصر على العدو المترتب عليهما غالبا التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/41#tt16

قوله تعالى: {حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ} الانتقال من صيغة افعلوا (احفظوا) إلى صيغة فاعِلوا (حافِظوا) الدَّالة على غاية العزيمة؛ للمُبالغة في رعاية العمل عِلمًا وهَيئةً، ووَقتًا وإقامةً.. من كتاب التفسير المحرر - المجلد الأول dorar.net/tafseer/2/40#tt4

قوله تعالى: {فأمسكوهن بمعروف أو سرحوهن بمعروف} توجيه إلى أن المعروف والحسنى يجب أن تسود هذه الحياة الزوجية، سواء في حالة الاتصال أو الانفصال، ولا يجوز أن تكون نية الإيذاء والتضييق عنصرا من عناصرها، ولا يحقق هذا إلا الإيمان. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/39#tt4

قوله تعالى:{وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم} إشارة إلى الاستسلام لأمر الله؛فكل إنسان يستطيع حين يتأمل أن يجد في حياته مكروهات كثيرة كان من ورائها الخير العميم ولذات كثيرة كان من ورائها الشر العظيم! التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/37#tt4

قوله تعالى: {واتقون يا أولي الألباب} أولو الألباب هم أول مَن يدرك التوجيه إلى التقوى، وخير من ينتفع بهذا الزاد، فأصحاب العقول هم أهل التقوى؛ فكلما ضعفت التقوى، كان ذلك دليلا على ضعف العقل.. من كتاب التفسير المحرر - المجلد الأول dorar.net/tafseer/2/34#tt4

قوله تعالى: {وأحسنوا إن الله يحب المحسنين} أمَر اللهُ تعالى عبادَه بأن يُحسنوا في كل شيء؛ في معاملتِهم للخالق عز وجل بعبادته كأنهم يرَوْنه، وفي معاملتِهم للمخلوقين؛ بَذلًا للمعروف، وكفًّا للأذى؛ وذلك لأن الله تعالى يحب المحسنين. التفسير المحرر dorar.net/tafseer/2/33#tt4

قال تعالى:{إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم} فالقرآن كتاب هداية ومنهج حياة، ولا فلاح إلا بالأخذ بما جاء به قراءة وتدبرا وعملا؛ وقد قال النبي ﷺ:(خيركم من تعلم القرآن وعلمه) ومن طرق تعلم القرآن معرفة تفسيره ومعاني آياته. موسوعة التفسير-موقع الدرر السنية dorar.net/tafseer

يُستحب صلاة التَّطَوُّع بين المغرب والعِشاء؛ لحديث حذيفة رضي الله عنه قال: صَليتُ مع النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم المغرب، فلمَّا قضى الصلاة قام يُصلِّي، فلَمْ يَزَلْ يُصلِّي حتى صلَّى العِشاء، ثم خرج. #فوائد_فقهية الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/1223

ركعتان سُنة المغرب البعدية من السنن الرواتب، ويستحب أن يقرأ فيهما: (الكافرون و الإخلاص) لحديث ابن عمر رضي الله عنهما قال: رمقت النبي ﷺ أربعا وعشرين مرة يقرأ في الركعتين قبل الفجر وبعد المغرب: {قل يا أيها الكافرون} و {قل هو الله أحد}. #فوائد_فقهية www.dorar.net/feqhia/1223

يُندَب صلاة ركعتين قبل صلاة المغرب، وليست سُنَّة راتبة؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (صَلُّوا قبل صلاة المغرب -قال في الثالثة-: لمن شاء). #فوائد_فقهية الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/feqhia/1223

ليس لصلاة العصر سُنَّة راتِبَة مؤكدة، وإن كان يستحب الصلاة قبلها، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (بين كل أذانين صلاة، بين كل أذانين صلاة، بين كل أذانين صلاة). ثم قال في الثالثة: (لمن شاء). #فوائد_فقهية الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/feqhia/1221

يُسَن للعبد أن يصلي قبل الظُّهر أربع ركعات، وبعد الظهر ركعتين؛ لحديث علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي قبل الظهر أربعًا، وبعدها ركعتين. #فوائد_فقهية الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/feqhia/1219

ذَبْح العقيقة أفضل من التصدق بثمنها، وذلك لأنها ذبيحة أمَر بها النبي ﷺ فكانت أولى كالأضحية والوليمة، ولأن ذبح القرابين لله تعالى من أهم العبادات وأفضل القُربات، وقد ورَد فيها من التأكيد في الأخبار ما لم يَرِد في غيرها.. من كتاب فقه الأطعمة والأشربة www.dorar.net/feqhia/3886

يُشترط في العقيقة ما يُشترط في الأُضحِيَة؛ من أنه لا بد أن تكون من بهيمة الأنعام، وأن تبلغ السِّن المعتبرة شرعًا، وأن تكون سليمة من العيوب المانعة من الإجزاء كالعَوَر البَيِّن، والمرض البَيِّن، والعَرَج البَيِّن.. من كتاب فقه الأطعمة والأشربة www.dorar.net/feqhia/3879

الحكمة من العقيقة: - الشُّكر لله جل وعلا على نعمة الولد. - التلطف في تعريف نَسَب الولد بين الناس. - الاقتداء بإبراهيم عليه السلام حين ذبح كبشًا فِداءً لولده إسماعيل. - العقيقة تكون حِرْزًا للمولود من الشيطان بعد ولادته. من كتاب فقه الأطعمة والأشربة www.dorar.net/feqhia/3874

إنْ وَلدَت المرأةُ توأم في بَطنٍ واحدة فالمشروع في حَقِّهِما عَقيقةٌ عن كلِّ مولود منهما؛ لحديث أُمِّ كَرْزٍ رضي الله عنها، أنها سألت رَسولَ الله ﷺ عن العَقِيقَة، فقال: (عن الغُلامِ شَاتان، وعن الأُنثَى واحدة). من كتاب فقه الأطعمة والأشربة www.dorar.net/feqhia/3872

العَقِيقَة: هي ما يُذبَح عن المولود، والعقيقة سُنة مُؤكَّدة عن النبي صلى الله عليه وسلم، ويُشرع أن يُذبح عن المولود الذَّكَر شاتان وعن الأنثى شاة واحدة، ويُستحب أن يكون ذَبح العقيقة في اليوم السابع من الولادة. من كتاب فقه الأطعمة والأشربة www.dorar.net/feqhia/3860

يُسَن في السُّجود: التَّفرِيجُ بين الفَخِذَينِ، ورَفْعُ البَطنِ عنهما، ووَضْعُ اليَدينِ حَذْوَ المنكبين أو حَذْوَ الأذنين، واستِقبال القِبلَة بأصابع القَدمينِ، ويُستحَب رَفعُ الذِّراعَينِ عن الأرض ويُكرَه افتِراشُهما. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/968

من الأذكار الواردة أثناء الركوع في الصلاة:(سبحان ربي العظيم) (سبوح، قدوس، رب الملائكة والروح) (سبحانك اللهم ربنا وبحمدك، اللهم اغفر لي) (اللهم لك ركعت، وبك آمنت، ولك أسلمت..) وفي صلاة الليل (سبحان ذي الجبروت والملكوت والكبرياء والعظمة). الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/946

يُستحب في الركوع أن يَعتَمِد المُصلِّي بيَديهِ على رُكبتَيهِ، ويُفَرِّج أَصابِعَه، وأن يُجافِي يَديهِ عن جَنبيهِ، ويَبسُط ظَهْرَه، وألَّا يَرفَع رَأسَه ولا يُنكِّسه. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/944

الرُّكوع في الصلاة فَرْضٌ على القادِر عليه، والواجب في الرُّكوع الانحِناء بحيث يُمكِنُه مَسُّ رُكبَتَيهِ بيَديهِ إذا كان وَسَطًا من الناس لا طَوِيلَ اليَدينِ ولا قَصيرَهما. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/941

لا يجوز تَنْكِيس الآيات؛ والتَّنْكِيس هو قِراءة السورة مِن آخرها إلى أَوَّلِها، أو قِراءة المُؤَخَّر قبل المُقَدَّم، ويُستحَب تَرتيبُ السُّور في الركعتين على نَظْم المُصحَف. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/938

تُسَن الاستِعاذَة في الصلاة وتكون قَبل القِراءَة، ولا تجوز قِراءَة القرآن في الصلاة بغيرِ العربية، ولا يُشرَع للقارئ الجَمْع بين القِراءات أثناءَ قِراءَتِه للقرآن في الصلاة. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/938

يحرُم على الرجال لبس الحرير، ويجوز لبس الحرير الصناعي لأن المحرم هو الحرير الطبيعي المستخرج من دودة القز؛ فعن علي بن أبي طالب قال: إن نبي الله ﷺأخذ حريرا فجعله في يمينه، وأخذ ذهبا فجعله في شماله، ثم قال: (إن هذين حرام على ذكور أمتي). الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/3201

يحرُم على الرجال إسبال الثياب سواء كان بِخُيَلاء أو بغير خُيَلاء؛ والإسبال هو إطالة الثوب إلى ما تحت الكعبين، والخيلاء هو التَّكَبُّر؛ وذلك لقول النبي ﷺ: (مَن جَرَّ ثوبه خُيلاء، لم ينظر الله إليه يوم القيامة).. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/3192

يجوز لبس الثياب المشتملة على صور غير ذوات الأرواح؛ كالشجر والقمر ونحوها؛ وهذا باتفاق المذاهب الفقهية الأربعة؛ لقول ابن عباس رضي الله عنه: إن كنت لابد فاعلا فاصنع الشجر وما لا نفس له.. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/3183

يَحرُم لبس الثياب التي عليها تصاوير ذوات الأرواح (إنسان أو حيوان)؛ لحديث عائشة رضي الله عنها: أنها اشترت نمرقة -وسادة- فيها تصاوير، فلما رآها رسول الله ﷺ قام على الباب، فلم يدخله، فعرفت في وجهه الكراهية.. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/3179

تُسَن قراءة سورة بعد الفاتحة في الفجر والركعتين الأوليين من بقية الصلوات المفروضة ويُسَن تطويل القراءة في الفجر ولا يُشرَع فيها القُنُوت. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/936

التأمين بعد قراءة الفاتحة سُنَّة مُؤَكَّدة، يُسَرُّ بها في الصلاة السِّرِّيَّة، ويُجهَر بها في الصلاة الجَهرِيَّة، ويُؤَمَّن فيها مع الإمام. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/933

تُسَن قراءة البَسمَلَة سِرًّا في الصلاة قبل الفاتحة وقبل كل سورة، ولا يُشرَع تكرار الفاتحة في القيام الواحد مِن غير سبب. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/925

قِراءة الفاتحة للإمام والمُنفَرِد رُكن من أركان الصلاة، ولا تجب قراءة الفاتحة على المأموم في الصلاة الجَهرِيَّة، وعلى المأموم أن يَستمِع لقراءة إمامه فيما زاد على الفاتحة وذلك خيرٌ له مِن أن يقرأ معه. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/923

ضوابط حجاب المرأة: 1- أن يَستُر جميع بَدَنها 2- ألا يَشِف أو يَصِف بَدَنها 3- ألا يكون ضيقًا يَصِف حجم أعضائها 4- ألا يكون زِينةً في نَفسِه 5- ألا يكون مُعطرًا أو مُبخرًا الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/3172

انتشر بين الشباب لبس بنطلونات الجينز المشققة والمرقعة وغيرها وهذا لا يجوز، لأن فيه تَشَبُّه بالكُفَّار والفُسَّاق؛ وقد نهى النبي ﷺ عن التَّشَبُّه بهم وقال: (مَن تَشَبَّه بقوم فهو منهم).. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/3163

حكمة مشروعية اللباس: • ستر للعورة: قال تعالى: {يابني آدم قد أنزلنا عليكم لباسا يواري سوآتكم} . • الوقاية من الحر والبرد: قال تعالى: {وجعل لكم سرابيل تقيكم الحر}. • فيه إظهار نعمة الله: قال ﷺ: (إن الله يحب أن يرى أثر نعمته على عبده). الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/3132

يَحرُم أكل الضفدع ؛ لحديث عبد الرحمن بن عثمان: أنَّ طبيبًا سأل النبيَّ ﷺ عن ضفدع يجعلها في دواء؛ فنَهاهُ النبيُّ ﷺ عن قَتْلِها.. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3543

يَحرُم أكل لحوم الجلَّالة وهي البهائم التي تجول في الطرقات تأكل من القذارات والزبالات، وكذلك يَحرُم شُرب ألبانها وأكل بَيْضِها، لحديث عبد الله بن عمرو قال: (نهى رسول الله ﷺ يوم خيبر عن لحوم الحمر الأهلية، وعن الجلالة).. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3502

يُباح مِن الطيور: الدجاج، والبط، والإوز، والحمام، والعصافير، ويَحرُم كل ذي مخلب مثل الصَّقر، والنِّسر، والحِدأة، والغُراب الأبقع، ويُباح أكل غُراب الزرع الذي يأكل الحبوب. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3473

يُسن دعاء الاستفتاح في الصلاة بعد تكبيرة الإحرام:(سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولا إله غيرك وجهت وجهي للذي فطر السموات والأرض حنيفا وما أنا من المشركين إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين). الموسوعة الفقهية - الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/917

دُعاء الاستِفتَاح مِن سُنَن الصلاة، والأفضل أن يَتتبَّع المَرءُ أدعية الاستِفتاحات الواردة في السُّنَّة والثابتة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فيأتي بهذا مرة وهذا مرة. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/917

يُسَن وَضْع اليُمنَى على اليُسرَى في القِيام في جميع ركعات الصلاة، والمُصلِّي مُخَيَّر في المَوضِع الذي يضع يديه عليه: فيَضعُهما على الصَّدر، أو فَوق السُّرَّة تحت الصَّدر، أو تحت السُّرَّة، والأمرُ في ذلك واسع. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/912

استقبال القبلة شرط في صحة الصلاة ويشترط لمن كان بمكة وأمكنه مشاهدة الكعبة استقبال عينها ومن لا يمكنه مشاهدتها لبعد أو حيلولة شيء دونها اكتفى بالجهة ومَن بَعُد عن البيت فالفرض استقبال جهة الكعبة ولا يضر الانحراف اليسير. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/856

يجِب على المرأة أمام مَحارِمها أن تَستُر جميعَ بَدَنِها سِوَى ما يَظهَر منها غالبًا كالرقبة والشَّعْر والقدمين ونحو ذلك؛ فبعض النساء يَتساهلنَ في كَشْف نُحورِهِن وسِيقانِهن وربما أكثر من ذلك أمام المَحارِم وهذا خطأ. الموسوعة الفقهية http://dorar.net/feqhia/3143

يجب على الرجل أن يَستُر ما بين السُّرَّة إلى الرُّكبَة؛ ولا ينبغي للرجل أن يكشف عن ظَهرِه أو صدره أو بطنه من غير حاجة، بدعوى أن ما عدا ما بين السُّرَّة إلى الرُّكبَة ليس عورة؛ فليس ذلك من المروءة. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/874

يَحرُم على النساء لبس الثياب الضيقة التي تَصِف حجم عوراتهن؛ مثل لبس البناطيل والفساتين الضيقة مُتَّبِعات في ذلك ما يُسمى بالموضة! لدخول ذلك تحت قوله صلى الله عليه وسلم: (كاسيات عاريات).. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/3151

لا يحل أكل ما قُطِعَ من الحيوان وهو حَيٌّ قبل ذبحه؛ لحديث أبي واقد الليثي رضي الله عنه قال: قدم النبي ﷺ المدينة وهم يَجُبُّون أسنمة الإبل، ويقطعون أليات الغنم، فقال: (ما قُطِعَ من البهيمة وهي حَيَّة؛ فهي مَيْتَة). الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3519

يحرم الأكل من صيد الحرم المكي والمدني؛ لقول النبي ﷺ: (إن الله حرم مكة.. لا يختلى خلاها، ولا يعضد شجرها، ولا ينفر صيدها)، وقوله ﷺ: (إن إبراهيم حرم مكة، وإني حرمت المدينة ما بين لابتيها، لا يقطع عضاهها، ولا يصاد صيدها). الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3513

يَحرُم أكل كل ما يضر إذا ثبت ضرره؛ لقوله تعالى: {ولا تقتلوا أنفسكم} وقوله تعالى: {ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة}؛ ويَحِلُّ أكل كل طاهر لا ضرر فيه؛ لقوله تعالى: {قل من حرم زينة الله التي أخرج لعباده والطيبات من الرزق}. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3555

السُّجود رُكن مِن أركان الصلاة، وفَرْضٌ مِن فُروضِها، والواجب في السجود سَجدتانِ في كل رَكعَة، ويجب السجود على أعضاء سَبعَة، وهي: الجَبهَة مع الأنف واليَدينِ والرُّكبَتينِ والقَدمينِ. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/961

يُسن للمُصلي بعدما يرفع من الركوع أن يزيد مع التحميد أذكارا أخرى فيقول:(ربنا ولك الحمد حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه) (ربنا لك الحمد، ملء السموات والأرض، وملء ما شئت من شيء بعد، أهل الثناء والمجد، أحق ما قال العبد، وكلنا لك عبد..). الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/956

لا يجوز القيام بعمليات التجميل إذا كان فيها تغيير لخلقة الله؛ وذلك لقول الله تعالى حكاية عن إبليس: {ولآمرنهم فليغيرن خلق الله} ولقوله ﷺ: (لعن رسول الله ﷺ الواشمات، والمتنمصات، والمتفلجات للحسن، المغيرات لخلق الله). الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3339

يُستحب لبس اللون الأبيض من الثياب، وهذا باتفاق المذاهب الفقهية الأربعة؛ لحديث ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله ﷺ: (البسوا من ثيابكم البياض؛ فإنها من خير ثيابكم، وكفنوا فيها موتاكم). الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/3223

يحرم شرب الدخان (السجائر والشيشة) لقوله تعالى:{ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث}والدخان من الخبائث لما فيه من الضرر،وقوله تعالى:{ولا تقتلوا أنفسكم}وشرب الدخان يؤدي إلى أمراض مهلكة بشهادة البحوث الطبية،وقوله ﷺ:(لا ضرر ولا ضرار). الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3401

الحِكمَة مِن تحريم الخمر هي حِفْظُ العَقل؛ لِمَا يَترتَّب على زَوالِه مِن مَفاسِد، وعليه فيَحرُم خَلْط الخمر بغيرها مِن الأطعمة؛ لأن الخمر نَجِسَة، فإذا خُلِطَت بغيرِها مِن الأطعمة الطاهرة نَجَّسَتْهَا. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3357

يَحرُم أكل ما لا دم له من الحشرات كالخنفساء والصرصور والذباب والوزغ (البُرص) وغيرها؛ ويُباح أكل الجراد ولو مات حَتْفَ أنفِه؛ لقول ابن عمر رضي الله عنهما: (أُحِلَّت لنا مَيتتان ودَمان: الجراد والحِيتان، والكبد والطحال).. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3487

يَحرُم تناول المُخدِّرات بجميع أنواعها القليل منها والكثير؛ مثل الحشيش والأفيون والهيروين والشَّمَّة والقَات وغيرها؛ وذلك لقول النبي ﷺ: (كل مُسكِر خَمْر، وكل خَمْر حرام). الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3396

يجوز استخدام الأدوية التي تحتوي على الكُحول بشرط أن تكون نِسبَة الكُحول فيها قليلة، وألا يظهر أَثرُه فيها؛ بحيث لا يَسكَر الإنسان إذا تناولها؛ وبه أفتى ابن عثيمين، واللجنة الدائمة، ومجمع الفقه الإسلامي. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3411

يُباح أكل ذبائح بهائم الأنعام؛ الإبل والبقر والغنم، ويُباح أكل لحوم الخيل، والحمار الوحشي، والقنفذ، والضبع، ويَحرُم أكل كل ذي ناب من السباع؛ كالأسد، والثعلب، والكلب، والقط، والفيل، والدب، والقرد. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3431

دُخول الوقت شَرطٌ في صِحَّة الصلوات الخَمْس، ولا يَحِل تقديم الصلاة عن وَقتِها، ومَن صلَّى قبل الوقت لم تُجزِئ صَلاتُه، ولا يَحِل تأخير الصلاة عَمدًا عن وَقتِها مِن غير عُذر. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/831

إذا أُقيمَت الصلاة فلا يُفتَتَح غيرها من النوافل، وإذا أُقيمَت الصلاة والمُصلِّي في صلاة النافِلَة فإنه يُتِم صلاتَه، إلَّا إذا خاف أن تَفوته صلاة الجَماعَة فإنه يَقطَع النافِلَة. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/805

يُستحب عند سماع الأذان الترديد مع المؤذن، وتُستحب الصلاة على النبي ﷺ عقب الأذان، والدعاء له ﷺ بالوسيلة والفضيلة وقول: (أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن محمدا عبده ورسوله، رضيت بالله رَبًّا، وبمحمد رسولًا، وبالإسلام دِينًا). الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/687

يُشرع الأذان للصلوات الخمس ولا يُشرع لغيرها من النوافل، ويُستحب في السفر الأذان والإقامة للصلاة سواء للمُنفرد أو للجماعة، ومَن جمع بين صلاتين فإنه يُؤذن للأولى ويقيم لكل صلاة منهما. الموسوعة الفقهية http://dorar.net/feqhia/699

يَحرُم على الرجال والنساء لبس اللباس الشفاف الذي يَصِف البَدَن مُبَيِّنًا للعورة؛ وهذا باتفاق المذاهب الفقهية الأربعة: الحنفية، والمالكية، والشافعية، والحنابلة.. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/3152

يجوز استخدام العدسات اللاصقة المُلَوَّنَة، ويَحرُم وَضْع الرُّمُوش الصناعية، ويَحرُم إزالة شَعْر الحواجب (النَّمْص)، ويُباح تَشْقِير الحاجِبين للنساء.. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/3263

يجب سَتْرُ العَوْرَة حالَ الخلوة إذا لم تكُن حاجة تدعو إلى كَشفِها؛ لقول النبي ﷺ: (الله أحق أن يُستحيا منه من الناس). الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/3149

يُباح للمُضطر أن يأكل المَيْتَة بقدر ما يَسُد رَمقَه ويأمن به من الهلاك، ولا يجوز له الشبع، ويُباح له التزود من الميتة بعد أكله منها حتى يجد غيرها؛ ويكون الاضطرار بأن يخشى على نفسه الموت، أو المرض الذي يفضي إلى الموت.. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3573

يُباح أكل مَيْتَة السمك سواء كان طافِيًا على سطح الماء أو غير طافٍ، ويُباح أيضا أكل مَيْتَة البحر من غير السمك؛ وذلك لقوله تعالى:{أحل لكم صيد البحر وطعامه} ولقول النبي ﷺ عن البحر:(هو الطَّهُور ماؤُه الحِلُّ مَيْتَتُه). الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3527

الأصل في الأطعمة أنها حلال؛ لقوله تعالى: {ياأيها الناس كلوا مما في الأرض حلالا طيبا} إلا ما جاء نَصٌّ بتحريمه مِثل المَيْتَة ولحم الخنزير وغيرهما؛ قال تعالى: {إنما حرم عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير}.. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/3425

يُشتَرَطُ في المأخوذِ في الزكاة، السلامة من العيوب إذا كان ما يملِكُه صحيحًا؛ وذلك لقوله تعالى: {ولا تيمموا الخبيث منه تنفقون}، وقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : (ولا يُخرَج في الصَّدقة هَرِمةٌ، ولا ذَاتُ عَوارٍ). الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/2304

المُستغلات: هي الأموال التي لم تُعد للبيع وإنما أُعدت للنماء وأخذ منافعها ببيع ما يحصل منها؛ كالدخل الذي يحصل من ريع الأرض أو أجرة الدار، وتؤخذ زكاة المستغلات من غَلتها وإيرادها لا من قيمتها، وذلك بعد مرور حَوْل. الموسوعة الفقهية-موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/2219

تجب الزكاة في عُروض التجارة (ما أُعِدَّ للتجارة كالثياب والأواني والسيارات ومثل ذلك من البضائع) ونِصاب زكاة عُروض التجارة هو نِصاب الذهب والفضة؛ وهذا باتفاق جماهير أهل العِلم؛ لعموم قوله تعالى: {خذ من أموالهم صدقة} فعُموم الآية يشمل كل مال على اختلاف أصنافه. الموسوعة الفقهية

الورق النقدي: هو العُملة التي يتداولها الناس كالريال والجنيه والدولار، والورق النقدي تجب فيه الزكاة إذا بلغ نِصابا وحال عليه الحول، ونصابه هو أدنى النصابين من الذهب أو الفضة أي ما يعادل 85 جراما ذهبا أو 595 جراما فضة. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/2162

الحُلِي: هو كل ما يُتزين به من الذهب والفضة، وقد اختلف أهل العلم في زكاة الحلي المعد للاستعمال على قولين:الأول: تجب زكاة الحلي،والثاني:لا تجب، أما إذا كان الحلي متخذا للتجارة فأجمع الفقهاء على أنه تجب زكاته سواء كان لرجل أو امرأة. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/2131

النِّصاب: هو قدر من المال رَتَّب الشارع وجوب الزكاة على بُلوغه وهو يختلف باختلاف المال الزكوي، فنِصاب الذهب (85) جراما، ونِصاب الفضة (595) جراما، ونِصاب الزروع والثمار (612) كيلوجراما من القمح ونحوه، ونِصاب الإبل خمس، ونِصاب البقر ثلاثون، ونِصاب الغنم أربعون. الموسوعة الفقهية

المال الحرام: هو كل مال حظَر الشارع اقتِناءه أو الانتفاع به، سواء كان فيه ضرر أو خَبَث كالميتة والخمر، أم لوقوع خلل في طريق اكتسابه كالغصب والسرقة، أو لأخذِه بأسلوبٍ لا يقرُّه الشَّرعُ ولو بالرِّضا كالرِّبا والرَّشوة. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/2111

لا يُشترَط العَقل ولا البُلوغ في وجوب الزكاة، فتُؤخذ الزكاة من الصغير والمجنون إن بلَغ مالُهما النِّصاب وحال عليه الحَوْل؛ لأن قوله تعالى: {خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها} عُموم لكل صغير وكبير، وعاقل ومجنون. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/2106

المال الذي تجب فيه الزكاة خمسة أنواع: الذَّهب والفضَّة، والمَعْدِن والرِّكاز -وهو ما أُخرِجَ من باطن الأرض-، وعُروض التِّجارة، والزُّروع والثِّمار، والأنعام؛ وتشمل: الإِبِل والبقَر والغنَم. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/2109

الزكاة فريضة من فرائض الدين، وهي الركن الثالث من أركان الإسلام ؛ قال تعالى:{وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة} وقال ﷺ:(بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله، وأن محمدا رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، والحج، وصوم رمضان). الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/2094

يَحرُم الاتكاء على القبور والمشي فوقها، ولا يُشرع عند القبور قراءة القرآن ولا الذبح ولا وضع الجريد والزهور، والصدقة عند القبر بدعة، ولا يجوز السفر لزيارة القبور سواء كانت قبور أنبياء أو غيرهم، ولا يجوز تخصيص زيارة القبور بوقت معين من كل شهر أو كل عام. الموسوعة الفقهية

لا يُشرَع رَفْع الصوت بقراءة قرآن أو ذِكر أثناء السير بالجَنازة، ويُستحب أن يقول الذي يُدخِل الميت القبر حين يضعه في قبره: بسم الله، وعلى مِلَّةِ رسول الله -أو على سُنَّةِ رسول الله- صلى الله عليه وسلم. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/1981

يُستحب الإسراع بالجنازة؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (أَسرِعُوا بالجنازة؛ فإن تَكُ صالحة فخيرٌ تُقَدِّمُونَها، وإن يَكُ سوى ذلك فشَرٌّ تضعونه عن رِقابِكُم). الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/1996

يُستحب تغطية نَعْش المرأة بشيء؛ وذلك لتُستر عن أعين الناس، ولا يُشرع تغطية الميت بغطاء مكتوب عليه آيات من القرآن كآية الكرسي وغيرها، فليس لذلك أصل، وهو في الحقيقة امتِهان لكلام الله ، وليس بنافع الميت بشيء. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/feqhia/1988

يُستحَب أن تُجعَل الصفوف على الجنازة ثلاثة صفوف؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (مَن صلَّى عليه ثلاثة صفوف، فقد أَوجَب). الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/1978

يُستحب أن يُبادَر بقَضاء دَيْن الميت؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: (نَفْسُ المؤمن مُعلَّقَة بِدَيْنِه حتى يُقضَى عنه). ويُستحب أيضا المُبادَرَة بتنفيذ وصيته مُسارعةً لوصول الثواب إليه. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/1918

يُسن تلقين المحتضر الشهادة، ولا يُسن توجيهه إلى القِبلَة، ويُستحب أن يُسقَى المحتضر ماءً؛ وذلك لأنه يُطفئ ما نزل به مِن الشدة، ويُسهِّل عليه النطق بالشهادة؛ لأن العطش يغلب حينئذ لشدة النَّزْع. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/feqhia/1904

أنواع زيارة القبور: 1- الزيارة الشرعية: وهي زيارة القبور من أجل الدعاء للأموات وتذكر الآخرة. 2- الزيارة البدعية: وهي أن تقصد القبور للعبادة عندها بقراءة قرآن أو صلاة أو غير ذلك. 3- الزيارة الشركية: وهي زيارة القبور لدعاء أهلها والاستغاثة بهم أو للذبح والنذر لهم. الموسوعة الفقهية

يجوز البُكاء على المَيِّت مِن غَيرِ نَدْبٍ ولا نِياحَة، ويَحرُم على أقارب الميِّت وغيرهم النَّدْب والنِّياحَة والصُّراخ، وأعمال الجاهِليَّة مِن شَقِّ الثِّياب، ولَطْم الخُدود، وغير ذلك. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/1912

يُستحب لمن زار مريضًا أن يدعو له، وأن يخفف المكوث عنده ولا يطيل الجلوس، وأن يُرغِّب المريض في التوبة، ويَحُثُّه على حُسن ظَنِّهِ بِرَبِّه، وينبغي على الزائر ألا يواصل عيادة المريض كل يوم حتى لا يُثقِل عليه. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/enc/feqhia/1897

يُستحب الإكثار من الدعاء يوم الجُمعة؛ لحديث أبي هريرة رضي الله عنه: أن رسول الله ﷺ: ذَكَرَ يوم الجُمعة فقال: (فيه ساعة لا يُوافِقها عَبدٌ مُسلم وهو قائم يُصلِّي يسأل الله شيئًا إلا أَعطاهُ إيَّاهُ). الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/1670

يُسن الاغتِسال لحضور صلاة الجمعة؛ لقول النبي ﷺ: (الغُسل يوم الجمعة واجب على كل مُحْتَلِم) ويُستحب أن يَتَطَيَّب ويَستاك، ويَتزيَّن ويلبس أحسن ثيابه، ويُستحب التبكير بالذهاب مِن أَول النهار، وأن يذهب إليها ماشِيا. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/1683

مَن أدرك مِن صلاة الجمعة ولو ركوع الركعة الثانية فقد أدرك الجمعة ويضيف إليها ركعة أخرى ليتم صلاته، ومن أدركهم بعدما رفعوا من ركوع الركعة الثانية أو أدركهم وهم جلوس فقد فاتته صلاة الجمعة ويتمها ظُهرًا أربع ركعات. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/1619

يُستحَب لمَن دخَل المسجد يوم الجُمعة صلاةُ ركعتين تَحِيَّة المسجد حتى ولو كان الإمام يَخطُب الجُمعة، ويَحرُم تَخَطِّي الرِّقاب حالَ الخُطبَة إلا إذا وجَد فُرجةً لا يَصِلُ إليها إلَّا بِتَخَطِّي الجالِسين. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/1643

يجب الإنصات أثناء خُطبة الجُمعة ويَحرُم الكلام، ولا يُرَدُّ السلام، ولا يُشَمَّت العاطِس أثناء الخُطبة، ويُشرَع أن يُصلَّى على النبيِّ صلى الله عليه وسلم سِرًّا إذا ذُكِرَ في الخُطبة. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/1641

صلاة الجمعة فرض عين، وتجب صلاة الجمعة على الرجال، الأحرار المكلفين المقيمين الذين لا عذر لهم، ولا يجوز تعدد الجُمع في أكثر من مسجد في مدينة واحدة مع عدم الحاجة إلى ذلك، فلو أن أهل مدينة يسعهم مسجد واحد لإقامة صلاة الجمعة لكفى. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/1571

يُسن الإشارة بالسَّبَّابَة في التَّشَهُّد، ولا يُشرَع تحريك السَّبَّابَة، ويُسن للمُصلِّي أن ينظر حال تَشَهُّدِه إلى سَبَّابَتِه، ويُستحب الدعاء بعد التَّشَهُّد والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم وقبل السلام. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/1011

يُستحب الدعاء في السجود؛ لِمَا ثبَت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (أَقربُ ما يكون العَبدُ مِن رَبِّهِ وهو ساجِد؛ فأَكثِرُوا الدعاء). الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/981

مواضع رفع اليدين في الصلاة: يُسن رفع اليدين عند تكبيرة الإحرام، وعند الركوع وعند الرفع منه، وعند القيام من التشهد الأول، ولا يشرع رفع اليدين في غير المواضع المذكورة، ويكون رفعهما إلى المنكبين أو إلى الأذنين. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/feqhia/907

تكبيرة الإحرام فَرض ورُكن من أركان الصلاة، ويُشترط في صحة تكبيرة الإحرام في صلاة الفرض أن يأتي بها قائمًا، ولا تَنعقِد تكبيرة الإحرام إلا بلفظ: (الله أكبر). الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/feqhia/898

استَحَبَّ جمهور الفقهاء للمُصلِّي أن يَنظُر إلى مَوضِع سُجودِه حالَ القِيام؛ لأن النظر إلى موضع السجود أَسلَم للمُصلي، وأَبعَد مِن الاشتغال بغير صلاته، وأَكَفُّ لِبَصَرِه، وأَقربُ إلى الخُشوع، وأَجمَع للقلب. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/895

سَتْر العَورة شرط لصحة الصلاة، ويُستحب أن يَتجَمَّل الرَّجُل بأحسن الثياب عند الصلاة، ويجب على المرأة في الصلاة سَتر جميع جِسمِها ما عدا الوجه والكفين. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/871

تجوز صلاة النافلة على الدابة (السيارة) حيثما توجهت، ولا تجوز صلاة الفريضة على الدابة من غير عذر، وتجوز صلاة الفريضة على السفينة في الجملة، وتجوز صلاة الفريضة على الطائرة مع القيام بأركانها حسب الاستطاعة ويدور المصلي معها حيث دارت من أجل استقبال القبلة. الموسوعة الفقهية

إذا لم يعرف المُصلِّي القِبلَة فإنه يلزمه الاجتهاد في تحديدها، فمَن صلى إلى غير القِبلة مجتهدًا ولم يعلم إلا بعد أن سلَّم أجزأته صلاته، ومَن صلى إلى جهة غير القِبلة من غير أن يجتهد في معرفة القِبلة فلا تجزئ صلاته وعليه إعادتها. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/856

مَن فاتَتهُ صلاة وذَكرَها في وَقتِ صَلاةٍ أُخرى فإنَّه يَبدأ بقَضاء الفائِتة، ثم يُصلِّي الحاضِرة، وذلك في الجُملة، ويجب قَضاء الفَوائِت على الفَوْرِ مُرَتَّبَة الأُولَى فالثانِيَة وهكذا. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/852

مَن نام عن صلاة أو نسيها حتى خرج وقتها ففرض عليه أن يصليها إذا استيقظ أو تذكر، ولا قضاء على المغمى عليه فيما خرج وقته من الفرائض، سواء قل زمن الإغماء أم كثر، ومن زال عقله ببنج أو دواء لزمه قضاء الصلاة وإن طالت المدة. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/852

الأفضل في وقت صلاة الصبح تعجيلها في أول وقتها إذا تحقق طلوع الفجر، ويُستحب تعجيل الظهر في غير حَر ولا غَيْم، وكذلك تعجيل صلاة المغرب والمبادرة إليها في أول وقتها أفضل من تأخيرها، أما صلاة العشاء فتأخيرها أفضل إذا لم يشق على الناس. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/838

تُشرع الصلاة في عموم الأرض في الجملة، ويُستثنى من ذلك بعض الأماكن التي حددها الشرع، فلا تصح الصلاة في أعطان الإبل وهي أماكن إقامتها، ولا تصح الصلاة في المقبرة، وتكره الصلاة على قارعة الطريق وفي الكنائس والبِيَع، وتكره الصلاة في أماكن المعصية ومأوى الشياطين. الموسوعة الفقهية

الطهارة مِن الحَدَث الأصغر والأكبر شرط في صحة الصلاة، ومَن صلى بغير طهارة ناسِيًا أو جاهِلًا فعليه إعادة الصلاة، ومَن لم يجد ماءً ولا ترابا، أو مُنع منهما لسبب مُعتبر صلى على حسب حالِه، ولا إعادة عليه. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/824

إذا بلَغ الولدُ سبعَ سنين أُمِرَ بالصلاة؛ ليتدرب عليها، فإذا بلَغ عشرَ سنين ضُرِبَ عليها؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (عَلِّمُوا الصبيَّ الصلاةَ ابن سبع سنين، واضربوه عليها ابن عشر). الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/enc/feqhia/816

إذا أُقيمَت الصلاة فلا يُفتَتَح غيرها من النوافل، وإذا أُقيمَت الصلاة والمُصلِّي في صلاة النافِلَة فإنه يُتِم صلاتَه، إلَّا إذا خاف أن تَفوته صلاة الجَماعَة فإنه يَقطَع النافِلَة. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/805

يستحب عند سماع الأذان الترديد مع المؤذن والصلاة على النبي ﷺ عقب الأذان والدعاء له ﷺ بالوسيلة والفضيلة ويستحب بعد الأذان قول: أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله رضيت بالله ربا وبمحمد رسولا وبالإسلام دينا. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/687

مِن فِقه الحيض: يَحرُم على الحائض الصلاة، ولا يجب عليها قضاء الصلاة التي فاتتها وقت حَيْضِها، وإذا طَهُرت قبل خروج الوقت لم يلزمها إلا الصلاة التي طهرت في وقتها، ويجوز للحائض قراءة القرآن وذِكر الله عز وجل، ولا يجوز لها مس المصحف، ولا الـمكوث في المسجد. الموسوعة الفقهية

من فقه الجنابة: يَحرُم على الجُنُب الصلاة، والطواف بالبيت، والمكوث في المسجد، ومَسُّ المصحف، ويُكره له الانغماس في الماء الرَّاكِد، ويُستَحب للجُنُب الوضوء إذا أراد الأكل أو الشرب أو النوم، وإذا أراد أن يُعاوِد الجِماعَ مرة أخرى. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia/512

يَحرُم قضاء الحاجة في المسجد، وعلى القبور، وفي الطريق العام، وفي أماكن الظل التي يستظل بها الناس، وتحت الشجر المثمر، وغير ذلك من أماكن تجمع الناس، أو مواطن انتفاعهم. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/108

يُكره ذِكر الله تعالى باللسان في الخلاء، ومِن ذلك ترديد الأذان، وتشميت العاطس، وكذلك يُكره إدخال ما فيه ذِكر الله تعالى إلى الخلاء إلا لحاجة، ويُكره أيضًا الكلام أثناء قضاء الحاجة لغير مصلحة. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/enc/feqhia/97

يُسَن أن يُقال عند دخول الخَلاء: اللهم إني أعوذ بك مِن الخُبث والخَبائث. وعند الخروج: غُفرانك. ويُستحب عند الدخول تقديم الرِّجل اليُسرى، وعند الخروج تقديم الرِّجل اليُمنى. الموسوعة الفقهية - موقع الدرر السنية dorar.net/feqhia/92

مِن سُنَن الوضوء: يُستحب التسمية عند الوضوء وتخليل اللحية الكثيفة وتحريك الخاتم ونحوه لتحقق وصول الماء، ويُستحب التَّيامُن في غسل أعضاء الوضوء، وتدليك الأعضاء الواجب غسلها، والمُبالَغة في المضمضة والاستنشاق، وغسل الأعضاء ثلاثًا، ولا يَحرُم الكلام أثناء الوضوء. الموسوعة الفقهية

مِن فِقه الوضوء: يُستحب الوضوء للأذان، ويُسَن تجديد الوضوء عند كل صلاة، ويُسَن أيضا الوضوء عند النوم، ولا يجوز مَس المصحف من غير وضوء، ويُستحب للجُنُب الوضوء إذا أراد الأكل أو الشرب أو النوم أو أراد مُعاودَة الجِماع مرة أخرى. الموسوعة الفقهية www.dorar.net/feqhia/240

السواك سُنة مِن سُنن الفِطرة وهو مندوب إليه، ويُستحب السواك عند ذكر الله وقراءة القرآن وعند دخول المنزل وعند الاستيقاظ من النوم وعند تغير رائحة الفم ويسن السواك عند الوضوء وعند الصلاة ولصلاة الجمعة وبحضرة الناس وعلى كل حال، والأفضل الاستياك باليد اليمنى. الموسوعة الفقهية

قال النبي ﷺ:(مَن يُرد الله به خيرًا يُفقِّه في الدين) والفقه هو العلم بأحكام الشريعة، وبه يعبد المسلم ربه على علم وبصيرة، وبه تُعرف المستحبات والمكروهات والمحرمات، فمن أراد الله له الفلاح في الدنيا والآخرة عرّفه ذلك العلم. الموسوعة الفقهية dorar.net/feqhia

الفِراسَة من محاسن الأخلاق: وهي الاستدلال بالأمور الظاهرة على الأمور الخفية. قال تعالى: {إن في ذلك لآيات للمتوسمين} قال النسفي: أي للمتفرسين المتأملين. وقال رسول الله ﷺ: (إن لله عبادا يعرفون الناس بالتوسم). أي بالفراسة. موسوعة #الأخلاق dorar.net/akhlaq/1120

الشهامة من محاسن الأخلاق: وهي: عزة النفس وحرصها على مباشرة أمور عظيمة تستتبع الذكر الجميل قال تعالى:{ووجد من دونهم امرأتين تذودان قال ما خطبكما قالتا لا نسقي حتى يصدر الرعاء وأبونا شيخ كبير فسقى لهما ثم تولى إلى الظل} وكانت هذه شهامة من موسى عليه السلام. dorar.net/akhlaq/762

الشجاعة من محاسن الأخلاق: وهي شدة القلب عند البأس والجرأة والإقدام وثبات الجأش عند المخاوف والاستهانة بالموت. أمر الله المسلمين بالثبات في الجهاد فقال: {يا أيها الذين آمنوا إذا لقيتم فئة فاثبتوا}. وكان ﷺ يقول: (اللهم إني أعوذ بك من الجبن). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/697

من مراتب التضحية أيضا التضحية بالمال؛ يقول تعالى: {وآتى المال على حبه ذوي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل والسائلين وفي الرقاب}، ويقول النبي صلى الله عليه وسلم: (إنك لن تُنفِق نَفَقَةً تبتغي بها وجه الله إلا أُجِرتَ بها). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/243

التضحية من محاسن الأخلاق: وهي بذل النفس أو الوقت أو المال لأجل الله تعالى؛وأعلى مراتبها التضحية بالنفس لا سيما إذا كانت في سبيل الله قال تعالى:{ومن يقاتل في سبيل الله فيقتل أو يغلب فسوف نؤتيه أجرا عظيما}. موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/243

من وسائل اكتساب الأخلاق: أن يتخذ المرءُ الناسَ مِرآةً لنفسِه إن العاقل ينبغي أن ينظر لغيره من الناس ويجعلهم مرآة لنفسه، فكل ما كرهه من قول أو فعل أو خُلق فليتجنبه، وما أحبه من ذلك واستحسنه فليفعله. موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/46

من وسائل اكتساب الأخلاق: التواصي بحُسن الخلق وذلك ببَثِّ فضائل حُسن الخُلق وبالتحذير من مساوئ الأخلاق، وبنُصح المبتلين بسوء الخُلق، وبتشجيع حَسَنِي الأخلاق، فحُسن الخُلق من الحق، والله سبحانه يقول: {وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر}. موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/44

من وسائل اكتساب الأخلاق: الموعظة والنصح التربية بالوعظ لها دور هام في غرس القيم الإسلامية، فالنصح والوعظ ذو تأثير بليغ في نفس المخاطب، والقرآن الكريم زاخر بالمواعظ: {يا أيها الناس قد جاءتكم موعظة من ربكم}، {إن الله نعما يعظكم به}. موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/42

من وسائل اكتساب الأخلاق: الصبر قال ابن القيم: حُسن الخلق يقوم على أربعة أركان، لا يتصور قيام ساقه إلا عليها: الصبر والعفة والشجاعة والعدل. وقال الماوردي رحمه الله: وليس لمن قلَّ صبره على طاعة الله تعالى حظ من بِر ولا نصيب من صلاح. موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/40

إن التذكير والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والتواصي من أساليب التربية الإسلامية التي بدت خلال أحاديث المربي الرسول ﷺ وفي طريقة التواصي والتذكير بالخير والحق والدعوة إليهما من صميم الأساليب التربوية الإسلامية لتنمية القيم والأخلاق. موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/36

الكسل من مساوئ الأخلاق: وهو التَّثاقُل والتراخي عما ينبغي مع القُدرة عليه. قال تعالى ذامًّا المنافقين: {وإذا قاموا إلى الصلاة قاموا كسالى}. وكان النبي ﷺ كثيرا مايَتعوَّذ من الكسل ويقول: (اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، والعجز والكسل). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/2712

الفتور من مساوئ الأخلاق: وهو الكسل والتراخي بعد النشاط والحيوية. مدح الله الملائكة في عدم فتورهم فقال تعالى:{يسبحون الليل والنهار لا يفترون}. ونهى سبحانه موسى وهارون عن الفتور فقال:{اذهب أنت وأخوك بآياتي ولا تنيا في ذكري}أي لا تفترا. موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/2556

الغَدر من مساوئ الأخلاق؛ وهو نَقْض العَهد وتَرْك الوفاء. قال تعالى: {وأوفوا بعهد الله إذا عاهدتم ولا تنقضوا الأيمان بعد توكيدها}. وقال ﷺ: (لكل غادر لِواء يوم القيامة). وقال ﷺ عن آيات المنافق: (..وإذا عاهَدَ غَدَر). موسوعة الأخلاق - موقع الدرر السنية dorar.net/akhlaq/2423

الذُّل من مساوئ الأخلاق: الذل: نقيض العز وهو خضوع واستكانة في النفس. ضرب الله تعالى الذل على بني إسرائيل عُقوبةً لهم؛ قال تعالى: {وضربت عليهم الذلة والمسكنة}. وقال ﷺ:(لا ينبغي للمؤمن أن يُذِلَّ نَفسَه.. يَتعرَّض من البلاء لِمَا لا يطيق). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/2201

المروءة من محاسن الأخلاق: وهي آداب نفسية تحمل الإنسان على الوقوف عند محاسن الأخلاق وجميل العادات. قال تعالى: {خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين}. وقال ﷺ: (خِيارُكم في الجاهلية خِيارُكم في الإسلام إذا فَقِهُوا). موسوعة الأخلاق - موقع الدرر السنية dorar.net/akhlaq/1343

من صور علو الهمة: • علو الهمة في طلب العلم: قال تعالى: {يرفع الله الذين آمنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات}. • علو الهمة في الدعوة إلى الله: قال ﷺ: (بلغوا عني ولو آية). • علو الهمة في العبادة: قال تعالى: {وفي ذلك فليتنافس المتنافسون}. موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/1073

عُلو الهِمة من محاسن الأخلاق: وهو قصد معالي الأمور، وطلب المراتب السامية. ندب الله عباده إلى المبادرة إلى علو الهمة في فعل الخيرات؛ قال تعالى: {وسارعوا إلى مغفرة من ربكم}. وقال ﷺ: (إن الله تعالى يحب معالي الأمور وأشرافها، ويكره سفسافها). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/1059

الشفقة من محاسن الأخلاق: وهي رِقَّة مِن نُصح أو حُب مُختلِط بخوف على المُشفَق عليه. قال ﷺ: (مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد). قال ابن حبان: وفيه مَثَّل النبي ﷺ المؤمنين بما يجب أن يكونوا عليه من الشفقة والرأفة. موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/732

سلامة الصدر من محاسن الأخلاق: وهي خلو القلب من الحقد والغل والبغضاء. قال تعالى: {ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا}. وقال تعالى: {ونزعنا ما في صدورهم من غل}. قال ﷺ: (لا يبلغني أحد من أصحابي عن أحد شيئا، فإني أحب أن أخرج إليكم وأنا سليم الصدر). الأخلاق dorar.net/akhlaq/645

السَّكينة من محاسن الأخلاق:وهي: الطمأنينة والاستقرار والرزانة والوقار. قال تعالى:{هو الذي أنزل السكينة في قلوب المؤمنين ليزدادوا إيمانا} وكان ﷺ يقول:(ائتوا الصلاةَ وعليكم السكينة) وكان ﷺ للناس يقول للناس عشية عرفة حين دفعوا:(عليكم بالسكينة) موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/619

نَقْض العَهد من مساوئ الأخلاق: وهو عدم الوفاء بما أعلن الإنسان الالتزام به من عهد أو مِيثاق. قال تعالى: {فبما نقضهم ميثاقهم لعناهم وجعلنا قلوبهم قاسية}. وقال النبي ﷺ: (مَن أَخفَر مُسلِمًا فعليه لعنة الله). موسوعة الأخلاق - موقع الدرر السنية dorar.net/akhlaq/2788

التَّنفِير من مساوئ الأخلاق: وهو معاملة الناس بالغلظة والشدة مما يحمل على النفور من الدين. نهى النبي ﷺ عن التنفير وقال: (يسروا ولا تعسروا، وبشروا ولا تنفروا) وقال ﷺ: (يا أيها الناس، إن منكم منفرين؛ فأيكم ما صلى بالناس فليوجز). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1916

الجبن من مساوئ الأخلاق: وهو الجزع عند المخاوف. كان النبي ﷺ كثيرا ما يتعوذ من الجُبن ويقول: (اللهم إني أعوذ بك من الجبن). ويقول ﷺ: (شر ما في الرجل: شُحٌّ هالِع، وجُبن خالِع). ويقول ﷺ: (حسب الرجل أن يكون فاحشا بذيا بخيلا جبانا). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1929

الجدال والمراء: من مساوئ الأخلاق: وهو المناظرة على سبيل المغالبة. أكثر ما ذُكر الجدال في كتاب الله مذموما أو منهيا عنه قال تعالى:{ما يجادل في آيات الله إلا الذين كفروا} وقال ﷺ:(أنا زعيم ببيت في ربض الجنة لمن ترك المراء وإن كان محقا) موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1949

الجفاء من مساوئ الأخلاق: وهو غلظ الطبع وترك الرفق في الأمور، والجفاء: خِلاف البر ونقيض الصلة، وقد وردت أحاديث كثيرة تنهى عن تلك الصفة الذميمة. فعن النبي ﷺ أنه قال:(الحياء من الإيمان والإيمان في الجنة والبذاء من الجفاء والجفاء في النار). الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2006

من صور الستر: سَتْر المُسلِم نَفْسَه: قال ﷺ: (كل أمتي معافى إلا المجاهرين). السَّتْر على المسلمين: قال ﷺ: (من ستر مسلما ستره الله في الدنيا والآخرة). السَّتْر على الميِّت: قال ﷺ: (من غسل ميتا فكتم غفر الله له أربعين مرة). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/615

الستر من محاسن الأخلاق: والستـر: تغطية الشيء، والمراد به هنا الستـر على المسلم إن وقع في معصية. لقد حث الإسلام على الستر ورغب فيه قال تعالى: {ولا تجسسوا}. وقال ﷺ:(مَن ستَر على مسلم، ستَره الله في الدنيا والآخرة) موسوعة الأخلاق-موقع الدرر السنية dorar.net/akhlaq/601

الحِكمَة من محاسن الأخلاق: وهي فعل ما ينبغي، على الوجه الذي ينبغي، في الوقت الذي ينبغي. قال تعالى: {ومن يؤت الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا}. وقال النبي ﷺ: (لا حسد إلا في اثنتين: ... ورجل آتاه الله الحكمة فهو يَقضِي بها ويُعَلِّمُها). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/451

حُسن الظَّن من محاسن الأخلاق: وهو ترجيح جانب الخير على جانب الشر في الظنون المُتَعَلِّقة بأُمور الناس. قال تعالى: {يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرا من الظن إن بعض الظن إثم}. وقال النبي ﷺ: (إياكم والظن فإن الظن أَكْذَبُ الحديث). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/418

التَّأَنِّي من محاسن الأخلاق: وهو الحِلم والأناة والتثبت وتَرك العَجلة والتسرع والمبالغة في الرِّفق بالأمور. قال رسول الله ﷺ لأشج عبد القيس: (إن فيك خصلتين يحبهما الله: الحِلم، والأناة). وقال ﷺ: (التَّأنِّي من الله، والعَجَلَة من الشيطان). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/216

الخداع من مساوئ الأخلاق: وهو الاحتيال والمراوغة بإظهار الخير وإبطان الشر. الخداع من صفات المنافقين، قال تعالى عنهم: {يخادعون الله والذين آمنوا وما يخدعون إلا أنفسهم }. وقال ﷺ: (أهل النار خمسة: -وذكر-: ورجل لا يصبح ولا يمسي إلا وهو يخادعك عن أهلك ومالك). dorar.net/akhlaq/2131

التقليد والتبعية من مساوئ الأخلاق: والتقليد: هو قبول القول بغير دليل، واتِّباع الإنسان غيره من غير نظر وتأمل. قال تعالى: {وإذا قيل لهم اتبعوا ما أنزل الله قالوا بل نتبع ما ألفينا عليه آباءنا}. وقال عبد الله بن مسعود: لا يكونن أحدكم إمَّعة. موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/1887

البغض والكراهية من مساوئ الأخلاق: والبغض ضد الحب، وهو نفور النفس عن الشيء. قال تعالى:{إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء}. وقال تعالى:{وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم}. وقال ﷺ:(لا تباغضوا ولا تدابروا وكونوا عباد الله إخوانا). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/1817

الانتقام من مساوئ الأخلاق: وهو: إنزال العقوبة مصحوبا بكراهية تصل إلى حد السخط. قال تعالى: {وإذا ما غضبوا هم يغفرون}. وقال: {فاعفوا واصفحوا}. وقال: {وأن تعفوا أقرب للتقوى}. وعن عائشة رضي الله عنها قالت: ما انتقم رسول الله ﷺ لنفسه في شيء قط.. موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/1758

إفشاء السِّر من مساوئ الأخلاق: والإفشاء: هو الإذاعة والإعلان. والسر: هو ما يُكتم. قال تعالى عن المنافقين: {وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به}. وقال ﷺ: (لا يتجالس قوم إلا بالأمانة). موسوعة الأخلاق - موقع الدرر السنية dorar.net/akhlaq/1717

ثَمرات البِر: • البر طريق الجنة: قال ﷺ:(إن البر يهدي إلى الجنة) • البر سبيل لزيادة العمر:قال ﷺ:(لا يزيد في العمر إلا البر) • البر من مكارم الأخلاق:قال ﷺ:(البر حسن الخلق) • راحة البال في البر: قال ﷺ:(البر ما اطمأنت إليه النفس واطمأن إليه القلب) موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/182

البِرُّ من محاسن الأخلاق: وهو التوسع في فعل الخير، وإسداء المعروف. قال رسول الله ﷺ: (البِر حُسن الخُلُق). وقال ﷺ: (إن الصدق يهدي إلى البِر، وإن البِر يهدي إلى الجنة). وقال ﷺ: (لا يزيد في العُمر إلا البِر، ولا يرد القَدَر إلا الدعاء). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/170

الأُلفة من محاسن الأخلاق: وهي اسم من الائتلاف وهو الالتئام والاجتماع. قال تعالى:{إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم}. وقال ﷺ:(المؤمن يألف ويُؤلف ولا خير فيمن لا يألف ولا يُؤلف). وقال ﷺ:(الأرواح جنود مجندة ما تعارف منها ائتلف وما تناكر منها اختلف). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/91

الوقار من فضائل الأخلاق؛ وهو الحِلم والرزانة. أمر الله المؤمنين بتوقير النبي ﷺ فقال تعالى: {وتعزروه وتوقروه}. وقال تعالى: {واقصد في مشيك واغضض من صوتك}. وقال ﷺ: (إن الهدي الصالح والسمت الصالح والاقتصاد جزء من خمسة وعشرين جزءا من النبوة). الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1610

الوَرَع من فضائل الأخلاق: وهو اجتناب الشبهات خوفًا من الوقوع في المحرمات. قال النبي ﷺ: (خيرُ دِينكم الورع). وقال ﷺ: (دَع ما يُريبك إلى ما لا يُريبك). وقال ﷺ: (مَن اتقى الشبهات استبرأ لدينه وعرضه ومن وقع في الشبهات وقع في الحرام). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1549

الحِقد من مساوئ الأخلاق: وهو إمساك العداوة في القلب وإضمار الشر. حث الشرع على تركه؛ فقال تعالى عن أهل الجنة:{ونزعنا ما في صدورهم من غل} وقال ﷺ: (تعرض الأعمال يوم الاثنين والخميس، فمن مستغفر فيغفر له..ويرد أهل الضغائن بضغائنهم حتى يتوبوا). الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2074

من وسائل اكتساب الأخلاق: تصحيح العقيدة إن الطريق لتصحيح الأخلاق هو تصحيح العقيدة فالسلوك ثمرة لما يحمله الإنسان من معتقد فأكمل المؤمنين إيمانًا أحسنهم أخلاقًا كما قال ﷺ فالعقيدة الصحيحة هي التي تحمل صاحبها على مكارم الأخلاق وتردعه عن مساوئها. موسوعة الأخلاق bit.ly/2HeFSVt

الشماتة من مساوئ الأخلاق: وهي سرور النفس بما يصيب غيرها من الأضرار. والشماتة خلق مذموم يورث العداوة قال تعالى:{إن تمسسكم حسنة تسؤهم وإن تصبكم سيئة يفرحوا بها}. وكان ﷺ يقول:(تعوذوا بالله من جهد البلاء...وشماتة الأعداء). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2294

الخِذلان من مساوئ الأخلاق: وهو ترك الإعانة والنصر للمسلم. الخِذلان صفة مذمومة قد جعلها الله صفة للشيطان؛ فقال تعالى: {وكان الشيطان للإنسان خذولا}. ونهى النبي ﷺ عن خذلان المسلم فقال: (المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله ولا يحقره). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2160

الخُبْث من مساوئ الأخلاق: وهو إضمار الشر للغير وإظهار الخير له، واستعمال المكر والخديعة في المعاملات. حرَّم الله عز وجل كل خبيث وأحلّ كل طيب؛ فقال تعالى: {ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبآئث}. وقال تعالى: {قل لا يستوي الخبيث والطيب}. الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2108

وسائل وأساليب النصيحة: • البدء بقضاء أمور المنصوح • تقديم الهدية • التواصل بالرسائل • زيارة العلماء والدعاة: فمن وسائل قبول بعض الناس للنصيحة تلقيها من عالم أو داعية • الصحبة: فالصحبة من الوسائل التي توثق الصلة بالأشخاص وتقرب القلوب موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1537

ضوابط النصيحة: •الإخلاص في النصيحة •العِلم بما يُنصَح به •عدم الجهر بالنصيحة •مراعاة الوقت والمكان المناسب •اللِّين والرِّفق في النصيحة موسوعة الأخلاق - موقع الدرر السنية www.dorar.net/enc/akhlaq/1535

النصيحة من فضائل الأخلاق؛ وهي الدعاء إلى ما فيه الصلاح، والنهي عما فيه الفساد. ذكر الله النصح في القرآن الكريم على لسان معظم الأنبياء مثل قوله تعالى: {أبلغكم رسالات ربي وأنصح لكم}. وقال رسول الله ﷺ: (الدين النصيحة). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1518

النصرة من فضائل الأخلاق: وهي الغيرة الإيمانية التي تدفع المسلم لرفع الظلم عن أخيه المسلم. نصرة المؤمن واجب شرعي؛ قال ﷺ: (من نصر أخاه بظهر الغيب نصره الله في الدنيا والآخرة). وعن البراء قال: أُمرنا بسبع: بعيادة المريض...ونصر المظلوم. موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1491

كظم الغيظ من فضائل الأخلاق: وهو إمساك الغضب في النفس. أثنى الله على من تحلى بتلك الصفة فقال تعالى:{والكاظمين الغيظ} وقال ﷺ:(ما من جرعة أعظم أجرا عند الله من جرعة غيظ كظمها عبد ابتغاء وجه الله) وقال ﷺ:(إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب). الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1265

من وسائل اكتساب الأخلاق: النظر في عواقب سوء الخلق وذلك بتأمل ما يجلبه سوء الخلق من غضب الله والبغضة في قلوب الخلق فعن أبي الدرداء: أن النبي ﷺ قال: (ما شيء أثقل في ميزان المؤمن يوم القيامة من خلق حسن، وإن الله ليبغض الفاحش البذيء). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/34

من وسائل اكتساب الأخلاق: التفكر في الآثار المترتبة على حُسن الخلق قال ﷺ: (البِرُّ حُسن الخُلُق). قال ﷺ: (أثقل شيء في الميزان حُسن الخُلق). وقال ﷺ: (إن أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خُلقا وإن حُسن الخُلق ليبلغ درجة الصوم والصلاة). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/32

من وسائل اكتساب الأخلاق: التدريب العملي والرياضة النفسية إن التدريب العملي على اكتساب الأخلاق الفاضلة من الأمور التي تكسب النفس الإنسانية العادة السلوكية، فقد قال ﷺ: (من يستعفف يعفّه الله، ومن يستغن يغنه الله، ومن يتصبر يصبره الله). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/30

من وسائل اكتساب الأخلاق: القرآن الكريم لا شك أن القرآن كتاب هداية ومنهج حياة وأن الارتباط به تدبرا وعملا من أعظم وسائل اكتساب الأخلاق الفاضلة الأمثال القرآنية والقصص القرآني من أفضل الوسائل لغرس القيم الإسلامية وإصلاح النفس وتربيتها موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/28

الافتراء والبهتان من مساوئ الأخلاق: والافتراء هو العظيم من الكذب، والبهتان هو الكذب الذي يدهش سامعه. قال تعالى:{ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا}. وقال ﷺ:(بايعوني على أن لا تشركوا بالله شيئا...ولا تأتوا ببهتان تفترونه بين أيديكم وأرجلكم). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/1691

اليأس والقنوط من مساوئ الأخلاق: واليأس انقطاع الأمل عن الشيء، والقنوط: شدة اليأس. قال تعالى: {قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة}. وقال تعالى: {ولا تيأسوا من روح الله إنه لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون}. الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2874

من مساوئ الأخلاق: الوهن: وهو ضعف يلحق بالقلب. وردت آيات كثيرة تنفي صفة الوهن عن المؤمنين وآيات في ذم الوهن؛ قال تعالى:{وكأين من نبي قاتل معه ربيون كثير فما وهنوا}. وقال تعالى:{ولا تهنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين}. موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2854

القناعة من فضائل الأخلاق: وهي الرضا بما أعطى الله، وترك التطلع إلى المفقود. حث النبي ﷺ على القناعة في أحاديث كثيرة؛ فقال ﷺ: (قد أفلح من أسلم، ورُزق كفافًا، وقنَّعه الله). وقال ﷺ: (ارضَ بما قسم الله لك تكن أغنى الناس). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1201

الغَيْرَة من فضائل الأخلاق: وهي الحَمِيَّة والأَنَفة، والغيرة كراهة الرجل اشتراك غيره فيما هو حقه. والغيرة صفة جليلة من صفات الله عز وجل؛ حيث قال النبي ﷺ: (إن الله تعالى يغار، وغيرة الله أن يأتي المؤمن ما حرم الله عليه). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1095

العدل من فضائل الأخلاق: وهو القصد في الأمور والاستقامة على طريق الحق. أمر الله عز وجل بإقامة العدل فقال تعالى: {إن الله يأمر بالعدل}. وقال ﷺ: (إن المقسطين يوم القيامة على منابر من نور..الذين يعدلون في حُكمهم وأهليهم وما وُلُّوا). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/905

سوء الظن من مساوئ الأخلاق: وهو عدم الثقة بمن هو أهل لها، وقد أمر الله باجتناب سوء الظن وأخبر أن بعض الظن يكون ذَنبًا على صاحبه؛ فقال تعالى:{اجتنبوا كثيرا من الظن إن بعض الظن إثم} وقال ﷺ:(إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2270

الطمع من مساوئ الأخلاق: وهو نزوع النفس إلى الشيء وتعلق البال به،وقد نبه النبي ﷺ على خطورة الطمع فقال ﷺ:(ما ذئبان أرسلا في غنم بأفسد لها من حرص المرء على المال والشرف لدينه)وشبه النبي ﷺ الطماع بأنه:(كالذي يأكل ولا يشبع). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2318

العُجب من مساوئ الأخلاق: وهو استعظام النعمة والركون إليها؛ والعجب من الآفات الخبيثة التي تُبطل الأعمال وتُذهب الأجر؛ قال تعالى:{إن الله لا يحب كل مختال فخور} وقال تعالى:{ولا تمش في الأرض مرحا} وقال ﷺ:(ثلاث مهلكات: هوى مُتَّبع، وشُح مُطاع، وإعجاب المرء بنفسه) موسوعة الأخلاق

العدوان من مساوئ الأخلاق: وهو الاعتداء في قول أو فعل أو حال، وقد توعد الله أهله بالعقاب؛ فقال تعالى:{ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين}وقال تعالى:{ولا تعاونوا على الإثم والعدوان}وقال تعالى:{فمن اعتدى بعد ذلك فله عذاب أليم}. موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2396

الغضب من مساوئ الأخلاق: وهو ثَوَران دم القلب لقصد الانتقام، والغضب يقود صاحبه إلى الهلاك والخسران؛ لذلك قال النبي ﷺ: (ليس الشديد بالصرعة إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب) وجاء رجل للنبي ﷺ فقال له: أوصني. قال:(لا تغضب). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2484

المكر والكيد من مساوئ الأخلاق: والمكر:هو إيصال المكروه للإنسان من حيث لا يشعر، والكيد:هو الخُبث، وهو من الخَلق: الحيلة السيئة، ومن الله: التدبير قال تعالى:{ولا يحيق المكر السيئ إلا بأهله} وقال ﷺ:(المكر والخديعة في النار). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2761

الكذب من مساوئ الأخلاق: وهو الإخبار بالشيء بخلاف ما هو عليه، وقد توعد الله أهل الكذب فقال:{إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون} وقال:{إن الله لا يهدي من هو كاذب كفار} وقال ﷺ:(إياكم والكذب فإن الكذب يهدي إلى الفجور). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2680

الكِبر من مساوئ الأخلاق: ومعنى الكبر جاء في قوله ﷺ:(الكبر بطر الحق وغمط الناس) أي رفض الحق واحتقار الناس، وقد بيّن الله أنه سبب هلاك فرعون فقال تعالى:{واستكبر هو وجنوده في الأرض بغير الحق..فأخذناه وجنوده} وقال ﷺ:(لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر). موسوعة الأخلاق

علاج قسوة القلب: • الدعاء: قال تعالى: {ادعوني استجب لكم} • قراءة القرآن: قال تعالى: {لو أنزلنا هذا القرآن على جبل لرأيته خاشعا} • ذكر الله: قال تعالى: {ألا بذكر الله تطمئن القلوب} • الإحسان للضعفاء: قال ﷺ: (إن أردت أن يلين قلبك فأطعم المسكين وامسح برأس اليتيم) موسوعة الأخلاق

من أسباب قسوة القلب: الغفلة عن ذكر الله وتدبر القرآن التفريط في الفرائض وكثرة المعاصي الانشغال بالدنيا والانهماك في طلبها التوسع المذموم في المباحات والكسل والفتور أكل المال الحرام وعدم التورع عن الشبهات الكبر واحتقار الآخرين موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2633

علامات قسوة القلب: • عدم التأثر بالقرآن الكريم • جمود العين وقلة دمعها • عدم الاعتبار بالموت • الكِبر وعدم قبول الحق • الضحك عند القبور • عدم الاهتمام بما يصيب الآخرين من أذى موسوعة الأخلاق - موقع الدرر السنية www.dorar.net/enc/akhlaq/2631

القسوة من مساوئ الأخلاق: وقسوة القلب: ذهاب اللين والرحمة والخشوع منه، قال تعالى: {فويل للقاسية قلوبهم} وقال تعالى: {ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك} وقال النبي ﷺ: (ألا أخبركم بأهل النار: كل عُتُلٍ جَوَّاظٍ مُستكبِر). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2616

الفحش والبذاءة من مساوئ الأخلاق: والفحش: ما عظم قبحه من الأفعال والأقوال، والبذاءة: هي التعبير عما يستقبح بالعبارات الصريحة، وقد نبه النبي ﷺ على بغض الله للفحش والبذاء فقال ﷺ: (إن الله ليبغض الفاحش البذيء) وقال ﷺ: (إن شر الناس من تركه الناس اتقاء فحشه). موسوعة الأخلاق

الفجور من مساوئ الأخلاق: وهو التوسع في المعاصي،وهو اسم جامع لكل شر، وقد توعد الله الفجار بالعذاب فقال تعالى:{وإن الفجار لفي جحيم} وعدَّه النبي ﷺ من صفات المنافقين فقال:(وإذا خاصم فجر) وقال ﷺ:(إن الفجور يهدي إلى النار). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2577

الغِيبَة: من مساوئ الأخلاق: وهي ذِكر المرء بما يكرهه وهو غائب، وقد نهى الله عز وجل عن الغيبة نهيا صريحا؛ فقال تعالى:{ولا يغتب بعضكم بعضا} وقال النبي ﷺ:(يا معشر مَن آمن بلسانه ولم يدخل الإيمان قلبه لا تغتابوا المسلمين). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2515

الغِش من مساوئ الأخلاق: وهو كَتم العيوب وإظهار المحاسن، وقد نهى الشرع الحنيف عن الغِش والخداع وأمر بالنصح والإرشاد، قال تعالى: {ولا تتخذوا أيمانكم دخلا بينكم} أي غِشًّا وخِداعًا، وقال رسول الله ﷺ: (مَن غَشَّنا فليس مِنَّا). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2458

الظلم من مساوئ الأخلاق: وهو تعدي الحق إلى الباطل ووضع الشيء في غير موضعه؛ وقد توعد الله الظالمين بأشد العقاب؛ قال تعالى:{ألا لعنة الله على الظالمين} وقال:{إن الله لا يهدي القوم الظالمين} وقال ﷺ:(إن الله ليملي للظالم فإذا أخذه لم يفلته). موسوعة الأخلاق bit.ly/2KclAg0

النميمة من مساوئ الأخلاق: وهي نـقل الحديث من قوم إلى قوم على جهة الإفساد بينهم، والنميمة سبب لعذاب القبر وحرمان دخول الجنة؛ قال تعالى: {ولا تطع كل حلاف مهين هماز مشاء بنميم}، وقال ﷺ: (لا يدخل الجنة نَمَّام). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2819

السخرية من مساوئ الأخلاق: وهي الاستهانة والتحقير، والتنبيه على العيوب والنقائص على وجه مضحك، وقد نهى الله عن السخرية فقال: {يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم}، وتَوعَّد من يهمز الناس فقال: {ويل لكل همزة لمزة}. موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2224

الخيانة من مساوئ الأخلاق: وهي نقض العهد في السر والاستبداد بما يؤتمن عليه؛ وقد نفى الله محبته عن الخيانة فقال: {إن الله لا يحب الخائنين} وقال:{وأن الله لا يهدي كيد الخائنين} وذكرها ﷺ في صفات المنافقين فقال:(إذا اؤتمن خان). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2182

الحسد من مساوئ الأخلاق: وهو إحساس نفساني مركب من تحرق القلب واستكثار نعمة على المحسود مع تمني زوالها عنه،والحسد صفة بغيضة ذمها الله ونسب إليها الشر فقال تعالى:{ومن شر حاسد إذا حسد} ونهى النبي ﷺ عنها فقال:(لا تحاسدوا). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/2027

الجَزَع من مساوئ الأخلاق: وهو التسخط والتشكي، والجزع: نقيض الصبر، والجزع صفة مذمومة نهى عنها الشرع؛ قال تعالى:{إن الإنسان خلق هلوعا إذا مسه الشر جزوعا} وقال ﷺ:(إذا أحب الله قوما ابتلاهم فمن صبر فله الصبر ومن جزع فله الجزع). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1978

التعسير من مساوئ الأخلاق: وهو أن يشدد الإنسان على نفسه أو على غيره في أمر الدِّين أو الدنيا بترك الأيسر؛ وقد نهى النبي ﷺ عن التعسير وأمر بالتيسير فقال: (يسروا ولا تعسروا) وقال ﷺ: (لا تشددوا على أنفسكم فيشدد الله عليكم). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1866

التجسس من مساوئ الأخلاق: هو البحث عن العورات والمعايب والمستور، وقد نهى الله عن التجسس نهيا صريحا فقال تعالى:{ولا تجسسوا}وحذر رسول الله ﷺ منه فقال:(لا تحسسوا ولا تجسسوا) وقال ﷺ:(لا تغتابوا المسلمين ولا تتبعوا عوراتهم). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1842

البخل والشح من مساوئ الأخلاق: والبخل: هو المنع والإمساك، والشح: هو الإفراط في الحرص، قال تعالى:{سيطوقون ما بخلوا به يوم القيامة}وقال تعالى:{ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون}وكان ﷺ يقول:(اللهم إني أعوذ بك من الجبن والبخل). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1783

الإسراف والتبذير من مساوئ الأخلاق: والإسراف: هو مجاوزة القَصْد وتعدي الحد، والتبذير:هو إنفاق المال في غير حقه؛ قال تعالى:{ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين}وقال تعالى:{ولا تبذر تبذيرا}وقال ﷺ:(كلوا وتصدقوا والبسوا في غير إسراف). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1664

الإساءة من مساوئ الأخلاق: وهي فِعل أمر قبيح يترتب عليه غم لإنسان، وقد حذر الله من الإساءة فقال: {من عمل صالحا فلنفسه ومن أساء فعليها}وأمر تعالى بدفع الإساءة فقال: {ادفع بالتي هي أحسن السيئة} وقال ﷺ: (وإذا أسأتَ فأَحسِن). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1642

النزاهة من محاسن الاخلاق: وهي البعد عن السوء والترفع عما يُذم؛ وقد أشار إليها النبي ﷺ في قوله:(من اتقى الشبهات استبرأ لدينه وعرضه) وقوله ﷺ:(دع ما يريبك إلى ما لا يريبك) وقال المفسرون إنها ذُكرت في قوله تعالى:{ويحب المتطهرين} أي المُتنزهين عن الدناءات والفواحش. موسوعة الأخلاق

العزم من محاسن الأخلاق: وهو إمضاء الرأي وعدم التردد بعد تبين السداد،والعزم من الصفات التي حث الله عليها في كتابه فقال تعالى:{فإذا عزمت فتوكل على الله}وقال تعالى:{فاصبر كما صبر أولو العزم من الرسل}وكان ﷺ يقول:(اللهم إني أسألك الثبات في الأمر والعزيمة على الرشد). موسوعة الأخلاق

التودد من فضائل الأخلاق: وهو التقرب من شخص بما يحب،والتواصل الجالب للمحبة؛ قال تعالى:{وجعل بينكم مودة ورحمة}وقال:{إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن ودا}وقال ﷺ:(مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/352

التعاون من فضائل الأخلاق: وهو المساعدة على الحق ابتغاء الأجر؛ وقد أمر الله بالتعاون على الخير فقال سبحانه: {وتعاونوا على البر والتقوى} وقال ﷺ: (من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته) وقال ﷺ: (المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/272

البَشاشَة من فضائل الأخلاق: وهي طَلاقَة الوجه مع التَّبَسُّم وحُسن الإقبال والسرور بمَن تلقاه، : قال النبي ﷺ: (لا تحقرن من المعروف شيئا، ولو أن تلقى أخاك بوجه طَلْق) وقال ﷺ: (تَبَسُّمك في وجه أخيك لك صَدقَة). موسوعة الأخلاق - موقع الدرر السنية dorar.net/akhlaq/194

الإيثار من فضائل الأخلاق: وهو أن يُقدِّم الإنسان غيرَه على نفسه في النفع له، وهو النهاية في الأُخوة؛ قال تعالى:{ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة}وقال تعالى:{لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون} وقال ﷺ:(طعام الاثنين كافي الثلاثة). موسوعة الأخلاق dorar.net/akhlaq/91

الوفاء من فضائل الأخلاق: وهو المحافظة على العهود، والوفاء ضد الغدر، وقد أمر الله بالوفاء فقال تعالى: {وأوفوا بعهد الله إذا عاهدتم} وقال تعالى: {والموفون بعهدهم إذا عاهدوا} وقال النبي ﷺ: (إن خيار عباد الله الموفون المطيبون). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1579

النشاط من فضائل الأخلاق: وهو الخفة والطلاقة، والنشاط ضد الكسل، وقد أثبت الله للمنافقين صفة الكسل على سبيل الذم لهم فقال تعالى:{ولا يأتون الصلاة إلا وهم كسالى}وكان النبي ﷺ كثيرا ما يقول:(اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1465

العفو والصفح من فضائل الأخلاق: والعفو: هو التجاوز عن الإساءة وترك العقاب عليها، والصفح: هو العفو بلا تأنيب ومحو آثار الإساءة؛ قال تعالى: {وليعفوا وليصفحوا} وقال ﷺ: (لا يعفو عبد عن مظلمة إلا زاده الله بها عزا يوم القيامة). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/1031

العفة من فضائل الأخلاق: وهي ضبط النفس عن الشهوات، وقد أمر الله بالتعفف فقال تعالى:{وليستعفف الذين لا يجدون نكاحا} وكان رسول الله ﷺ يدعو ويقول:(اللهم إني أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى) وقال ﷺ:(ومن يستعفف يعفه الله). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/994

الصمت من فضائل الأخلاق: وهو الإمساك عن الكلام،وردت آيات وأحاديث كثيرة ترغب في الصمت وتحذر من الكلام؛قال تعالى:{ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد}وقال ﷺ:(من صمت نجا) وقال ﷺ:(من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/868

السماحة من فضائل الأخلاق: وهي السلاسة والمرونة وسهولة الجانب وطيب النفس،قال ﷺ:(رحم الله عبدا سَمْحًا إذا باع سمحا إذا اشترى سمحا إذا اقتضى) وقال ﷺ:(ألا أخبركم بمن تَحرُم عليه النار غدا؟ على كل: هَيِّنٍ لَيِّنٍ قريبٍ سهلٍ). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/673

الصدق من فضائل الأخلاق: وهو الخبر عن الشيء على ما هو به، وقد أمر الإسلام بالصدق وحث عليه؛ قال تعالى:{اتقوا الله وكونوا مع الصادقين}وقال ﷺ:(إن الصدق يهدي إلى البر، وإن البر يهدي إلى الجنة}وقال ﷺ:(الصدق طمأنينة والكذب ريبة). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/831

الصبر من فضائل الأخلاق: وهو حبس النفس عن محارم الله وحبسها على فرائضه وحبسها عن الجزع والتسخط، قال تعالى:{واصبر وما صبرك إلا بالله}وقال تعالى:{إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب}وقال ﷺ:(ما أعطي أحد عطاء خيرا وأوسع من الصبر). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/784

الرفق من فضائل الأخلاق: وهو لين الجانب بالقول والفعل واللطف في الأمور بأحسن الوجوه وأيسرها، قال تعالى:{فبما رحمة من الله لنت لهم} وقال ﷺ:(إن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه) وقال ﷺ:(من أعطي حظه من الرفق فقد أعطي حظه من الخير). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/581

الرحمة من فضائل الأخلاق: وهي رِقَّة في القلب؛ قال: {فبما رحمة من الله لنت لهم} وقال: {رحماء بينهم}. وقال النبي ﷺ: (الراحمون يرحمهم الرحمن) وقال ﷺ: (لا تنزع الرحمة إلا من شقي) وقال ﷺ: (لا يرحم الله من لا يرحم الناس). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/545

الحياء من فضائل الأخلاق: والحياء خُلق يبعث صاحبه على اجتناب القبيح، قال تعالى:{فجاءته إحداهما تمشي على استحياء} وكان النبي ﷺ حَيِيًّا شديد الحياء ويقول:(الحياء شعبة من الإيمان) و(الحياء لا يأتي إلا بخير) و(الحياء خير كله). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/508

الحِلم من فضائل الأخلاق: والحلم ضد الطيش،وهو التأني والعقل وضبط النفس عن هيجان الغضب،والحلم يشتمل على الصبر والأناة،قال تعالى:{ادفع بالتي هي أحسن}وقال ﷺ:(التأني من الله والعجلة من الشيطان..وما من شيء أحب إلى الله من الحلم). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/481

الجود والكرم والسخاء من فضائل الأخلاق؛ وكلها تدل على العطاء عن طيب نفس. قال تعالى:{مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل في كل سنبلة مئة حبة}وقال ﷺ:(إن الله كريم يحب الكرماء، جواد يحب الجودة). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/380

التواضع من فضائل الأخلاق: وهو الخضوع وخفض الجناح ولين الجانب، وقد أمر الله بالتواضع فقال: {واخفض جناحك للمؤمنين} وقال ﷺ:(إن الله أوحى إلي أن تواضعوا حتى لا يفخر أحد على أحد) وقال ﷺ:(ما تواضع أحد لله إلا رفعه الله). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/318

الأمانة من فضائل الأخلاق: وهي كل حق لزمك حفظه وأداؤه، والأمانة ضد الخيانة، وقد أمر الله بأدائها فقال: {إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات إلى أهلها} وحث سبحانه على رعايتها فقال: {والذين هم لأماناتهم وعهدهم راعون}. موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/108

الإحسان من فضائل الأخلاق: وهو بذل جميع المنافع من أي نوع كان لأي مخلوق يكون، وقد رغب الله في الإحسان فقال تعالى:{إن الله يأمر بالعدل والإحسان}وقال:{ إن رحمت الله قريب من المحسنين} وقال ﷺ:(إن الله كتب الإحسان على كل شيء). موسوعة الأخلاق www.dorar.net/enc/akhlaq/70

فضائل حسن الخلق: محبة الله: قال ﷺ:(أحب عباد الله إلى الله أحسنهم خلقا) أثقل في الميزان: قال ﷺ:(ما من شيء في الميزان أثقل من حسن الخلق) مضاعفة الأجر:قال ﷺ:(إن الرجل ليدرك بحسن خلقه درجات قائم الليل صائم النهار) كمال الإيمان:قال ﷺ:(أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا) موسوعة الأخلاق

الأخلاق هي جوهر حياة المسلم؛يدلل على ذلك اختصار النبي ﷺ الحكمة من بعثته في قوله:(إنما بعثت لأتمم صالح الأخلاق)والمتأمل في القرآن الكريم يجد ذلك أيضا حيث تجده يأمر بالعدل والإحسان والصدق،وينهى عن الظلم والكذب والخيانة. موسوعة الأخلاق-موقع الدرر السنية dorar.net/akhlaq

من نواقض الإيمان: النذر لغير الله تعالى: قال تعالى: {قُلْ تَعَالَوْاْ أَتْلُ مَا حَرَّمَ رَبُّكُمْ عَلَيْكُمْ أَلاَّ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئًا} وقال تعالى: {قُلْ إِنَّمَا أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ اللَّهَ وَلَا أُشْرِكَ بِهِ}. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/3549

النفاق الأصغر هو اختلاف السر والعلانية في الواجبات وذلك بعمل شيء من أعمال المنافقين مع بقاء أصل الإيمان في القلب، وصاحبه لا يخرج من الملة، ومُعرّض للعذاب كسائر المعاصي دون الخلود في النار؛ قال ﷺ: (آية المنافق ثلاث: إذا حدث كذب، وإذا وعد أخلف، وإذا اؤتمن خان). الموسوعة العقدية

النفاق الأكبر هو إبطان الكفر في القلب وإظهار الإيمان على اللسان، وهو مُخرِج مِن المِلَّة، ومُوجِب للخلود في الدرك الأسفل من النار، ويترتب عليه ما يترتب على الكفر الأكبر؛ قال تعالى: {ومن الناس من يقول آمنا بالله وباليوم الآخر وما هم بمؤمنين}. www.dorar.net/enc/aqadia/3622

الاستطاعة في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر: قال تعالى:{لا يكلف الله نفسا إلا وسعها}وقال: {فاتقوا الله ما استطعتم} وقال ﷺ: (من رأى منكم منكرا فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان). فهذه النصوص تبين أن الإنسان لا يكلف فوق طاقته. الموسوعة العقدية

الإيمان بالجن: ورد لفظ الجن كثيرا في القرآن الكريم وسميت باسمهم سورة (الجن)، وهو مخلوق مكلف مثل الإنسان؛ قال تعالى: {وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون}.. والذي تشير إليه الآيات والأحاديث أن الجن يتشكلون بالصور المختلفة.. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/4290

ليس للشيطان أي سلطان على الإنسان ما هي إلا مجرد الوسوسة فقط؛ وقد أرشدنا الله تعالى إلى علاجها في أكثر من آية؛ قال تعالى: {إن الذين اتقوا إذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون} وقال تعالى: {وإما ينزغنك من الشيطان نزغ فاستعذ بالله}. www.dorar.net/enc/aqadia/4368

هل للشيطان قدرة على الإنسان: بعض الناس يتصور أن للشيطان تلك القدرة التي يستطيع بها أن يجبر الإنسان على ترك الطاعات وفعل المعاصي، وهذا خطأ صريح؛ فقد بين القرآن حقيقة ذلك؛ قال تعالى: {إنه ليس له سلطان على الذين آمنوا وعلى ربهم يتوكلون إنما سلطانه على الذين يتولونه}. الموسوعة العقدية

وجوب لزوم الجماعة: لقد وردت في كتاب الله الكريم آيات تأمر المؤمنين وتحثهم على لزوم الجماعة وتبين لهم أن الأمة الإسلامية أمة واحدة، قال تعالى:{واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا} وقال ﷺ:(يد الله مع الجماعة ومن شذ شذ إلى النار). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/4386

سؤال الشياطين والعرافين ممنوع شرعا، وتصديقهم فيما يخبرون به أعظم إثما؛ بل هو من شُعب الكفر؛ لقول النبي ﷺ:(من أتى عرافا فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين ليلة)وقوله ﷺ:(من أتى كاهنا فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد ﷺ). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/4380

هل يصح ما يسمى بتحضير الأرواح؟ مسألة الروح من الأمور الغيبية التي اختص الله بعلمها فلا يصح الخوض فيها إلا بدليل شرعي؛ قال تعالى:{ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي} ولا صحة لما يدعيه المشعوذون من قدرتهم على تحضير الأرواح.. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/4380

من علامات الساعة التي وقعت وتستمر وتتكرر: زخرفة المساجد والتباهي بها قال النبي ﷺ: (لا تقوم الساعة حتى يتباهى الناس في المساجد). ولا شك أن زخرفة المساجد علامة على الترف والتبذير، وعمارتها إنما تكون بالطاعة والذكر والصلاة والقرآن.. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2255

من علامات الساعة التي وقعت وتستمر وتتكرر: شُرب الخَمر واستحلالها قال رسول الله ﷺ: (إن من أشراط الساعة: أن يُرفع العِلم ويثبُت الجهل ويُشرب الخمر ويَظهر الزنا). وقال رسول الله ﷺ: (ليشربن ناس من أمتي الخمر يسمونها بغير اسمها). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2253

من علامات الساعة التي وقعت وتستمر وتتكرر: ظهور المعازف والقينات واستحلالها قال النبي ﷺ: (سيكون في آخر الزمان خسف وقذف ومسخ) قيل: ومتى ذلك يا رسول الله؟ قال:(إذا ظهرت المعازف والقينات). المعازف: آلات العزف والموسيقى، القينات: المغنيات والراقصات. www.dorar.net/enc/aqadia/2251

من علامات الساعة التي وقعت وتتكرر: انتشار الزنا قال رسول الله ﷺ: (إن من أشراط الساعة: أن يُرفع العلم، ويثبت الجهل، ويُشرب الخمر، ويظهر الزنا). وقال ﷺ: (سيأتي على الناس سنوات خداعات.. تَشيع فيها الفاحشة). الموسوعة العقدية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/enc/aqadia/2247

الآثار الإيمانية لاسم الله الودود: قال القرطبي: يجب على كل مُكلَّف أن يعلم أن الله سبحانه هو (الودود) المُحِبُّ لِخَلقِه.. فيجب على العبد أن يتودد إلى ربه بامتثال أمره ونهيه، كما تودد إليه بإدرار نعمه وفضله، ويحبه كما أحبه. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1375

الآثار الإيمانية لاسم الله الحافظ: إذا علم العبد أن الله هو الحافظ كان عليه أن يحفظ الله فيما أمره به وفيما نهاه عنه فعن النبي ﷺ أنه قال: (احفظ الله يحفظك) فمن حفظ الله في أوامره ونواهيه في الدنيا حفظه الله من عذابه يوم القيامة. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1365

من تعظيم الله الإكثار من ذكره في كل وقت وحين والبدء باسمه في جميع الأمور وحمده والثناء عليه بما هو أهل له وتهليله وتكبيره. ومن تعظيم الله سبحانه اجتناب نواهيه ومحارمه، قال تعالى: {ذلك ومن يعظم حرمات الله فهو خير له عند ربه}. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1361

الآثار الإيمانية لاسم الله العظيم: على المسلم أن يعظم الله حق تعظيمه، ويقدره حق قدره؛ ومن تعظيم الله سبحانه أن تعظم شعائر دينه كالصلاة والزكاة والصيام والحج والعمرة وغيرها؛ قال تعالى: {ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب}. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1361

السبب العظيم للرزق والبركة فيه تقوى الله قال تعالى: {ولو أن أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض} وقال: {ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب}. والعكس صحيح فإن المعصية تنقص الرزق وتمحق البركة. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1347

الآثار الإيمانية لاسم الله البصير: إن الله تعالى مطلع على العباد بصير بأحوالهم خبير بها، ومَن عَلِم أن ربه مطلع عليه استحى أن يراه على معصية أو فيما لا يحب، ومن علم أنه يراه أحسن عمله وعبادته وأخلص فيها لربه وخشع وذَلَّ. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1353

من علامات الساعة التي وقعت وتستمر وتتكرر: قبض العلم وظهور الجهل عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله ﷺ: (من أشراط الساعة أن يُرفع العِلم ويثبت الجهل). وقال ﷺ: (يتقارب الزمان، ويقبض العلم، وتظهر الفتن، ويلقي الشح، ويكثر الهرج). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2243

الآثار الإيمانية لاسم الله: الغافر الغفور الغفار: قال تعالى: {وكان الله غفورا رحيما} تَكفَّل الله بالمغفرة لمن تاب وآمن، ولكن لا يجوز للمسلم أن يسرف في المعاصي بحجة أن الله غفور رحيم، فالمغفرة إنما تكون للتائبين الأوابين. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1341

من علامات الساعة التي وقعت وتستمر وتتكرر: انتشار الربا من علامات الساعة ظهور الربا وانتشاره بين الناس, وعدم المبالاة بأكل الحرام، ففي الحديث عن ابن مسعود رضي الله عنه، عن النبي ﷺ أنه قال: (بين يدي الساعة يَظهَر الرِّبا). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2224

من علامات الساعة التي وقعت وتتكرر: ضياع الأمانة عن أبي هريرة قال:بينما النبيﷺ في مجلس يحدث القوم جاءه أعرابي فقال:متى الساعة؟..فقال:(إذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة) وقال ﷺ:(..يصبح الناس يتبايعون فلا يكاد أحدهم يؤدي الأمانة). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2241

مِن علامات الساعة التي وقعت وتتكرر: ظهور الفِتن أخبر النبي ﷺ أن من أشراط الساعة ظهور الفتن العظيمة التي يلتبس فيها الحق بالباطل قال ﷺ:(إن بين يدي الساعة فتنا كقطع الليل المظلم) وقال ﷺ:(بادروا بالأعمال فتنا كقطع الليل المظلم) الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2229

من أسباب عذاب القبر: حَبس المَدِين في قبره بِدَيْنِهِ عن سعد بن الأطول: أن أخاه مات وترك ثلاثمائة درهم، وترك عيالا، قال: فأردت أن أنفقها على عياله، قال: فقال لي نبي الله ﷺ: (إن أخاك محبوس بدينه، فاذهب فاقض عنه) فذهبت فقضيت عنه. الموسوعة العقدية www.dorar.net/aqadia/2163

من أسباب عذاب القبر: الغُلول (السرقة من الغنيمة قبل تقسيمها) رُمِيَ رجل بسهم فمات، فقيل: هنيئا له الشهادة يا رسول الله، فقال ﷺ: (كلا والذي نفس محمد بيده، إن الشملة لتلتهب عليه نارا أخذها من الغنائم يوم خيبر لم تصبها المقاسم). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2174

الآثار الإيمانية لاسم الله الرشيد: إن المؤمن عندما يدرك اتصافه تعالى بالرشد في قوله وفعله وأمره ونهيه، فإنه يطمع في توفيقه تعالى وهدايته له، فمن هداه فهو وليه ومرشده؛ قال تعالى: {ربنا آتنا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا}. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1321

الآثار الإيمانية لاسم الله المجيب: إن المؤمن عندما يدرك اتصافه تعالى بالمجيب الذي يقابل الدعاء بالإجابة والسؤال بالعطاء، فإنه يقوى رجاؤه بربه وتعلقه به طمعا ورجاء؛ قال تعالى: {ادعوني أستجب لكم} وقال: {أجيب دعوة الداع إذا دعان}. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1313

الآثار الإيمانية لاسم الله الشافي: ما يُصنع من أدوية إنما هو سَبب للشفاء, ونحن مأمورون بذلك السَّبب، كما قال النبي ﷺ: (تَداووا عباد الله، فإن الله، سبحانه لم يضَع داء إلا وضَع معه شفاء)، وقال ﷺ: (لكل داء دواء). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1287

الآثار الإيمانية لاسم الله الشافي: إن الله تعالى هو الشافي ولا يرفع المرض إلا هو؛ قال تعالى: {وإذا مرضت فهو يشفين}، وقال ﷺ: (اشف وأنت الشافي لا شفاء إلا شفاؤك). فالشافي هو الله، ليس الطبيب ولا الدواء إنما هما مجرد سبب. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1287

الآثار الإيمانية لاسم الله الهادي: الهداية إلى الصراط المستقيم أكبر نعمة ينعم بها الهادي سبحانه على من يشاء من عباده؛ ولهذا فإن العبد يسأل الله الهداية في كل صلاة: {اهدنا الصراط المستقيم}، وكان ﷺ يقول: (اللهم اهدني فيمن هديت). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1283

الآثار الإيمانية لاسم الله الحيي: أعظم الحياءِ الحياءُ من الله تعالى، ويتولد الحياء من المعرفة بعظمة الله وجلاله وقدرته. قال رسول الله ﷺ: (استحيوا من الله حق الحياء). وقال ﷺ: (الله أحق أن يستحيى منه من الناس). الموسوعة العقدية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/enc/aqadia/1281

الآثار الإيمانية لاسم الله الكافي: إذا علم العبد أن الله هو الكافي عباده رزقا وحفظا اكتفى بمعونته عمن سواه؛ فعن رسول الله ﷺ قال:(من استكفى كفاه الله عز وجل) وكان ﷺ يدعو ويقول:(اللهم اكفني بحلالك عن حرامك، وأغنني بفضلك عمن سواك). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1279

الآثار الإيمانية لاسم الله الحفيظ: إن التعبد باسم الله الحفيظ يقتضي من العبد أن يحفظ حدوده وأوامره ونواهيه؛ فقد مدح الله الحافظين لحدوده فقال تعالى: {والحافظون لحدود الله} وقال تعالى: {هذا ما توعدون لكل أواب حفيظ} . الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1277

حوض الكوثر: أخبرنا النبي ﷺ أن لكل نبي حوض يوم القيامة يشرب منه أتباعه الذين آمنوا به في الدنيا، وحوض النبي ﷺ هو حوض الكوثر الذي ذكره الله تعالى في قوله: {إنا أعطيناك الكوثر} وقال ﷺ: (حوضي مسيرة شهر، ماؤه أبيض من اللبن..). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2711

من قواعد محاسبة العباد على أعمالهم: مضاعفة الحسنات دون السيئات قال تعالى: {من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها ومن جاء بالسيئة فلا يجزى إلا مثلها}. وقال رسول الله ﷺ: ( كل عمل ابن آدم يضاعف الحسنة عشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2581

مما يُسأل عنه العباد يوم القيامة: - العهود والمواثيق: قال تعالى: {وكان عهد الله مسؤولا} وقال تعالى: {وأوفوا بالعهد إن العهد كان مسؤولا}. - السمع والبصر والفؤاد: قال تعالى: {إن السمع والبصر والفؤاد كل أولـئك كان عنه مسؤولا}. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2596

من علامات الساعة التي وقعت وتستمر وتتكرر: تَقارُب الزمان قال ﷺ: (لا تقوم الساعة حتى يتقارب الزمان فتكون السَّنة كالشهر، ويكون الشهر كالجمعة، وتكون الجمعة كاليوم، ويكون اليوم كالساعة، وتكون الساعة كاحتراق السَّعفَة). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2257

نعيم الجنة: قال تعالى:{إن المتقين في مقام أمين في جنات وعيون}. وقال النبي ﷺ:(قال الله عز وجل:أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر). وقال ﷺ:(إن في الجنة لشجرة يسير الراكب في ظلها مائة عام لا يقطعها). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2765

مِن الذين يُعصمون من فِتنة القبر وعَذابِه: الذي مات مُرابِطًا في سبيل الله: قال رسول الله ﷺ: (كل ميت يُختَم على عَملِه إلا الذي مات مُرابطًا في سبيل الله؟ فإنه ينمي له عمله يوم القيامة، ويأمن فِتنَة القبر). الموسوعة العقدية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/enc/aqadia/2178

مِن الذين يُعصمون من فِتنة القبر وعَذابِه: الشهيد: قال رسول الله ﷺ: (للشهيد عند الله ست خِصال: يُغفَر له في أول دفعة، ويرى مقعده في الجنة، ويُجار من عذاب القبر..). الموسوعة العقدية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/enc/aqadia/2178

من علامات الساعة التي وقعت ولا تتكرر:  بَعْثَة النبيِّ ﷺ: قال رسول الله ﷺ: (بُعِثتُ أنا والساعة كهَاتَيْنِ) وضم السَّبَّابَة والوُسطى.  مَوتُ النبيِّ ﷺ: قال رسول الله ﷺ: (اعْدُد سِتًّا بين يَدي الساعة: أَوَّلُهُنَّ مَوتِي...) الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2209

من أسباب عذاب القبر: النميمة وعدم الاستتار من البول عن ابن عباس قال: مَرَّ النبي ﷺ على قبرين، فقال: (إنَّهُما ليُعذَّبان، وما يُعذَّبان في كبير، أما أحدهما فكان يَسعَى بالنَّمِيمَة، وأما الآخر فكان لا يَسْتَتِرُ مِن بَوْلِه). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2174

خصائص القرآن الكريم: إعجازه وإخبار بالغيبيات شفاعته لأهله يوم القيامة التعبد بتلاوته والثواب لقارئه ولمستمعه أن الله سبحانه تعهد بحفظه تعدد أسمائه وصفاته أنه آخر الكتب المنزلة ومهيمن على الكتب السابقة الموسوعة العقدية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/enc/aqadia/1781

زيارة القبور: زيارة شرعية: وهي زيارة القبور من أجل الدعاء للأموات وتذكر الآخرة. زيارة بدعية: وهي أن تُقصد القبور للعبادة عندها؛ وهي من وسائل الشرك. زيارة شركية: وهي زيارة القبور لدعاء أهلها والاستغاثة بهم، أو للذبح أو النذر لهم. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1630

التَّبرك: التبرك: هو طلب البركة والبركة هي الخير والنماء. والتبرك ينقسم إلى قسمين: مشروع: وهو التبرك بالعبادات المشروعة مثل التبرك بذكر الله وقراءة القرآن. ومحرم: مثل التبرك بالقبور والتمسح بها أو طلب الشفاعة من النبي ﷺ عند قبره. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1582

الآثار الإيمانية لاسم الله الشاكر والشكور: إن العبد يتقلب في نعم الله ظاهرا وباطنا قال تعالى:{وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها} فينبغي على العبد أن يكون عبدا شكورا يشكر الله ويبالغ في الشكر قال جل وعلا: {لئن شكرتم لأزيدنكم}. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1275

الآثار الإيمانية لاسم الله الفتَّاح: إن الفتح والنصر لا يكون إلا من الله سبحانه وتعالى، وقد نسب الله الفتوح لنفسه لينبه عباده على طلب النصر والفتح منه لا من غيره؛ قال تعالى: {إنا فتحنا لك فتحا مبينا}. الموسوعة العقدية - موقع الدرر السنية www.dorar.net/enc/aqadia/1273

الآثار الإيمانية لاسم الله الرقيب: مَن تعبَّد لله باسمه الرقيب أورثه ذلك مقام المراقبة لله وبلَّغه أعلى درجات الإيمان كما جاء في حديث جبريل عندما سأل النبي ﷺ عن الإحسان فأجابه:(أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1269

الآثار الإيمانية لاسم الله الرحمن: إن مَن تأمل اسم الله الرحمن أثمر ذلك في قلبه أمورًا عظيمة منها: الرجاء وحُسن الظن بالله: (قال الله تعالى: أنا عند ظن عبدي بي) رحمة الخَلْق: (مَن لا يرحم الناس لا يرحمه الله) الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1265

من الآثار الإيمانية لأسماء الله وصفاته: - اليقين: مَن عَبَد الله بأسمائه وصفاته وتحقق من معرفة خالقه جل وعلا، فإنه ولا شك يصل إلى درجة اليقين. - الرضا: والرضا من ثمرات المعرفة بالله، فمن عرف الله أثمر ذلك في قلبه الرضا. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1262

من الآثار الإيمانية لأسماء الله وصفاته: - الخشية والهيبة قال ابن القيم: كلما ازدادت معرفة العبد بربه ازدادت هيبته له وخشيته إياه، كما قال تعالى: {إنما يخشى الله من عباده العلماء} وقال النبي ﷺ: (أنا أعرفكم بالله وأشدكم له خشية). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1262

من الآثار الإيمانية لأسماء الله وصفاته: محبة الله: من تأمل أسماء الله وصفاته طرحه ذلك على باب المحبة وفتح له من المعارف والعلوم أمورا لا يُعبر عنها. الذل والتعظيم: من تحقق بمعاني الأسماء والصفات شهد قلبه عظمة الله تعالى فأفاض على قلبه الذل والانكسار بين يديه تعالى. الموسوعة العقدية

التعبد بمقتضى أسماء الله: أولا: أن تدعو الله بها، لقوله تعالى: {ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها}. ثانيا: أن تتعرض في عبادتك لما تقتضيه هذه الأسماء، فمقتضى الرحيم الرحمة، فاعمل الصالح الذي يكون جالبا لرحمة الله. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/445

الاحتفال بأعياد المشركين لا يجوز الاحتفال بالكريسماس ولا بأي عيد من أعياد اليهود والنصارى؛ لأن في الاحتفال بأعيادهم تَشَبُّهًا بهم؛ وقد قال النبي ﷺ: (مَن تَشَبَّه بقـوم فهـو منهم) وقال ﷺ: (لا تشبهوا باليهود ولا بالنصارى). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/404

أهداف الشيطان: إدخال الإنسان النار إيقاع العِباد في الشِّرك والكُفر إيقاع العِباد في المعاصي صَدُّ العِباد عن طاعة الله إفساد الطاعات كي يَحرِمهم الأجر الموسوعة العقدية - موقع الدرر السنية http://dorar.net/enc/aqadia/4364

من ثمرات الإيمان بالكتب السماوية: • العلم بعناية الله حيث أنزل لكل قوم كتابا يهديهم به • ظهور حكمة الله تعالى حيث شرع لكل أمة ما يناسبها • التحرر من مساوئ أفكار البشر بهدي السماء • السير على طريق مستقيمة واضحة لا اضطراب فيها الموسوعة العقدية http://dorar.net/enc/aqadia/1761

أهمية الإيمان بالكتب السماوية: الإيمان بالكتب التي أنزلها الله أصل من أصول العقيدة وركن من أركان الإيمان ولا يصح إيمان أحد إلا إذا آمن بها، كما قال تعالى:{آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله}. الموسوعة العقدية http://dorar.net/enc/aqadia/1755

خصائص عقيدة أهل السنة والجماعة: سلامة المصدر: وذلك باعتمادها على الكتاب والسنة والإجماع اتصال سندها: حيث يصل إلى الرسول ﷺ والصحابة والتابعين السلامة من الاضطراب: لاعتمادها على الوحي العقلانية: لموافقتها للعقل الصريح الوسطية: فهي وسط بين عقائد الضلال www.dorar.net/enc/aqadia/74

مِن أسباب نُقصان الإيمان: • الجهل. • الغَفْلَة والإعراض والنِّسيان. • فِعْل المعاصي وارتكاب الذنوب. • النَّفْس الأَمَّارة بالسُّوء. الموسوعة العقدية - موقع الدرر السنية http://dorar.net/enc/aqadia/3311

مِن أسباب زيادة الإيمان: • تَعَلُّم العِلم النافِع. • التَّأَمُّل في آيات الله الكَونِيَّة. • الاجتِهاد في القِيام بالأعمال الصالِحَة. الموسوعة العقدية - موقع الدرر السنية http://dorar.net/enc/aqadia/3302

أهمية الولاء والبراء: الولاء والبراء شرط في الإيمان؛ كما قال تعالى: {ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أنزل إليه ما اتخذوهم أولياء}. والولاء والبراء أوثق عرى الإيمان، كما قال ﷺ: (أوثق عرى الإيمان الحب في الله والبغض في الله). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/398

تعريف الولاء والبراء: الولاء: موالاة المؤمنين ومحبتهم ونصرتهم وإعانتهم؛ قال تعالى: {إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا} البراء: التبرؤ من الكافرين وبغضهم ومعاداتهم وعدم التشبه بهم؛ قال تعالى: {ومن يتولهم منكم فإنه منهم}. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/396

أركان العبادة: الركن الأول: كمال الخضوع والذل: وهو أن يستكين العبد لله ويخضع له ويذل. الركن الثاني: كمال المحبة: العبادة تجمع كمال المحبة وكمال الذل، فالعابد محب خاضع؛ قال تعالى: {قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله}. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/388

تعريف العبادة: العبادة:الطاعة مع التذلل، والعبادة:الانقياد والخضوع لله على وجه التقرب إليه بما شرع مع المحبة، وهي اسم جامع لكل ما يحبه الله من الأقوال والأعمال الباطنة والظاهرة؛ فالصلاة والحج عبادة وكذلك حب الله ورسوله، وخشية الله وأمثال ذلك هي من العبادة لله. الموسوعة العقدية

من ثمرات الإيمان بالقدر: • الإيمان بالقدر من أكبر دواعي العمل والنشاط والسعي • الإيمان بالقدر يقضي على أمراض مثل الحقد والحسد • الإيمان بالقدر يجعل المؤمن لا يذل إلا لله ولا يخاف إلا الله • الإيمان بالقدر يجعل الإنسان راضيا لا تبطره النعمة ولا تيئسه المصيبة الموسوعة العقدية

من ثمرات الإيمان بصفات الله عز وجل: • تنزيه الله وتقديسه عن النقائص ووصفه بصفات الكمال • أن العبد يسعى إلى التحلي بتلك الصفات على ما يليق به • أن العبد إذا تدبر صفات الله من العظمة والجلال استصغر نفسه • إذا آمن العبد بصفات العلم والإحاطة أورثه ذلك الخوف من الله الموسوعة العقدية

من ثمرات الإيمان بالرسل: أولا: العِلم برحمة الله وعنايته بخَلقِه حيث أرسل إليهم رسلا للهداية والإرشاد. ثانيا: شُكره تعالى على هذه النعمة الكبرى. ثالثا: محبة الرسل وتوقيرهم لأنهم بلغوا رسالات ربهم ونصحوا لعباده وصبروا على أذاهم. الموسوعة العقدية http://dorar.net/enc/aqadia/1916

مراتب الدين: • مرتبة الإسلام: الإسلام هو الانقياد والخضوع؛ قال ﷺ:(الإسلام أن تسلم وجهك لله) • مرتبة الإيمان: الإيمان هو التصديق؛ قال ﷺ:(الإيمان أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه..) • مرتبة الإحسان: الإحسان هو إخلاص العبادة لله؛ قال ﷺ:(الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه) الموسوعة العقدية

النفاق:هو: مخالفة الظاهر للباطن؛ وهو نوعان: النفاق الأكبر:وهو إبطان الكفر وإظهار الإيمان؛ قال تعالى:{ومن الناس من يقول آمنا بالله وباليوم الآخر وما هم بمؤمنين}. النفاق الأصغر:وهو عمل شيء من أعمال المنافقين؛ قال ﷺ:(آية المنافق ثلاث: إذا حدث كذب وإذا وعد أخلف..). الموسوعة العقدية

إنكار المنكر بالقلب يغلط البعض حين يظن أنه ما دام كارها للمنكر فلا بأس بمخالطة فاعله أو البقاء في مكان فيه منكر؛ إن الشرع قد نهى عن مجالسة أهل المنكر؛فإما إنكاره باليد أو اللسان أو مفارقته وإنكاره بالقلب؛فالراضي بالمعصية كالفاعل لها؛قال تعالى:{إنكم إذا مثلهم}. الموسوعة العقدية

إنكار المنكر بالهجر: الهجر الشرعي نوعان: هجر المنكرات، وهجر أهل المعاصي على وجه التأديب والعقوبة،ويُفعل إذا رؤي أنه أقوى في نفسية فاعل المنكر من التغيير باليد واللسان؛قال تعالى:{وإذا رأيت الذين يخوضون في آياتنا فأعرض عنهم}. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/4204

مشاركة الشيطان للإنسان: من الأذى الذي يجلبه الشيطان للإنسان أنه يعتدي على طعامه وشرابه ومسكنه وذلك يكون إذا غفل العبد عن ذكر الله، قال ﷺ:(من أكل بشماله أكل معه الشيطان)وقال ﷺ:(إذا دخل الرجل بيته فذكر الله عند دخوله وعند طعامه قال الشيطان:لا مبيت لكم ولا عشاء) الموسوعة العقدية

ذم التفرق والتحذير منه: يُلاحظ في القرآن الكريم أن الآيات التي جاءت في ذم الفرقة أكثر من الآيات التي جاءت في الحث على الجماعة وذلك لأن الجماعة هي الأصل وملازمتها هو الواجب قال تعالى:{ولا تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا}وقال تعالى:{أقيموا الدين ولا تتفرقوا فيه}. الموسوعة العقدية

ذم البدع: جاءت الشريعة كاملة لا تحتمل الزيادة ولا النقصان؛ قال تعالى:{اليوم أكملت لكم دينكم} وقال تعالى:{ولا تتبعوا السبل}قال مجاهد: السبل: البدع والشبهات وقال ﷺ:(من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد) وقال ﷺ:(كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار). الموسوعة العقدية

مَن يعتقدون تأثير النجوم والكواكب ويتتبعون الأبراج ويقولون إذا وُلِدَ فلان في البرج الفلاني فسيصيبه كذا، ومِن شهر ميلادك تعرف حظك، ومثل ذلك؛ كل ذلك شِرك بالله؛ لأنه ادعاء لعلم الغيب، والغيب لا يعلمه إلا الله وحده لا شريك له. الموسوعة العقدية www.dorar.net/aqadia/1504

من نواقض الإيمان: • الركوع أو السجود لغير الله تعالى: قال تعالى:{واسجدوا لله} • الذبح لغير الله: قالﷺ:(لعن الله من ذبح لغير الله) • النذر لغير الله: قال تعالى:{واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا} • الاستغاثة بالأموات: قال ﷺ:(من مات وهو يدعو لله ندا دخل النار) الموسوعة العقدية

زيادة الإيمان ونقصانه: من قواعد الإيمان أنه يزيد وينقص؛ يزيد بالطاعات وينقص بالمعاصي؛ قال تعالى: {وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيمانا} وقال ﷺ: (أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم أخلاقا) وقال ﷺ: (من أحب لله وأبغض لله وأعطى لله ومنع لله فقد استكمل الإيمان). الموسوعة العقدية

الإيمان بالقدر: الإيمان بالقدر أصل من أصول الإيمان لا يتم إيمان العبد إلا به؛ قال تعالى:{إنا كل شيء خلقناه بقدر} وقال ﷺ:(الإيمان أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله وتؤمن بالقدر خيره وشره) وقال ﷺ:(لا يدخل الجنة مكذب بقدر). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/3031

الوقاية من النار: الجهاد في سبيل الله: قال ﷺ: (لا يجتمع غبار في سبيل الله ودخان جهنم). الصيام: قال ﷺ: (الصيام جُنَّة من النار). البكاء من خشية الله: قال ﷺ: (لا يلج النار رجل بكى من خشية الله). الصلاة:قال ﷺ: (لن يلج النار أحد صلى قبل طلوع الشمس وقبل غروبها). الموسوعة العقدية

ذنوب وُعِدَ أهلها بالنار: الكبر والرياء والسمعة الكذب على النبي ﷺ قتل النفس بغير حق والانتحار أكل الربا وأكل أموال الناس بالباطل الذين يعذبون الإنسان أو الحيوان الذين يشربون في آنية الذهب والفضة الكاسيات العاريات الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2933

نعيم الجنة: قال تعالى:{إن المتقين في مقام أمين في جنات وعيون} وقال النبي ﷺ:(قال الله عز وجل:أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر) وقال ﷺ:(في الجنة لشجرة يسير الراكب في ظلها مائة عام لا يقطعها) الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2765

حوض الكوثر: أخبرنا النبي ﷺ أن لكل نبي حوض يوم القيامة يشرب منه أتباعه الذين آمنوا به في الدنيا، وحوض النبي ﷺ هو حوض الكوثر الذي ذكره الله تعالى في قوله: {إنا أعطيناك الكوثر} وقال ﷺ: (حوضي مسيرة شهر، ماؤه أبيض من اللبن..). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/2711

ما يُسأل عنه العباد يوم القيامة: العمل: قال تعالى:{فوربك لنسألنهم أجمعين عما كانوا يعملون} النعيم: قال تعالى:{ثم لتسألن يومئذ عن النعيم} العهود: قال تعالى:{وأوفوا بالعهد إن العهد كان مسؤولا} الحواس: قال تعالى:{إن السمع والبصر والفؤاد كل أولـئك كان عنه مسؤولا} الموسوعة العقدية

من يشفع لهم النبي ﷺ: من قال:لا إله إلا الله خالصا من قلبه من قال حين يسمع الأذان:اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة.. من صلى على النبي ﷺ حين يصبح عشرا وحين يمسي عشرا وقال ﷺ:(شفاعتي لأهل الكبائر من أمتي) وقال ﷺ:(ليخرجن قوم من النار بشفاعتي يسمون الجهنميين) الموسوعة العقدية

الشفاعة: الشفاعة هي طلب التجاوز عن شخص أو جماعة وحصول المغفرة لهم في الآخرة، والشفعاء درجات فالشفاعة العُظمى لنبينا ﷺ ثم شفاعة النبيين ثم شفاعة الملائكة وشفاعة المؤمنين بعضهم لبعض.. قال ﷺ: (لكل نبي دعوة قد دعا بها في أمته وخبأت دعوتي شفاعة لأمتي يوم القيامة). الموسوعة العقدية

من علامات الساعة التي وقعت وتتكرر: ظهور الفتن وكثرة الحروب وانتشار الربا والزنا تَداعي الأُمم على الأمة الإسلامية وخروج أدعياء النبوة ضياع الأمانة وتطاول البنيان وقبض العِلم وظهور الجهل استفاضة المال وزخرفة المساجد والتباهي بها ظهور المعازف والقينات وشرب الخمر الموسوعة العقدية

الأعياد والاحتفالات البِدعية: لا يجوز لأحد أن يحتفل بيوم لم يرد الشرع باتخاذه عيدًا؛ سواء كان ذلك بتخصيصه بعبادة أو عادة، فإن قارنه الموافقة لليهود والنصارى كان الأمر أعظم حُرمة؛ فيحرم الاحتفال بشم النسيم وعيد الميلاد ورأس السنة والهجرة وعيد الأم وعيد الحب. الموسوعة العقدية

التوسل المحرم: • التوسل بذات وشخص: كأن يتوسل إلى الله تعالى بأحد الصالحين • التوسل بجاه فلان أو حقه: كأن يقول: اللهم إني أسألك بحق فلان أو بحُرمة فلان • القسم على الله جل وعلا: كأن يقول: اللهم إني أقسمت عليك بفلان أو بحق فلان الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1570

التوسل المشروع: • التوسل إلى الله بأسمائه وصفاته: كقوله ﷺ:(اللهم بعلمك الغيب وقدرتك على الخلق..) • التوسل إلى الله بالعمل الصالح: كأن يقول مثلا: اللهم بإيماني بك واتباعي لرسولك اغفر لي • التوسل إلى الله بدعاء الرجل الصالح: وذلك فيمن يُعتقد فيه الصلاح أو العلم الموسوعة العقدية

الحلف بغير الله: الحلف عبادة من العبادات التي لا يجوز صرفها لغير الله لقوله ﷺ:(من كان حالفا فليحلف بالله)فمن حلف بغير الله فقد وقع في الشرك لقوله ﷺ:(من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك)وكفارة ذلك أن يقول:(لا إله إلا الله). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1543

التَّطيُّر (التشاؤم): التشاؤم حرام شرعا، وقد عده النبي ﷺ من الشرك؛ قال ﷺ: (الطيرة شرك..ولكن الله عز وجل يذهبه بالتوكل) وقال ﷺ: (من ردته الطيرة عن حاجته فقد أشرك) قالوا: فما كفارة ذلك؟ قال: (أن تقولوا: اللهم لا خير إلا خيرك، ولا طير إلا طيرك، ولا إله غيرك). الموسوعة العقدية

من الشرك الأصغر: قول القائل: توكلت على الله وعليك، ومالي إلا الله وأنت..ونحو ذلك ومنه: التعبيد لغير الله كعبد النبي وعبد الرسول..ونحو ذلك ومنه: التطير والتشاؤم ولبس الحلقة والخيط..ونحو ذلك ومنه: إتيان الكهان والاستعانة بالعرافين وتصديق المُنجِّمين..ونحو ذلك الموسوعة العقدية

الشرك الأكبر والشرك الأصغر: الشرك الأكبر: هو أن يتضرع الإنسان بعبادة من العبادات إلى غير الله صلاة أو نذرا أو استغاثة في مكروه فيما لا يقدر عليه إلا الله. الشرك الأصغر: هو كل ما كان ذريعة إلى الشرك الأكبر ووسيلة للوقوع فيه. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/1489

مشاركة اليهود والنصارى أعيادهم: قال تعالى:{والذين لا يشهدون الزور}قيل في تفسيرها: إنها أعياد المشركين، وفي حديث أنس عن أعياد الجاهلية قال ﷺ:(إن الله قد أبدلكم بهما خيرا منهما) فأعياد الجاهلية لم يُقرّها النبي ﷺ ولا تركهم يلعبون فيهما على العادة فوجب تجنبها. الموسوعة العقدية

أمور أمَر بها الشرع مخالفة للكفار: • صبغ الشيب: قال ﷺ:(إن اليهود والنصارى لا يصبغون فخالفوهم) • جز الشوارب وإعفاء اللحى: قال ﷺ:(خالفوا المشركين: أحفوا الشوارب وأوفوا اللحى) • ترك الرهبانية: قال ﷺ:(لا تكونوا كرهبانية النصارى) الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/408

التشبه بالكفار: التشبه بالكفار في الظاهر يورث مودتهم وموافقتهم على هواهم؛ قال تعالى: {ولا تتبع أهواءهم} وقال تعالى: {ولا تتبع سبيل المفسدين} وقال ﷺ: (مَن تشبه بقـوم فهـو منهم)، وقال ﷺ: (لا تشبهوا باليهود ولا بالنصارى). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/402

فوائد إنكار المنكر بالقلب وثمراته: • أنه أقل درجات الإنكار المطلوبة • به يَسلَم المرء من العقوبة • يدل على عدم الرضا بالمنكر • حِفْظ حَيَوِيَّة القلب وصفائه • يدل على التَّرَبُّص بالمنكر لتغييره بمجرد الاستطاعة الموسوعة العقدية - موقع الدرر السنية http://dorar.net/enc/aqadia/4202

ضوابط تغيير المنكر باليد: • أن يكون تغييره للمنكر خالصا لله وليس للانتقام • أن يتحقق من هذا المنكر وأنه يستحق التغيير • أن لا يتجاوز الحد المشروع في الإنكار • أن يباشر ذلك بنفسه أو يستعين بمن هو أهل لذلك • أن يكون قادرا وألا يترتب على إنكاره مفسدة أكبر منه الموسوعة العقدية

شروط إنكار المنكر: • أن يكون مُنكرًا سواء كان مُحرَّمًا أو مَكروهًا. • أن يكون موجودًا في الحال ولم ينتهي بَعدُ. • أن يكون المنكر ظاهِرًا مِن غير تَجَسُّس. • ألا يكون المنكر مِن المسائل المُختَلَف فيها. الموسوعة العقدية - موقع الدرر السنية http://dorar.net/enc/aqadia/4161

الآثار المترتبة على ترك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر: • وقوع الهلاك لأن المعاصي سبب للمصائب • انتفاء وصف الخيرية عن هذه الأمة • تزيين المعاصي في نفوس الناس • عدم إجابة الدعاء • ظهور غُربة الدِّين وتفشي المنكرات • استحقاق العقوبة للسكوت والتهاون في دين الله تعالى الموسوعة العقدية

من فوائد الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر: • الخروج من عهدة التكليف فالساكت عن الحق متوعد بالعقوبة • إقامة حجة الله على العباد والشهادة على الخلق • أداء بعض حق الله تعالى عليه من شكر النعم • التشبه بالرسل والقيام بدعوتهم والسير في طريقهم • تحقيق وصف الخيرية للأمة الموسوعة العقدية

أعمال تثقل في الميزان: • حُسن الخُلق: قال ﷺ:(إن أثقل شيء يوضع في ميزان العبد يوم القيامة خُلق حَسن). • التسبيح: قال ﷺ:(كلمتان.. ثقيلتان في الميزان: سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم). • التحميد: قال ﷺ:(الطهور شطر الإيمان، والحمد لله تملأ الميزان). الموسوعة العقدية

الشفعاء المقبولة شفاعتهم يوم القيامة: • شفاعة نبينا محمد ﷺ • شفاعة الأنبياء الآخرين • شفاعة الملائكة • شفاعة الشهداء في أهلهم وأقاربهم • شفاعة الأولاد في آبائهم وأمهاتهم • شفاعة المؤمنين بعضهم لبعض • شفاعة الصيام والقرآن الكريم الموسوعة العقدية http://dorar.net/enc/aqadia/2528

أقسام التوحيد: • توحيد الربوبية: هو الاعتقاد الجازم بأن الله وحده رب كل شيء ومليكه لا شريك له. • توحيد الألوهية: هو إفراد الله جل وعلا بالتعبد في جميع أنواع العبادات. • توحيد الأسماء والصفات: هو إفراد الله بأسمائه الحسنى وصفاته العلا الواردة في القرآن والسنة. الموسوعة العقدية

مصادر العقيدة عند أهل السُّنة والجماعة: - النقل الصحيح: ويشمل القرآن والسنة - الإجماع: لأنه يستند في حقيقته إلى الوحيين - العقل الصريح: إلا أنه ليس مصدرا مستقلا - الفطرة السوية: خُلِقت الخليقة على قبول الإسلام والتهيؤ للتوحيد الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/104

تعريف التوحيد: التوحيد مشتق من وحّد الشيء إذا جعله واحدا، والتوحيد في الشرع: إفراد الله سبحانه بما يختص به من الربوبية والألوهية والأسماء والصفات. قال النبي ﷺ:(إن الله حرم على النار من قال لا إله إلا الله يبتغي بذلك وجه الله). الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/13

العقيدة الإسلامية: هي الإيمان الجازم بربوبية الله وألوهيته وأسمائه وصفاته وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقدر خيره وشره والغيب وأصول الدين وما أجمع عليه السلف الصالح والتسليم التام لله في الأمر والحكم والاتباع لرسوله ﷺ. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/11

تعريف العقيدة: العقيدة: مِن العَقد؛ وهو الربط والإبرام، والعقيدة في الدِّين ما يُقصد به الاعتقاد كعقيدة وجود الله وبعث الرسل وغير ذلك، والعقيدة: هي الأمور التي يجب أن يصدق بها القلب، وتطمئن إليها النفس؛ حتى تكون يقينا ثابتا. الموسوعة العقدية www.dorar.net/enc/aqadia/7

إن أعظم ما أمر الله به على الإطلاق هو التوحيد؛ قال تعالى: {فاعلم أنه لا إله إلا الله} فتعلم علم التوحيد والعقيدة واجب شرعي على كل مسلم كما أمر الله، ويكفي منه ما تصح به عقيدة المسلم في ربه ذاتا وأسماء وأفعالا وصفات. الموسوعة العقدية-موقع الدرر السنية dorar.net/aqadia