موسوعة الأخلاق

معنى السَّكِينَة لغةً واصطلاحًا


معنى السَّكِينَة لغةً:
أصل هذه المادة يدلُّ على خلاف الاضطراب والحركة.
فالسُّكُونُ ضدُّ الحركة، يقال: سَكَنَ الشَّيء يَسْكُنُ سُكونًا، إذا ذهبت حركته، وكلُّ ما هَدَأَ فقد سَكَن، كالرِّيح والحَرِّ والبرد ونحو ذلك، وسَكَنَ الرَّجل سكت.
والسكينة: الطمأنينة والاستقرار والرزانة والوقار [1623] انظر: ((مقاييس اللغة)) لابن فارس (3/88)، ((الصِّحاح)) للجوهري (1/323)، ((لسان العرب)) لابن منظور (13/211)، ((المعجم الوسيط)) (1/440).
معنى السَّكِينَة اصطلاحًا:
قال ابن القيِّم: (هي الطُّمَأنِينة والوَقَار والسُّكون، الذي ينزِّله الله في قلب عبده عند اضطرابه من شدَّة المخاوف، فلا ينزعج بعد ذلك لما يرد عليه، ويوجب له زيادة الإيمان، وقوَّة اليقين والثَّبات) [1624] انظر: ((مدارج السالكين)) (2/503).
وقال الجرجانى: (السَّكِينَة: ما يجده القلب من الطُّمَأنِينة عند تنزُّل الغيب، وهي نور في القلب يَسْكُن إلى شاهده ويطمئن) [1625] انظر: ((التعريفات)) (1/159).

انظر أيضا: