موسوعة الأخلاق

معنى الغِيبة لغةً واصطلاحًا


معنى الغِيبة لغةً:
الغِيبة: الوَقيعة في النَّاس؛ لأنَّها لا تقال إلا في غَيْبَة، يقال: اغتابه اغتيابًا إذا وقع فيه وذكره بما يكره من العيوب وهو حق، والاسم الغيبة، وهي ذكر العيب بظهر الغيب، وغابَه: عابه، وذكره بما فيه من السُّوء، كاغتابه [6605] ((مقاييس اللغة)) لابن فارس (4/403)، ((الجامع لأحكام القرآن)) للقرطبي (16/335)، ((القاموس المحيط)) للفيروزآبادي (ص 121)، ((المصباح المنير)) للفيومي (2/457).
معنى الغِيبة اصطلاحًا:
قال ابن التين: (الغِيبة ذكر المرء بما يكرهه بظهر الغيب) [6606] ((فتح الباري)) لابن حجر (10/469).
وعرَّفها الجوهري بقوله: (أنْ يتكلَّم خلف إنسانٍ مستور بما يَغُمُّه لو سمعه، فإن كان صدقًا سُمِّيَ غِيبَةً، وإن كان كذبًا سمِّي بُهتانًا) [6607] ((الصحاح في اللغة)) (1/196).
وقال المناوي: (هي ذكر العيب بظهر الغيب بلفظٍ، أو إشارةٍ، أو محاكاةٍ) [6608] ((فيض القدير)) (3/166).

انظر أيضا: