trial

موسوعة الأخلاق

الوسائل المعينة على اكتساب النَّزَاهَة


1- الدُّعاء:
كان من دعائه صلى الله عليه وسلم الهِدَاية إلى أحسن الأخلاق، فكان يقول: ((واهدني لأحسن الأخلاق، لا يهدي لأحسنها إلا أنت، واصرف عنِّي سيِّئها، لا يصرف عنِّي سيِّئها إلا أنت )) [3761] رواه مسلم (771) من حديث علي بن أبي طالب رضي الله عنه. .
2- القناعة والبُعْد عن الطَّمع:
عن عبد الله بن عمرٍو رضي الله عنهما، أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((قد أفلح من أسلم، ورُزِق كفافًا، وقَنَّعه الله )) [3762] رواه مسلم (1054). .
وقال ابن حجر: (وفيه إشارةٌ إلى فضل القناعة، وذمِّ الشَّرَه) [3763] ((فتح الباري)) (5/27). .
3- النَّجدة والجود والعدل:
قال ابن حزم: (نَزَاهة النَّفس، وهذه صفة فاضلة مُتَـرَكِّبة من النَّجدة والجود والعدل والفهم؛ لأنَّه فَهِم قلَّة الفائدة في استعمال ضدِّها، فاستعملها، وكانت فيه نجدة أنتجت له عزَّة نفسه، فتنزَّه، وكانت فيه طبيعة سخاوة نفس، فلم يهتمَّ لما فاته، وكانت فيه طبيعة عدل، حبَّبت إليه القُنوُع وقلَّة الطَّمع. فإذًا نَزَاهة النَّفس مُتَـرَكِّبةٌ من هذه الصِّفات) [3764] ((رسائل ابن حزم)) (1/371). .
4- الزُّهد عمَّا في أيدي النَّاس.
5- عدم مصاحبة أهل الطَّمع والشَّرَه.

انظر أيضا: