trial

الموسوعة الحديثية

نتائج البحث

1 - كنتُ أرمي نَخلًا للأنصارِ، وأنا غُلامٌ، فرَآني النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فقال: يا غُلامُ، لِمَ تَرمي النَّخلَ؟ قُلتُ: آكُلُ. قال: كُلْ ما يَسقُطُ. ثُمَّ مسَحَ رَأْسي، وقال: اللَّهُمَّ أشبِعْ بَطنَه.
الراوي : رافع | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 2/478 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف

2 - قال في هذه الآيةِ: {هُوَ أَهْلُ التَّقْوَى وَأَهْلُ الْمَغْفِرَةِ} [المدثر: 56]: يقولُ ربُّكم عزَّ وجلَّ: أنا أهْلٌ أنْ أُتَّقى فلا يُشرَكَ بي غَيْري، وأنا أهْلٌ لِمَنِ اتَّقى أنْ يُشرِكَ بي غَيْري أنْ أغفِرَ له.
الراوي : أنس بن مالك | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 11/ 100 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف 

3 - أتَيتُ المِقدامَ في المَسجِدِ، فقُلتُ: يا أبا يَزيدَ، إنَّ الناسَ يَزعُمونَ أنَّكَ لم تَرَ رَسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ. فقال: سُبحانَ اللهِ، واللهِ لقد رأيتُهُ وأنا أمْشي مع عَمِّي. فأخَذَ بأُذُني هذه، وقال لِعَمِّي: أتَرى هذا؟ يَذكُرُ أباه وأُمَّه.
الراوي : أبو يحيى الكلاعي | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 3/427 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف

4 - لمَّا انفجَرَ جُرحُ سَعدٍ، عجِلَ إليه رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فأسنَدَه إلى صَدرِه، والدِّماءُ تَسيلُ عليه، فجاء أبو بَكرٍ، فقال:  واانكسارَ ظَهراهُ على سَعدٍ! فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: مَهلًا أبا بَكرٍ. فجاء عُمَرُ، فقال: إنَّا للهِ وإنَّا إليه راجعونَ.
الراوي : عمرو بن شرحبيل | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 1/285 | خلاصة حكم المحدث : رجاله ثقات، لكنه مرسل.
توضيح حكم المحدث : إشارة إلى ضعف إسناده عنده

5 - أنَّ ابنةَ حَمزةَ لتَطوفُ بيْنَ الرِّجالِ، إذ أخَذَ عليٌّ بيَدِها، فألقاها إلى فاطمةَ في هَودَجِها، فاختَصَمَ فيها هو، وجَعفَرٌ، وزَيدٌ. فقال عليٌّ: ابنةُ عَمِّي، وأنا أخرَجتُها. وقال جَعفَرٌ: ابنةُ عَمِّي، وخالتُها تحتي. فقَضى بها لجَعفَرٍ، وقال: الخالةُ والدةٌ. فقام جَعفَرٌ، فحَجَلَ حَولَ النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، دارَ عليه، فقال: ما هذا؟ قال: شيءٌ رأيْتُ الحَبَشةَ يَصنَعونَه بمُلوكِهم.
الراوي : أبو جعفر بن محمد | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 1/213 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف لانقطاعه

6 - أنَّ رجُلًا زَنَى، فأمَرَ به النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فجُلِدَ، ثم أُخبِرَ أنه مُحصَنٌ، فرَجَمَه.
الراوي : جابر | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 9/232 | خلاصة حكم المحدث : سنده ضعيف

7 - عنِ ابنِ عبَّاسٍ: هذا الرُّكنُ الأسْودُ يمينُ اللهِ في الأرضِ يُصافِحُ به عِبادَه مُصافَحةَ الرجُلِ أخاهُ.
الراوي : - | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 19/ 523 | خلاصة حكم المحدث : في سنده إبراهيم بن يزيد الخوزي، وهو متروك.
توضيح حكم المحدث : إسناده ضعيف جدا

8 - كنتُ رَجُلًا مِن أهلِ جُيِّ -مَدينةِ أصبَهانَ-، فأتَيتُ رَجُلًا يَتحرَّجُ مِن كَلامِ النَّاسِ، فسَألتُه: أيُّ الدِّينِ أفضَلُ؟ قال: ما أعلَمُ أحدًا غيرَ راهبٍ بالمَوصِلِ. فذهَبتُ إليه، فكنتُ عندَه. إلى أنْ قال: فأتَيتُ حِجازيًّا، فقُلتُ: تَحمِلُني إلى المدينةِ، وأنا لك عَبدٌ؟ فلمَّا قدِمتُ، جعَلَني في نَخلِه، فكنتُ أستَقي كما يَستَقي البَعيرُ، حتى دَبُرَ ظَهري، ولا أجِدُ مَن يَفقَهُ كَلامي، حتى جاءتْ عَجوزٌ فارسيَّةٌ تَستَقي، فكَلَّمتُها، فقُلتُ: أين هذا الذي خرَجَ؟ قالتْ: سيَمُرَّ عليك بُكرةً. فجمَعتُ تَمرًا، ثُمَّ جِئتُه، وقَرَّبتُ إليه التَّمرَ، فقال: أصَدقةٌ أم هَديَّةٌ؟
الراوي : سلمان الخير | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 1/515 | خلاصة حكم المحدث : [فيه] ابن لهيعة ضعيف، وسلم وأبو الطفيل لا يعرفان
توضيح حكم المحدث : إسناده لا يصح

9 - الدُّعاءُ كلُّه مَحجوبٌ حتى يكونَ أوَّلُه ثَناءً على اللهِ، وصلاةً على النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، ثم يَدْعوه، فيُستَجابُ الدُّعاءُ به.
الراوي : عبدالله بن بسر | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 17/ 114 | خلاصة حكم المحدث : سنده ضعيف جدا

10 - حَدَّثَني مَن رأى بِلالًا: رَجُلًا آدَمَ، شَديدَ الأُدْمةِ، نَحيفًا، طُوالًا، أجْنَأَ، له شَعرٌ كَثيرٌ، وخَفيفُ العارضَينِ، به شَمَطٌ كَثيرٌ، وكان لا يُغيِّرُ.
الراوي : مكحول | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 1/359 | خلاصة حكم المحدث : في سنده جهالة، والواقدي متروك
توضيح حكم المحدث : إسناده ضعيف جدا

11 - أنَّ ابنَ عُمَرَ قال لِغُلامِه: لا تَمُرَّ بي على ابنِ الزُّبَيرِ -يَعني: وهو مَصلوبٌ. قال: فغَفَلَ الغُلامُ، فمَرَّ به، فرَفَعَ رَأسَه، فرآهُ، فقال: رَحِمكَ اللهُ أبا خُبَيبٍ، ما عَلمتُكَ إلَّا صَوَّامًا قَوَّامًا، وَصولًا لِرَحِمِكَ، أمَا -واللهِ- إنِّي لَأرجو مع مَساوئِ ما قد عَمِلتَ ألَّا يُعذِّبَكَ اللهُ. ثم قال: حَدَّثَني أبو بَكرٍ الصدِّيقُ أنَّ رَسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ قال: مَن يَعمَلْ سُوءًا يُجْزَ به في الدُّنيا.
الراوي : مجاهد | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 3/377 | خلاصة حكم المحدث : إسناد ضعيف

12 - كان أبو ذَرٍّ يَختلِفُ مِن الرَّبَذةِ إلى المدينةِ مَخافةَ الأعرابيَّةِ؛ فكان يُحِبُّ الوَحدةَ، فدخَلَ على عُثمانَ وعندَه كَعبٌ... الحَديثَ. وفيه: فشَجَّ كَعبًا، فاستَوهَبَه عُثمانُ، فوَهَبَه له، وقال: يا أبا ذَرٍّ، اتَّقِ اللهَ، واكفُفْ يَدَكَ ولِسانَكَ. موسى بنُ عُبَيدةَ: أخبَرَنا ابنُ نُفَيعٍ، عن ابنِ عَبَّاسٍ، قال: استَأذَنَ أبو ذَرٍّ على عُثمانَ، فتَغافَلوا عنه ساعةً، فقُلتُ: يا أميرَ المؤمنينَ، هذا أبو ذَرٍّ بالبابِ. قال: ائْذَنْ له إنْ شِئتَ أنْ تُؤذيَنا وتُبرِّحَ بنا. فأذِنتُ له، فجلَسَ على سَريرٍ مَرْمولٍ، فرجَفَ به السَّريرُ -وكان عَظيمًا طَويلًا-، فقال عُثمانُ: أمَا إنَّكَ الزَّاعِمُ أنَّكَ خَيرٌ مِن أبي بَكرٍ وعُمَرَ! قال: ما قُلتُ. قال: إنِّي أنزِعُ عليك بالبَيِّنةِ. قال: واللهِ ما أدري ما بَيِّنتُكَ، وما تَأتي به، وقد علِمتُ ما قُلتُ. قال: فكيف إذا قُلتَ؟ قال: سمِعتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يقولُ: إنَّ أحَبَّكم إلَيَّ، وأقرَبَكم منِّي الذي يَلحَقُ بي على العَهدِ الذي عاهَدتُه عليه. وكلُّكم قد أصابَ مِن الدُّنيا، وأنا على ما عاهَدتُه عليه، وعلى اللهِ تَمامُ النِّعمةِ. وسَألَه عن أشياءَ، فأخبَرَه بالذي يَعلَمُه، فأمَرَه أنْ يَرتحِلَ إلى الشَّامِ، فيَلحَقَ بمُعاويةَ، فكان يُحدِّثُ بالشَّامِ، فاستَهوى قُلوبَ الرِّجالِ، فكان مُعاويةُ يُنكِرُ بَعضَ شَأْنِ رَعيَّتِه، وكان يقولُ: لا يَبيتَنَّ عندَ أحدِكم دينارٌ، ولا دِرهَمٌ، ولا تِبْرٌ، ولا فِضَّةٌ، إلَّا شيءٌ يُنفِقُه في سَبيلِ اللهِ، أو يَعُدُّه لغَريمٍ. وإنَّ مُعاويةَ بعَثَ إليه بألْفِ دينارٍ في جُنحِ اللَّيلِ، فأنفَقَها. فلما صلَّى مُعاويةُ الصُّبحَ، دَعا رسولَه، فقال: اذهَبْ إلى أبي ذَرٍّ، فقُلْ: أنقِذْ جَسدي مِن عَذابِ مُعاويةَ، فإنِّي أخطَأْتُ. قال: يا بُنَيَّ، قُلْ له: يقولُ لك أبو ذَرٍّ: واللهِ ما أصبَحَ عندَنا منه دينارٌ، ولكنْ أنظِرْنا ثَلاثًا حتى نَجمَعَ لك دَنانيرَكَ. فلمَّا رَأى مُعاويةُ أنَّ قَولَه صَدَّقَ فِعلَه، كتَبَ إلى عُثمانَ: أمَّا بعدُ، فإنْ كان لك بالشَّامِ حاجةٌ أو بأهلِه، فابعَثْ إلى أبي ذَرٍّ؛ فإنَّه قد وَغَّلَ صُدورَ النَّاسِ. فكتَبَ إليه عُثمانُ: اقدَمْ علَيَّ، فقدِمَ.
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 2/68 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف

13 - أنَّ النَّبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ذكَرَ الحُمَّى، فقال: مَن كانتْ به فهو حَظُّه مِن النَّارِ. فسَألَها سَعدُ بنُ مُعاذٍ ربَّه، فلزِمَتْه، فلمْ تُفارِقْه حتى مات.
الراوي : أبو المتوكل | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 1/285 | خلاصة حكم المحدث : إسناده منقطع ولا يصح.

14 - سألتُ فَضالةَ بنَ عُبَيدٍ: أرأَيتَ تَعليقَ اليَدِ في العُنُقِ من السُّنَّةِ؟ قال: نعمْ، أُتِيَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ بسارقٍ، فأمَرَ به، فقُطِعَ، ثم أمَرَ بيَدِه، فعُلِّقَتْ في عُنُقِه.
الراوي : ابن محيريز | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 7/73 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف

15 - أنَّها لَقِيَتْ عائِشةَ رضِيَ اللهُ عنها، فسأَلَتْها عنِ الحِنَّاءِ، فقالت: لا بأْسَ به، بَقْلةٌ رَطْبةٌ، ولا تَقرَبْنَه وأنتُنَّ حُيَّضٌ، وقالت: كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَلعَنُ القاشِرةَ والمَقشورةَ، والواصِلةَ والموصولةَ.
الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 16/ 565 | خلاصة حكم المحدث : سنده ضعيف