الموسوعة الحديثية


- إذا قبضتُ نفسَ العبدِ تلقَّاه أهلُ الرَّحمةِ من عبادِ اللهِ كما يلقَوْن البشيرَ في الدُّنيا ، فيُقبِلون عليه ليسألوه ، فيقولُ بعضُهم لبعضٍ : أنظِروا أخاكم حتَّى يستريحَ ؛ فإنَّه كان في كربٍ ، فيُقبِلون عليه ؛ فيسألونه : ما فعل فلانٌ ؟ ما فعلت فلانةُ ؟ هل تزوَّجت ؟ فإذا سألوا عن الرَّجلِ قد مات قبله قال لهم : إنَّه قد هلك ، فيقولون : إنَّ للهِ وإنَّا إليه راجعون ، ذُهِب به إلى أمِّه الهاويةِ ، فبئست الأمُّ وبئست المُربِّيةُ . قال : فيَعرِضُ عليهم أعمالَه ، فإذا رأَوْا حسنًا استبشروا وقالوا : هذه نعمتُك على عبدِك فأتِمَّها ، وإن رأَوْا سوءًا قالوا : اللَّهمَّ راجِعْ بعبدِك
الراوي : أبو أيوب الأنصاري | المحدث : الألباني | المصدر : السلسلة الصحيحة
الصفحة أو الرقم : 2758 | خلاصة حكم المحدث : إسناده صحيح موقوفا | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه ابن المبارك في ((الزهد)) (443)

أحاديث مشابهة:


- قال أبو هريرةَ إن أعمالَ العبادِ تُعْرضُ على أقربائِهم من موتاهم
الراوي : - | المحدث : الشوكاني | المصدر : نيل الأوطار
الصفحة أو الرقم : 4/158 | خلاصة حكم المحدث : إسناده صحيح | أحاديث مشابهة