trial

موسوعة الأخلاق

الأمثال في الإِسَاءة


1- أَسَاء سمعًا فأَسَاء إجابة [4242] المثل لسهيل بن عمرو وكان له ابن مضعوف فرآه إنسان فقال له: أين أمك؟ أي قصدك، فظن أنه يسأله عن أمه فقال: ذهبت تطحن. فقال سهيل: (أساء سمعا فأساء جابة). فذهبت مثلًا. ((جمهرة الأمثال)) لأبي هلال العسكري (1/25). .
2- أَسَاء رعيًا فسقى.
يُضْرَب مثلًا للرَّجل يُفْسِد الأمر، ثمَّ يريد إصلاحه، فيزيده فسادًا [4243] ((جمهرة الأمثال)) لأبي هلال العسكري (1/112). .
3- أَسَاء كارهٌ ما عمل.
يُضْرَب مثلًا للرَّجل يُكْرَه على الأمر فلا يبالغ فيه [4244] ((جمهرة الأمثال)) لأبي هلال العسكري (1/197). .
4- البادئ أظلم.
 يقوله الرَّجل يجازي على الإِسَاءة بمثلها، أي: الذي ابتدأ الإِسَاءة أظلم [4245] ((جمهرة الأمثال)) لأبي هلال العسكري (1/230). .
5- لو نُهِيت عن الأولى، لم تَعُد للأخرى.
يُضْرَب مثلًا للرَّجل يُسيء فيُحْتَمل، فيَضْرَى على الإِسَاءة [4246] ((جمهرة الأمثال)) لأبي هلال العسكري لأبي هلال العسكري (2/197). .
6- جزاء سَنِمَّار.
يضرب مثلًا لسوء الجزاء، يقال: جزاه جزاء سنمار [4247] وكان سنمار بنَّاء مجيدًا من الروم، فبنى قصرًا للنعمان بن امرئ القيس، فلما نظر إليه النعمان استحسنه، وكره أن يعمل مثله لغيره، فألقاه من أعلاه فخرَّ ميتًا. انظر: ((جمهرة الأمثال)) لأبي هلال العسكري (1/305). .
7-  خَيْرَ حالِبَيْك تَنْطَحِين.
يُضْرَب لمن يكافِئ المحسن بالإِسَاءة [4248] انظر: ((مجمع الأمثال)) للميداني (1/238). .
8- ليس بعد الإسار إلَّا القتل.
يُضْرب في الإِسَاءة يركبها الرَّجل مِن صاحبه، فيستدلُّ بها على أكثر منها [4249] انظر: ((مجمع الأمثال)) للميداني (2/187). .

انظر أيضا: