الموسوعة الحديثية


- إنَّ العبدَ يُشرفَ على الحاجةِ من حاجاتِ الدُّنيا فيذكرُه اللَّهُ من فوقِ سبعِ سَمواتٍ يقولُ ملائِكتي إنَّ عبدي هذا قد أشرفَ على حاجةٍ من حوائجِ الدُّنيا فإن فتحتُها لَه فتحتُ لَه بابًا منَ النَّارِ ولَكن أردُّ بِها فيصبحُ عاضًّا على أناملِه يقولُ من سعَى ومن دها لي ما هيَ إلَّا رحمةٌ رحمَه اللَّهُ بِها
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : ابن الجوزي | المصدر : العلل المتناهية
الصفحة أو الرقم : 2/802 | خلاصة حكم المحدث : تفرد به صالح قال الدارقطني هو متروك | أحاديث مشابهة

أحاديث مشابهة:


- إنَّ العبدَ ليهِمُّ من اللَّيلِ بأمرٍ من أمورِ التِّجارةِ ممَّا لو فعله لكان فيه هلاكِه فينظرُ اللهُ تعالَى إليه من فوقِ عرشِه فيصرِفُه عنه فيصبحُ كئيبًا حزينًا يتطيَّرُ بجارِه وابنِ عمِّه من سبقني من دهاني وما هي إلَّا رحمةٌ رحِمه اللهُ بها .
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : العراقي | المصدر : تخريج الإحياء
الصفحة أو الرقم : 4/333 | خلاصة حكم المحدث : من حديث ابن عباس بإسناد ضعيف جداً نحوه إلا أنه قال: إن العبد ليشرف على حاجة من حاجات الدنيا... الحديث بنحوه | أحاديث مشابهة

- إنَّ العبدَ ليُشْرِفُ على الحاجَةِ من حَوائِجِ الدّنيا فيذكِّرُه اللهُ من فوقِ سبعِ سماواتٍ.....
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : الذهبي | المصدر : تلخيص العلل المتناهية
الصفحة أو الرقم : 290 | خلاصة حكم المحدث : باطل أو لعله موقوف | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه أبو نعيم في ((حلية الأولياء)) (3/305)، وابن الجوزي في ((العلل المتناهية)) (1341)