الموسوعة الحديثية


- دخلتُ الجنَّةَ فسمِعتُ فيها خشْفةً بين يدي فقلتُ : ما هذا ؟ قال : بلالٌ ، فمضيتُ فإذا أكثرُ أهلِ الجنَّةِ فقراءُ المهاجرين وذراري المسلمين ولم أرَ فيها أحدًا أقلَّ من الأغنياءِ والنِّساءِ . قيل لي : أمَّا الأغنياءُ فهم بالبابِ يُحاسبون ويُمحصون ؛ وأمَّا النِّساءُ فألهاهنَّ الأحمران : الذَّهبُ والحريرُ ، ثمَّ خرجنا من أحدِ أبوابِ الجنَّةِ الثَّمانيةِ فلمَّا كنتُ عند البابِ أُتيتُ بكِفَّةٍ فوُضِعتُ فيها ووُضِعتْ أمَّتي في كِفَّةٍ فرجحتُ لها ، ثمَّ أُتي بأبي بكرٍ فوُضِع في كِفَّةٍ وجِيء بجميعِ أمَّتي فوُضِعوا في كِفَّةٍ فرجح أبو بكرٍ ، ثمَّ أُتي بعمرَ فوُضِع في كِفَّةٍ وجِيء بجميعِ أمَّتي فوُضِعوا فرجح عمرُ ، وعُرِضتْ عليَّ أمَّتي رجلًا رجلًا فجعلوا يمرُّون ، واستبطأتُ عبدَ الرَّحمنِ بنَ عوفٍ ، ثمَّ جاء بعد الإياسِ . فقلتُ : عبدُ الرَّحمنِ ؟ فقال : بأبي وأمِّي يا رسولَ اللهِ والَّذي بعثك بالحقِّ ما خلصتُ إليك حتَّى ظننتُ أنِّي لا أنظرُ إليك أبدًا إلَّا بعد المُشَيِّباتِ قال : وما ذاك ؟ قال : من كثرةِ مالي أحاسَبُ فأمحَّصُ
الراوي : أبو أمامة الباهلي | المحدث : ابن الجوزي | المصدر : الموضوعات لابن الجوزي
الصفحة أو الرقم : 2/248 | خلاصة حكم المحدث : لا يصح | الصحيح البديل | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه أحمد (22286)، والطبراني (8/281) (7923)، وابن الجوزي في ((الموضوعات)) (2/14) واللفظ له

أحاديث مشابهة:


- دخلتُ الجنَّةَ فسمِعتُ حركَةً أمامي فنظَرتُ فإذا بلالٌ ونظرتُ في أعلاها فإذا فُقَراءُ أمَّتي وأولادُهم ونظرتُ في أسفلِها فإذا فيه من الأغنياءِ والنِّساءِ قليلٌ فقلتُ : يا ربِّ ما شأنُهم ؟ قالَ أمَّا النِّساءُ فأضرَّ بهنَّ الأحمَرانِ الذَّهبُ والحريرُ وأمَّا الأغنياءُ فاشتَغلوا بطولِ الحسابِ وتفقَّدتُ أصحابي فلَم أر عبدَ الرَّحمنِ بنَ عوفٍ ثُمَّ جاءني بعد ذلك وهو يَبكي , فقلت ما خلَّفكَ عنِّي ؟ قال يا رسولَ اللَّهِ ما وصلتُ إليكَ حتَّى لقيتُ المشيِّباتِ وظننتُ أنِّي لا أراك , فقلتُ : ولِمَ ؟ قالَ : كنتُ أحاسَبُ بمالي .
الراوي : أبو أمامة الباهلي | المحدث : العراقي | المصدر : تخريج الإحياء
الصفحة أو الرقم : 4/243 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف نحوه , وقصة بلال في الصحيح من طريق أخر | الصحيح البديل | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه أحمد (22286)، وهناد في ((الزهد)) (603)، والطبراني (8/281) (7923) باختلاف يسير.

- اطَّلعتُ في الجنةِ فإذا أقلُّ أهلها النساءُ فقلتُ : أين النساءُ ؟ قال : شغلهُنَّ الأحمرانِ الذهبُ والزعفرانُ .
الراوي : أبو أمامة الباهلي | المحدث : العراقي | المصدر : تخريج الإحياء
الصفحة أو الرقم : 2/74 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف | الصحيح البديل | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه أحمد (22286)، والطبراني (8/281) (7923) بنحوه

- دخلْتُ الجنةَ فَسَمِعْتُ خَشْفَةً ، فقُلْتُ : ما هذا ؟ قيل : بِلالٌ إلى أنْ قال : فَاسْتَبْطَأْتُ عَبْدَ الرحمنِ بنَ عَوْفٍ ثُمَّ جاء بعدَ الإِياسِ فقُلْتُ : عَبْدُ الرحمنِ ؟ فقال : بِأَبي وأمِّي يا رسولَ اللهِ ! ما خَلَصْتُ إليكَ حتى ظَنَنْتُ أَنِّي لا أنظرُ إليكَ أبدًا . قال : وما ذَاكَ ؟ قال : من كَثْرَةِ مالِي أُحاسَبُ، وأُمَحَّصُ
الراوي : أبو أمامة الباهلي | المحدث : الذهبي | المصدر : سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 1/77 | خلاصة حكم المحدث : إسناده واهٍ | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه أحمد (22286)، وهناد في ((الزهد)) (603)، والطبراني (8/281) (7923) مطولاً.

- أُريتُ أنِّي دخلتُ الجنَّةَ ، فإذا أعالي أهلِ الجنَّةِ فقراءُ المهاجرينَ وذرارِيُّ المؤمنينَ ، وإذا ليسَ فيها أحدٌ أقلُّ مِن الأغنياءِ والنِّساءِ فقيلَ لي : أمَّا الأغنياءُ فإنَّهم على البابِ يُحاسَبونَ ويُمحَّصونَ ، وأمَّا النِّساءُ فأَلْهاهُنَّ الأحمَرانِ : الذَّهبُ والحريرُ . الحديثَ .
الراوي : أبو أمامة الباهلي | المحدث : الألباني | المصدر : ضعيف الترغيب
الصفحة أو الرقم : 1255 | خلاصة حكم المحدث : ضعيف جداً | الصحيح البديل | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه أحمد (22286) باختلاف يسير، وابن عساكر في ((تاريخ دمشق)) (35/265) واللفظ له.

- أُرِيتُ أنِّي دخلتُ الجنةَ ، فإذا أعالِي أهلِ الجنةِ فقراءُ المهاجرينَ وذَرَارِي المؤمِنينَ ، وإذا ليس فيها أحدٌ أقلُّ من الأغنياءِ والنساءِ فقيلَ لِي : أمَّا الأغنياءُ فإنَّهمْ على البابِ يُحاسَبُون ويُمَحَّصُون ، وأمَّا النساءُ فألْهاهُنَّ الأحْمَرانِ الذهبُ والحريرُ . الحديثُ
الراوي : أبو أمامة الباهلي | المحدث : الألباني | المصدر : ضعيف الترغيب
الصفحة أو الرقم : 1854 | خلاصة حكم المحدث : ضعيف جداً | الصحيح البديل | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه أحمد (22286) باختلاف يسير، وابن عساكر في ((تاريخ دمشق)) (35/265) واللفظ له.

- دَخَلتُ الجنَّةَ، فسَمِعتُ فيها خَشْفةً بَينَ يَدَيَّ، فقُلتُ: ما هذا؟ قال: بِلالٌ، قال: فَمَضَيتُ، فإذا أَكثرُ أهلِ الجنَّةِ فُقراءُ المُهاجرينَ وذَرارِيُّ المُسلِمينَ، ولَم أرَ أحدًا أقَلَّ مِنَ الأغنياءِ والنِّساءِ، قيلَ لي: أمَّا الأغنياءُ فَهُم هَهنا بالبابِ يُحاسَبونَ ويُمحَّصونَ، وأمَّا النِّساءُ فأَلْهاهُنَّ الأحْمَرانِ: الذَّهبُ والحَريرُ، قال: ثُمَّ خَرَجْنا مِن أحدِ أَبوابِ الجَنَّةِ الثَّمانيَةِ، فلمَّا كُنتُ عندَ البابِ أُتيتُ بِكِفَّةٍ فوُضِعتُ فيها، ووُضِعَتْ أُمَّتي في كِفَّةٍ، فرَجَحْتُ بها، ثمَّ أُتيَ بأبي بَكرٍ رَضي اللهُ عنه، فوُضِع في كِفَّةٍ، وجِيءَ بِجَميعِ أُمَّتي في كِفَّةٍ فوُضِعوا، فرَجحَ أبو بَكرٍ رَضي اللهُ عنهُ، وجيءَ بِعُمرَ فوُضعَ في كِفَّةٍ، وجِيءَ بجَميعِ أُمَّتي فوُضِعوا، فرَجحَ عُمرُ رَضي اللهُ عنهُ، وعُرِضَت أُمَّتي رَجُلًا رَجلًا، فجَعَلوا يَمُرُّون، فاستَبطَأْتُ عبدَ الرَّحمنِ بنَ عَوفٍ، ثُمَّ جاء بَعد الإياسِ، فَقُلتُ: عبدُ الرَّحمنِ؟ فقال: بِأبي وأُمِّي يا رَسولَ اللهِ، والَّذي بَعثكَ بالحقِّ، ما خَلَصتُ إليكَ حتَّى ظَنَنتُ أنِّي لا أَنظُرُ إليكَ أبدًا إلَّا بعدَ المَشيباتِ! قال: وَما ذاك؟ قال: مِن كَثرةِ مالي أُحاسَبُ وأُمحَّصُ.
الراوي : أبو أمامة الباهلي | المحدث : الألباني | المصدر : السلسلة الضعيفة
الصفحة أو الرقم : 5346 | خلاصة حكم المحدث : منكر جداً | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه أحمد (22286)، وهناد في ((الزهد)) (603)، والطبراني (8/281) (7923) باختلاف يسير.

- دخلتُ الجنةَ ؛ فسمعتُ خشفةً بين يديَّ قلتُ : ما هذا ؟ قال : بلالٌ . قال : فمضيتُ فإذا أكثرُ أهلِ الجنةِ فقراءُ المهاجرينَ وذَرَارِيُّ المسلمينَ . ولم أَرَ أحدًا أقلَّ من الأغنياءِ والنساءِ : قيل لي أما الأغنياءُ فهم في البابِ يُحاسبونَ ويُمَحَّصُونَ ، وأما النساءُ فألهاهُنَّ الأحمرانِ : الذهبُ والحريرُ ثم خرجنا من أحدِ أبوابِ الجنةِ الثمانيةِ ، فلمَّا كنتُ عند البابِ أُتِيتُ بكَفَّةٍ فوضعتُ فيها ووضعتْ أُمَّتِي في كَفِّةٍ فرجحتُ بها ، ثم أُتِيَ بأبي بكرٍ فوُضِعَ في كَفَّةٍ ، وجِيءَ بجميعِ أُمَّتِي في كَفَّةٍ فرجحَ أبو بكرٍ ، ثم أُتِيَ بعمرَ فوُضِعَ في كَفَّةٍ ، ووُضِعَ أُمَّتِي في كَفَّةٍ ، فرجحَ عمرُ ، وعُرِضَتْ عليَّ أُمَّتِي رجلًا ، فجعلوا يمرُّونَ واستبطأتُ عبدَ الرحمنِ بنَ عوفٍ ، ثم جاء بعدَ الإياسِ فقلتُ : عبدَ الرحمنِ ، فقال بأبي وأمي يا رسولَ اللهِ ، والذي بعثكَ بالحقِّ ما خلصتُ إليك حتى ظننتُ إني لا أَصِلُ إليكَ إلا بعد المُشِيبَاتِ ، قال : وما ذاك ؟ قال : من كثرَةِ مالي أُحَاسَبُ فأُمَحَّصُ
الراوي : أبو أمامة الباهلي | المحدث : ابن القيم | المصدر : عدة الصابرين
الصفحة أو الرقم : 1/244 | خلاصة حكم المحدث : لا يحتج بإسناده | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه أحمد (22286)، وهناد في ((الزهد)) (603)، والطبراني (8/281) (7923) باختلاف يسير.

- أُتيتُ بكفَّةٍ فوُضعتُ فيها ووُضعتْ أمتي في كفَّةٍ فرجحتُ بها ثم أُتِيَ بأبي بكرٍ . . .
الراوي : أبو أمامة الباهلي | المحدث : الألباني | المصدر : السلسلة الصحيحة
الصفحة أو الرقم : 7/924 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف مسلسل بالضعفاء | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه أحمد (22286) | شرح حديث مشابه

- رأَيْتُني أُدْخِلْتُ الجنَّةَ، فسمِعْتُ خَشَفةً بيْن يديَّ، فقلْتُ: ما هذا؟ فقِيل: هذا بِلالٌ، فنَظرْتُ، فإذا أعالي أهْلِ الجنَّةِ فُقراءُ المهاجرينَ، وذَراري المُسلِمينَ، ولم أرَ فيها أقَلَّ مِن الأغنياءِ والنِّساءِ، فقلْتُ: ما لي لا أَرى فيها أقَلَّ مِن الأغنياءِ والنِّساءِ؟ قِيل لي: أمَّا النِّساءُ فأَلْهاهُنَّ الأحمرانِ؛ الذَّهبُ والحريرُ، وأمَّا الأغنياءُ فهم هاهنا بالبابِ يُحاسَبونَ ويُمحصُّونَ، فخَرجْتُ مِن أحدِ أبوابِ الجنَّةِ الثَّمانيةِ، فجِيءَ بكِفَّةٍ، فوُضِعْتُ فيها، وجِيءَ بجَميعِ أُمَّتي، فوُضِعَتْ في كِفَّةٍ، فرجَحْتُها، ثمَّ جِيءَ بأبي بكرٍ، فوُضِعَ في كِفَّةٍ، وجميعُ أُمَّتي في كِفَّةٍ، فرجَحَها، ثمَّ جِيءَ بعمَرَ، فرجَحَها، فجَعلَتْ أُمَّتي يَمُرُّونَ عليَّ أفواجًا، حتَّى استبطأْتُ عبدَ الرَّحمنِ بنَ عوفٍ، فمَرَّ بي بعْدَ الْيأسِ، فقال: بأبي وأُمِّي، ما كِدْتُ أخلُصُ إليك إلَّا مِن بعْدِ المشقَّات، فقلْتُ: مِمَّ ذلك؟ قال: مِن كثرةِ مالي؛ ما زِلْتُ أُحاسَبُ بعْدَك وأُمَحَّصُ.
الراوي : أبو أمامة الباهلي | المحدث : البوصيري | المصدر : إتحاف الخيرة المهرة
الصفحة أو الرقم : 6/355 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف | الصحيح البديل | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه أحمد (22286)، وأحمد بن منيع كما في ((إتحاف الخيرة المهرة)) للبوصيري (6/355) واللفظ له، والطبراني (8/281) (7923)

- دَخَلتُ الجنَّةَ فسَمِعتُ فيها خَشْفةً بيْنَ يَدَيَّ، فقُلتُ: ما هذا؟ قال: بِلالٌ، قال: فمَضَيتُ فإذا أكثرُ أهلِ الجنَّةِ فُقَراءُ المُهاجرينَ وذَراريُّ المُسلِمينَ، ولم أَرَ فيها أحَدًا أقلَّ مِن الأغنياءِ والنِّساءِ، قيلَ لي: أمَّا الأغنياءُ: فهم هاهُنا بالبابِ يُحاسَبونَ ويُمحَّصونَ، وأمَّا النِّساءُ: فأَلْهاهُنَّ الأحمرانِ: الذَّهبُ والحَريرُ، قال: ثُمَّ خَرَجْنا مِن أحَدِ أبْوابِ الجنَّةِ الثَّمانيةِ، فلمَّا كنتُ عندَ البابِ أُتِيتُ بكِفَّةٍ فوُضِعتُ فيها، ووُضِعَتْ أُمَّتي في كِفَّةٍ، فرَجَحتُ بها، ثُمَّ أُتيَ بأبي بَكرٍ فوُضِعَ في كِفَّةٍ، وجِيءَ بجَميعِ أُمَّتي فوُضِعَتْ في كِفَّةٍ، فرَجَحَ أبو بَكرٍ، ثُمَّ أُتيَ بعُمَرَ فوُضِعَ في كِفَّةٍ، وجِيءَ بجَميعِ أُمَّتي فوُضِعوا، فرَجَحَ عُمَرُ، وعُرِضَتْ عليَّ أُمَّتي رَجُلًا رَجُلًا، فجَعَلوا يَمُرُّونَ، فاستَبطَأتُ عبدَ الرَّحمنِ بنَ عَوفٍ، ثُمَّ جاء بعدَ الإياسِ، فقُلتُ: عبدَ الرَّحمنِ! فقال: بأبي وأُمِّي يا رسولَ اللهِ، والذي بَعَثَكَ بالحَقِّ، ما خَلَصتُ إليك حتى ظَنَنتُ أنِّي لا أنظُرُ إليك أبدًا إلَّا بعدَ المُشَيِّباتِ، قال: وما ذاك؟! قال: مِن كَثرةِ مالي أُحاسَبُ وأُمحَّصُ.
الراوي : أبو أمامة الباهلي | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج المسند
الصفحة أو الرقم : 22232 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف جدا | الصحيح البديل | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه أحمد (22232) واللفظ له، وهناد في ((الزهد)) (603)، والطبراني (8/281) (7923)

- قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: دخَلتُ الجنَّةَ فسمِعتُ فيها خَشْفةً بيْنَ يَدَيَّ، فقُلتُ: ما هذا؟ قال: بِلالٌ. فمضَيتُ، فإذا أكثَرُ أهلِ الجنَّةِ فُقراءُ المُهاجِرينَ، وذَراريُّ المُسلمينَ، ولم أرَ أحدًا أقلَّ مِن الأغنياءِ والنِّساءِ. قيلَ لي: أمَّا الأغنياءُ فهم هاهُنا بالبابِ يُحاسَبونَ ويُمحَّصونَ، وأمَّا النِّساءُ فألهاهُنَّ الأحمرانِ: الذَّهبُ والحَريرُ. قال: ثُمَّ خرَجْنا مِن أحدِ أبوابِ الجنَّةِ الثَّمانيةِ، فلمَّا كنتُ عندَ البابِ أتَيتُ بكِفَّةٍ فوُضِعتُ فيها، ووُضِعَتْ أُمَّتي في كِفَّةٍ؛ فرَجَحتُ بها. ثُمَّ أُتيَ بأبي بَكرٍ رضيَ اللهُ عنه، فوُضِعَ في كِفَّةٍ، وجِيءَ بجَميعِ أُمَّتي في كِفَّةٍ فوُضِعوا؛ فرَجَحَ أبو بَكرٍ، وجِيءَ بعُمَرَ، فوُضِعَ في كِفَّةٍ، وجِيءَ بجَميعِ أُمَّتي فوُضِعوا؛ فرَجَحَ عُمَرُ رضيَ اللهُ عنه، وعُرِضَتْ أُمَّتي رَجُلًا رَجُلًا فجَعَلوا يَمُرُّونَ، فاستبطَأْتُ عَبدَ الرَّحمنِ بنَ عَوفٍ، ثُمَّ جاء بعدَ الإياسِ. فقُلتُ: عَبدَ الرَّحمنِ! فقال: بأبي وأُمَّي يا رسولَ اللهِ، والذي بعَثَكَ بالحَقِّ، ما خلَصتُ إليك حتى ظنَنتُ أنِّي لا أنظُرُ إليك أبدًا إلَّا بعدَ المُشَيِّباتِ. قال: وما ذاك؟ قال: مِن كَثرةِ مالي أُحاسَبُ وأُمحَّصُ.
الراوي : أبو أمامة | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سير أعلام النبلاء
الصفحة أو الرقم : 1/77 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف | الصحيح البديل | أحاديث مشابهة