trial

موسوعة الفرق

المطلب السابع: الطريق إلى الله مسدودة إلا بالشيخ


وزعموا أنه لا وصول للمريد إلى الله إلا بواسطة الشيخ لأنه بزعمهم بابه إلى حضرة الله تعالى ووسيلته إليه، وهو نائبه عن النبي صلى الله عليه وسلم قالوا:
«الوصول إلى الله لا يمكن أن يتم بغير صحبة العالم العارف، بل هو المظهر الذي عينه الله للمريد» ((أوراد الذاكرين أوراد الطريقة النقشبندية)) (ص6) ((نور الهداية والعرفان في سر الرابطة والتوجه وختم الخواجكان)) (41 و42 و44). . فإن الشيخ يجذب المريد جذبة إلى الله تسمى بالجذبة الإلهية ولا تحصيل لهذه الجذبة إلا بصحبة الشيخ ((البهجة السنية في آداب الطريقة الخالدية النقشبندية))(ص3) لمحمد الخاني ط: مكتبة الحقيقة اسطنبول. . والشيخ كالميزاب ينزل الفيض من بحره المحيط إلى قلب المريد ((البهجة السنية في آداب الطريقة العلية الخالدية النقشبندية)) (ص 42) لمحمد بن عبد الله الخاني. ((نور الهداية والعرفان في سر الرابطة والتوجه وختم الخواجكان)) (ص 43). .

انظر أيضا: