trial

موسوعة الفرق

تمهيد


المسلمون بحمد الله كثيرون، يعدون بمئات كثيرة من الملايين، لكنهم في حالتهم الحاضرة، كما وصفهم رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((غثاء كغثاء السيل)) رواه أبو داود (4297) وأحمد 5/278(22450) سكت عنه أبو داود  [وقد قال في رسالته لأهل مكة كل ما سكت عنه فهو صالح] وقال الألباني في ((السلسلة الصحيحة)) (958) صحيح بمجموع طرقه. ، وسبب هذه الغثائية هي الصوفية التي وصل فسادها في الأمة حتى الأعماق، وبيان ذلك:

انظر أيضا: