trial

موسوعة الفرق

رابعاً: قولهم بأنَّهم مجمعون على أنَّ القرآن محرف


كبار علماء الشيعة يقولون بأن الشيعة مجمعون على أن القرآن محرف:
ومن هؤلاء العلماء:
1- العلامة الحجه سيد عدنان البحراني: (بعد أن ذكر الروايات التي تفيد التحريف في نظره قال: الأخبار التي لا تحصى كثيرة وقد تجاوزت حد التواتر ولا في نقلها كثير فائدة بعد شيوع القول بالتحريف والتغيير بين الفريقين وكونه من المسلمات عند الصحابة والتابعين بل وإجماع الفرقة المحقة وكونه من ضروريات مذهبهم وبه تضافرت أخبارهم) ((مشارق الشموس الدرية)) منشورات المكتبة العدنانية – البحرين – (ص: 126). .
2- الشيخ يحيى تلميذ الكركي: إذ قال: (مع أجماع أهل القبله من الخاص والعام أن هذا القرآن الذي في أيدي الناس ليس القرآن كله وأنه قد ذهب من القرآن ما ليس في أيدي الناس) نقلا عن ((فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب)) للنوري الطبرسي (ص: 23)، وينقل النوري الطبرسي هذا الكلام من كتاب الإمامه يحيى تلميذ الكركي. .
3- محمد بن النعمان (المفيد) قال: اتفقت الإمامية على وجوب رجعة كثير من الأموات إلى الدنيا قبل يوم القيامة واتفقوا على إطلاق البداء في وصف الله تعالى واتفقوا على أن أئمة الضلال خالفوا في كثير من تأليف القرآن وعدلوا فيه عن موجب التنزيل وسنة الرسول صلى الله عليه وسلم ((أوائل المقالات)) (ص: 48، 49) – دار الكتاب الإسلامي - بيروت. .الشيعة الاثنا عشرية وتحريف القرآن لمحمد عبد الرحمن السيف- ص: 40


انظر أيضا: