trial

الموسوعة الفقهية

المَبحَثُ الأول: الأَكْلُ في يَومَيِ العِيدِ


يُستحَبُّ أنْ يأكلَ في الفِطر قَبلَ صلاةِ العِيدِ، وفي الأضْحَى بعدَها.
الدَّليل من الإجماع:
نقَل الإجماعَ على ذلك: ابنُ رُشدٍ [6612] قال ابنُ رشد: (أجمَعوا على أنه يُستحبُّ أن يُفطر في عيد الفطر قبل الغُدوِّ إلى المصلَّى، وألَّا يُفطرَ يومَ الأضحى إلَّا بعد الانصرافِ من الصَّلاة) ((بداية المجتهد)) (1/233). ، وابنُ قُدامة [6613] قال ابنُ قُدامة: (السُّنَّة أن يأكلَ في الفطر قبل الصلاة، ولا يأكُل في الأضحى حتى يصلِّيَ. وهذا قولُ أكثر أهل العلم؛ منهم: عليٌّ، وابن عباس، ومالك، والشافعي، وغيرهم، لا نعلم فيه خلافًا) ((المغني)) (2/275). .

انظر أيضا: