الموسوعة العقدية

المَطْلَبُ الثَّالِثُ: العَشَرةُ المُبَشِّرُونَ بالجَنَّةِ

عَن عَبدِ الرَّحمَنِ بنِ عَوفٍ رَضِيَ اللهُ عَنه قال: قال رَسُولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: ((أبُو بَكرٍ في الجَنَّةِ، وعُمرُ في الجَنَّةِ، وعُثمانُ في الجَنَّةِ، وعَليٌّ في الجَنَّةِ، وطَلحةُ في الجَنَّةِ، والزُّبَيرُ في الجَنَّةِ، وعَبدُ الرَّحمَنِ بنُ عَوفٍ في الجَنَّةِ، وسَعدٌ في الجَنةِ، وسَعيدٌ في الجَنَّةِ، وأبُو عُبيدةَ بنِ الجَرَّاحِ في الجَنَّةِ )) [4721] أخرجه الترمذي (3747) واللَّفظُ له، وأحمد (1675)، والنسائي في ((السنن الكبرى)) (8194). صحَّحه ابن حبان في ((صحيحه)) (7002)، والألباني في ((صحيح سنن الترمذي)) (3747)، وصحَّح إسنادَه أحمد شاكر في تخريج ((مسند أحمد)) (3/136)، وشعيب الأرناؤوط على شرط مسلم في تخريج ((صحيح ابن حبان)) (7002). .
قال ابنُ قُدامةَ: (نَشهَدُ لِلعَشَرةِ بالجَنَّةِ كَما شَهِدَ لَهمُ النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم) [4722] يُنظر: ((لمعة الاعتقاد)) (ص: 37). .
وقال ابنُ عُثيمين: (المُعيَّنُونَ مِن أهلِ الجَنَّةِ كَثيرُون، ومِنهم: العَشَرةُ المُبَشَّرُونَ بالجَنَّةِ، وخُصُّوا بهذا الوصفِ؛ لِأنَّ النَّبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم جَمعَهم في حَديثٍ واحِدٍ) [4723] يُنظر: ((شرح لمعة الاعتقاد)) (ص: 145). .
وعَن أبي موسى الأشعَريِّ رَضِيَ اللهُ عَنه أنَّ النَّبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم دَخلَ حائِطًا وأمرَني بحِفظِ بابِ الحائِطِ، فجاءَ رَجُلٌ يَستَأذِنُ، فقال: ((ائْذَنْ لَه وبَشِّرْه بالجَنَّةِ))، فإذا أبُو بَكْرٍ، ثُمَّ جاءَ آخَرُ يَستَأذِنُ، فقال: ((ائْذَنْ لَه وبَشِّرْه بالجَنَّةِ،)) فإذا عُمَرُ، ثُمَّ جاءَ آخَرُ يَستَأذِنُ فسَكَت هُنَيهةً، ثُمَّ قال: ((ائْذَنْ لَه وبَشِّرْه بالجَنَّةِ على بلوى سَتُصيبُه )) [4724] أخرجه البخاري (3695) واللَّفظُ له، ومسلم (2403). .
قال عِياضٌ: (إعلامٌ مِنَ النَّبيِّ عليه الصَّلاةُ والسَّلامُ بأنَّ أبا بَكرٍ وعُمرَ وعُثمانَ مِن أهلِ الجَنَّةِ، والقَطعُ لَهم بمِثلِ ما أعلَمَنا بمَعنى ذَلِكَ) [4725] يُنظر: ((إكمال المعلم)) (7/ 409). .

انظر أيضا: