الموسوعة العقدية

البابُ السَّادِسُ: دلائِلُ النُّبُوَّةِ

تمهيدٌ:
الأنبياءُ الذين بعثهم اللهُ إلى عبادِه أقام اللهُ تعالى معهم الدلائلَ والبراهينَ على صِدْقِ رسالتِهم، فتقومُ الحُجَّةُ بذلك على النَّاسِ، ولا يبقى لأحدٍ منهم عذرٌ في عدمِ تصديقِهم وتَرْكِ طاعتِهم.
قال اللهُ تعالى: لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ [الحديد: 25].
قال السَّعْديُّ: (هي الأدِلَّةُ والشَّواهِدُ والعلاماتُ الدَّالَّةُ على صِدْقِ ما جاؤوا به وحقِّيَّتِه) [923] يُنظر: ((تفسير السعدي)) (ص: 842). .

  • الفَصْلُ الأوَّلُ: الآياتُ .
  • الفَصْلُ الثَّاني: بِشاراتُ الأُمَمِ السَّابقةِ بمُحَمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم.
  • انظر أيضا: