trial

الموسوعة العقدية

7- أنهم ممن أراد الله عز وجل بهم الخير


عن معاوية رضي الله عنه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((من يرد الله به خيراً؛ يفقهه في الدين)) رواه البخاري (71)، ومسلم (1037). من حديث معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنهما. . فالعالم ممن أراد الله به خيراً.
والعلماء ثلاثة:
- عالم بالله وبأمره.
- عالم بالله غير عالم بأمره.
- عالم بأمره غير عالم به.
وقال علي بن خشرم: (سمعت ابن عيينة يقول: قال بعض الفقهاء: كان يقال العلماء ثلاثة: عالم بالله، عالم بأمر الله، وعالم بالله وبأمر الله.
وأما العالم بأمر الله: فهو الذي يعلم السنة ولا يخاف الله.
وأما العالم بالله: فهو الذي يخاف الله، ولا يعلم السنة.
وأما العالم بالله وبأمر الله: فهو الذي يعلم السنة، ويخاف الله؛ فذاك يدعى عظيماً في ملكوت السموات) ((حلية الأولياء)) (7/280)، ((شعب الإيمان)) (4/477) (1774). .

انظر أيضا: