موسوعة الأخلاق

5- من وسائل اكتساب الأخلاق التفكر في الآثار المترتبة على حسن الخلق


(على المرء أن يستذكر دائمًا ويحتسب ثواب حسن الخلق.
عن النواس بن سمعان رضي الله عنه قال: سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن البِرِّ والإثم؟ فقال: ((البِرُّ حسن الخلق، والإثم ما حاك في صدرك، وكرهت أن يطلع عليه الناس )) [68] رواه مسلم (2553).
وعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((أثقل شيء في الميزان حسن الخلق )) [69] رواه الترمذي (2002)، وابن حبان (12/506). قال الترمذي: حسن صحيح. وصححه الألباني في ((صحيح الجامع)) (5628).
وعن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((إنَّ أكمل المؤمنين إيمانًا أحسنهم خلقًا، وإنَّ حسن الخلق ليبلغ درجة الصوم والصلاة ))
وعن عائشة رضي الله عنها أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم قال لها: ((صلة الرحم وحسن الخلق وحسن الجوار، يعمران الديار، ويزيدان في الأعمار )) [70] رواه أحمد (6/159) (25298). وصحح إسناده الألباني في ((السلسلة الصحيحة)) (519). ) [71] ((موسوعة الأخلاق)) لخالد الخراز (ص 69).

انظر أيضا: