موسوعة الأخلاق

نماذج من تَضْحية النَّبي صلى الله عليه وسلم


الرَّسول صلى الله عليه وسلم قمة في الأخلاق الكريمة، وفي التَّضْحية والشَّجَاعَة، فكان أشجع النَّاس، وأقواهم قلبًا، وأثبتهم جنانًا، وقد كانت حياته كلُّها تَضْحية في سبيل الإسلام، فعن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((لقد أوذيت في الله، وما يؤذى أحد، وأخفت في الله، وما يخاف أحد، ولقد أتت علي ثلاثون ليلة من بين يوم وليلة، وما لي ولبلال رضي الله عنه ما يأكله ذو كبد إلا ما يواري إبط بلال )) [624] رواه الترمذي (2472)، وابن ماجه (123)، وأحمد (3/120) (12233)، وابن حبان (14/515) (6560). قال الترمذي: حسن غريب. وصححه ابن القيم في ((عدة الصابرين)) (1/299)، والألباني في ((صحيح سنن الترمذي)) (2472).

انظر أيضا: