موسوعة الأخلاق

الأمثال والأشعار في الافتراء والبهتان


 - قولهم يا للأفيكة:
وهي فعيلة من الإفك وهو الكذب.
- وقولهم: يا للبهيتة:
وهي البهتان.
- وقولهم: يا للعضيهة:
مثلهما في المعنى. يضرب عند المقالة يرمى صاحبها بالكذب، واللام في كلِّها للتعجب [4383] ((مجمع الأمثال)) للميداني (2/412).
وقال منصور بن إسماعيل:


هبني تحرزتُ ممن ينمُّ بالكتمانِ





فكيف لي باحترازٍ مِن قائلِ البهتانِ [4384] ((الطيوريات)) لأبي طاهر السلفي (2/259).


وقال بعض الحكماء:


إنَّ الكريمَ إذا تقضَّى ودُّه





يُخفي القبيحَ ويظهرُ الإحسانا



وترَى اللئيمَ إذا تصرَّم حبلُه





يُخفي الجميلَ ويظهرُ البهتانا [4385] ((قوت القلوب)) لأبي طالب المكي (2/362).




انظر أيضا: